روايه الدكتورة والمغرور الفصل الثلاثين الكاتبه الصغيره

أخر الاخبار

روايه الدكتورة والمغرور الفصل الثلاثين الكاتبه الصغيره

 دار الروايه المصريه

روايه الدكتورة والمغرور الفصل الثلاثين الكاتبه الصغيره

روايه الدكتورة والمغرور الفصل الثلاثين الكاتبه الصغيره

البارت 30:الدكتوره والمغرور 

تفاااعل يقمررراتي🌚🤎✨
_____________________________________

كلهم قامو من مكانهم بخضه ع زعيق زين.. 

محمد بقلق: في ايه يا زين حصل ايه 
زين قعد ع الكرسي بتعب وقله حيله ومد ايدو بتلفونو لي محمد وقال: خطفو ياسمين 
محمد بصدمه: انت بتقول ايييييه 
واخد منو التلفون لقا ياسمين مربوطه ع كرسي ومغمي عليها وباين ع حالتها انها تعبانه خصوصا انها حامل.. 
محمد بانفعال ودموع: لاااااااااااا لييييه ليييييه عاوز يخدها مني ليه 
زين وعمر وهشام بصو ليه بصدمه ومن انفعالو.. 
هشام: اهدوا ي جماعه علشان نعرف نلاقي حل 
عمر: انا هروح المركز وهتحقق من هناك وهحاول ع قد مقدر اوصل لي اي خيط يوصلنا ليهاا 
محمد بدموع وغضب: مش هسيبك يا حساااام المرادي مش هرحمك ومش هعديهاا. 
محمد قام بعصبيه وخد عربيتو ومشاا.. 

عمر بص ع زين لقاه ضايع وحاطت وشو بين ايديه ومفيش منو اي تصرف او اي كلمه عمر وهشام راحو عندو .. 
هشام بهدوء: اهدا يا صاحبي احنا جنبك ومش هنسيب الي عمل كده صدقني وهنحاول ع قد منقدر ان نوصلها 
عمر بزعل: انا هروح مركز الشرطه وانت خلي بالكو هنا ولو حصل اي حاجه جديده بلغوني بيها فوراا 
هشام: تمام 
عمر طلع اخد عربيتو ومشاا.. 
زين بجديه: هشام انا عاوز اخلص من حسام المرادي مبقتش عاوز اشوفو في حياتي 
هشام بتنفيذ: هيحصل يا صاحبي 
زين: انا هطلع اطمن ع نيره واجي 
هشام: ماشي يا حبيبي 
زين طلع فوق ودخل لقاها نايمه وفي دموع ع وشهاا قرب قعد ع طرف السر*ير بهدوء ومسحلها دموعهاا وبا*س ايديهاا نيره صحت بخضه وقالت: زين انت كويس يا حبيبي 
زين ببتسامه وهدوء عكس الي جواه: كنتي بتعيطي ليه يا حبيبتي 
نيره بتوتر: مكنتش بعيط ولا حاجه يا عيون حبيبتك انا بس عيني كانت وجعاني شويه 
زين تنهد وقال: ياسمين اتخطفت 
نيره بصدمه: ازاااي يا زين انت مش قولت انك عامل كل احتياطتك من نحيت حسام 
زين بعصبيه وعيونو كلها دموع: ما ده الي هيجنني يا نيررره انو وصلها ازاي وعمل كده ازااااي ازااااي 
نيره قربت منو ومسحتلو دموعو وخدتو في حضنهاا بتملك وقالت: كلو هيعدي يا حبيبي والله وانا جنبك ومعاك 
زين بعد عنهاا وبا*س دماغهاا وقال: ربنا يخليكي ليا يا حبيبتي 

وفجأه زين سمع صوت ضر*ب مسد*س وزعيق هشااام نيرره صررخت بخوف زين راح يجري وطلع المسد*س بتاعو وبص من شباك الاوضه لقا هشام مغمي عليه والحراس نفس حال هشام ورجاله كتيرر محاوطه الفيلا من كل مكان زين بص لي نيره بدموع وقال بزعيق: قووومي بسرررعه 
نيره بعياط مع صوت الرصا*ص الي بيزيد: زين اناا خاايفه متسبنيش ونبي 
زين بصلها بدموع وقال: متخافيش يا نيرره انا معاكي وافديكي بروحي 
وشدها من ايديها ولسه خارجين من باب الاوضه زين اتفجأ بي حسام و3 رجاله معاه.. 
حسام بغرور: مش قولتلك مش هسيبك 
زين بزعيق وغضب جحيمي: انااا الي مش هرحمك يا حسااام هخليك تتمنا المو*ت ومش هتطولو
حسام بسخريه: هاتوهاا 
زين بغضب وزعيق: لو حد قررب منهااا هطلع رو*حو في ايدي انتو فاهمين 
ورفع المسد*س بتاعو في وشهم ونيره مسكت في كتفو اكتر وهي خايفه وبتعيط.. 

وفجأه جيه حد من ورا زين من شباك الاوضه وخبطو ع دما*غوو زين حاول انو ميفقدش السيطره بس للاسف وقع ع الارض من شدت الضربه نيره نزلت ع الارض لي زين وقعدت تصرخ وتعيط وتترجاه انو يقوم بس كان مش واعي.. 
نيره بصراخ: زيييييييييين قوووووم علشان خاااطري متسبنيش قوم زيييييييين 
زين لم سمعها وهي بتصرخ باسمو حاول يقاوم وكان لسه هيقوم بتعب جيه الراجل ضر*بو تاني علشان ميقومش 
نيره بعصبيه وعياط: لاااااااا زييييين ابعد ايدك عنو يا متخ*لف زيين قوم علشان خاطري 
حسام وهو بيشدها من ع الارض: قومي معايا يااله 
زين بصلها بدموع وتعب وبيحاول يقوم بس فشل في كده.. 

حسام شد نيره بقوه وهي بتصرخ وخايفه ع زين حسام ركبها العربيه وخدها ومشااا... 


عند رنيم وامها 
رنيم بفرحه وصراخ: مامااااااا يا ماماااااااا 
امها بخضه: في اييه يا رنيم بتزعقي كده ليه 
رنيم بفرحه: خلاااص يا ماما نفذو كل حاجه وهنخلص منهااا اخيررا هخلص منهااا 
امها بعدم فهم: قصدك نيره 
رنيم بجنون: اه يا ماما وانا قولتلهم ميعملوش فيها اي حاجه غير لم اروح انا واقتله*ا بنفسي 
امها بصتلها بصدمه.. 

ونكمل في البارت الجاي ان شاء الله دمتم بخير يارب ولو لقيت تفاعل ع ده هنزلكم البارت الي جاي الساعه 1او 2بليل بس اهم حاجه لو لقيت تفاعل ولو لقيت ناس صاحيه برضو😂🤎🤎
دمتم في حفظ الله🤎✨


شاهد 👈 الفصل الحادي والثلاثين

تعليقات
تعليقان (2)
إرسال تعليق
  • Ola Fouad
    Ola Fouad 15 مارس 2022 في 5:14 م

    بجد شكرا جزيلا على التزامك

    إرسال ردحذف
    • Ola Fouad
      Ola Fouad 15 مارس 2022 في 5:15 م

      الروايه جميله

      إرسال ردحذف



      وضع القراءة :
      حجم الخط
      +
      16
      -
      تباعد السطور
      +
      2
      -