روايه البريئه والعاشق الفصل الاول 1 والثاني 2 بقلم مروه عثمان

أخر الاخبار

روايه البريئه والعاشق الفصل الاول 1 والثاني 2 بقلم مروه عثمان

 روايه البريئه والعاشق الفصل الاول 1 

روايه البريئه والعاشق الفصل الثاني 2 

روايه البريئه والعاشق الفصل الاول 1 بقلم مروه عثمان

روايه البريئه والعاشق جميع فصول الرواية هنا كامله


#البريئه #والعاشق

الجد/هتتجوزها ومفيش نقاش
ياسين/وانا مش موافق ي جدي
الجد/هي كلمه هتتجوزها وده اخر كلام
ياسين/بعد اذن حضرتك متغصبنيش علي حاجه أنا مش عاوزها
الجد/يبني دي يتيمه ومرات ابوها وبناتها مشغلينها خدامه عندهم
ياسين/يجدي ما نقدر نجيبها البيت عادي تعيش معانا
الجد/مينفعش هتعيش بصفتها اي هنا 
بس لما تتجوزها هتبقي ليها الحق أنها تبقي هنا
ياسين/اللي تشوفه يجدي
تركه وخرج من الغرفه ليتجهه الي الصاله الرياضيه الخاصه به
عند جميلتنا رحمه كانت نائمه لتدلف اختها وتسكب عليها الماء لتقول/اي ي هانم هتنامي لحد الظهر
رحمه/ضهر اي دلوقتي دي الساعه تسعه ي ريم
ريم/قومي قوي يبت بلاش شغل البنات ده قومي جهزيلنا الفطار
امتلئت عينها بالدموع لتقول /حاضر 
قامت من مكانها لتتجهه خارج الغرفه وتذهب الي المطبخ لتجهز الفطار
انتهت من تجهيز الفطار لتاتي زوجه ابيها وتقول/خلصتي الفطار
رحمه/ايوا ي ماما
هي/طيب روحي نضفي الشقه اصل عريس الغفلة جاي النهارده
رحمه باستغراب/مين ده وجاي لمين
هي/ليكي ي حبه عيني
رحمه بدموع/بس انا صغيره
هي/غوري انجري نضفي ساعه والاقيكي خلصتي وبعدين خشي البسيلك اي حاجه من هدوم ريم
نظرت إليه بحزن لتذهب وتنظف الشقه
(رحمه :لديها من العمر18عام لم تكمل تعليمها جميله جدا تمتلك بشره بيضاء وعيون بلون البحر وشعر احمر غجري)
(ياسين الهواري:يمتلك من العمر30عاما جميل لديه عيون حاده كالصقر باللون الذهبي الجميل شعر بني غزير يسمي بفهد المعمار)
مر الوقت سريعا لياتي ياسين وجده وأخيه
جلسوا في الصاله ليقول الجد/امال فين العروسه
زوجه الاب/ريم روحي هاتي رحمه
ذهبت ريم لتاتي هي ورحمه رفع هو عيونه ليصدم من كتله الجمال التي أمامه
أما ريم فكانت تنظر لها بغل لتضع رجلها امام رحمه فتقع رحمه داخل احضان ياسين 
#البريئه #والعاشق
صلي علي النبي وتبسم

وقعت رحمه داخل احضان ياسين الذي لم يزيل عينه عنها شردت هي في عينيه الجميله فاق الاثنين علي صوات

مرات الاب/بصي قدامك المره الجايه
رحمه/حاضر خرجت من احضان ياسين ووجهها انقلب لونه الي الاحمر من شده الخجل
تحدث حمزه اخ ياسين الأصغر/وانتي عندك كام سنه ي رحمه
رحمه/18سنه
نظر إليها حمزه بابتسامه
لتقول ريم/روحي ي رحمه هاتي حاجه للضيوف
رحمه/حاضر
ذهبت رحمه الي المطبخ وياسين يتابعها 
ريم/عن اذنكم هروح اساعدها
ذهبت الي المطبخ لتمسك رحمه من شعرها 
ريم/بصي يبت الجوازه دي متوافقيش عليها
رحمه بألم/حاضر أنا مكنتش هوافق اااه ابعدي عني
ريم/تطلعي برا تقولي مش موافقه
مسكتها من شعرها مره اخري لتقول/فاهمه ولا افهمك
رحمه بدموع/حاضر
خرجت ريم لتظبط رحمه نفسها وتخرج وراها وهي تحمل المشروبات
جلست بجانب ريم وياسين ينظر لها ببرود ليقول/طبعا انتي عارفه انا جاي لي
الجد/احنا جايين نطلب ايد رحمه
ريم/القرار قرار العروسه
نظرت إليها كأنها تقول لها لا توافقي
مرات الاب بابتسامه مصطنعه/الرأي رأيي العروسه ولا اي
الجد/اي يبنتي رايك أي
رحمه/مش موافقه ي جدي
ابتسمت ريم بانتصار ليقول ياسين/سيبونا لوحدنا شويه
رحمه بخوف/لا خليكم قول اللي عايزه هنا
ياسين/سيبونا لوحدنا قالها بحده
ليخرج الجميع 
قام ياسين من مكانه ليتجهه إليها رجعت هي الي الوراء
لينزل هو الي مستواها ويقول/ممكن اعرف سبب رفضك
رحمه/مش عايزاك بعد بقا
ياسين/لي 
رحمه/اي هو اللي لي 
ياسين/قوليلي سبب مقنع
رحمه بسرعه وخوف/أنا بحب واحد تاني
احمرت عيون ياسين ليسحبها من خصرها بقوه ليقول بحده/مين ده
رحمه/ابعد بقا وبعدين حاجه متخصكش
ياسين/أنا هوريكي اذاي ميخصنيش 
امسك الهاتف ليجري مكالمه ويعود إليها
نظر إليها ياسين لتعود الي الوراء بخوف 
*******
في غرفه ريم كانت تتحدث مع شخص لتقول/ازاي هتسيبها كده تتجوزه
الشخص/متخافيش كل حاجه ماشيه تمام
ريم/لازم تمنع الجوازه دي
الشخص/متخافيش يقلبي
ريم بدلع/وحشتني
الشخص/وانتي اكتر ي وحش الكون
ضحكت بصوت عالي 
********
عند ياسين لم تمر النصف ساعه ليجد باب المنزل يدق
فتحت رحمه لتجد شخص ومعه ماذؤن تحدث ياسين من وراها/اتفضل ي مولانا 
رحمه نظرت له بصدمه 
ليدلف الجميع الي الداخل 
وكذلك رحمه دخلت وراهم كان يقف الجميع منتظرين ماذا سيحدث تحدث ياسين/أنا قدمت معاد كتب الكتاب يلا ي عروستنا قالها بخبث
كادت أن تتحدث ليقول/اكتب ي مولانا
قطع حديثهم شخص يقول/ازاي تتجوزي من غير وجودي 
رحمه بصدمه/انت......
ابتسم الشخص بخبث ليقول/.......
صدمه حلت علي الجميع

#التاني

الشخص/ازاي تتجوزي من غير ما اكون موجود
رحمه بصدمه/انت
الشخص/اي موحشتكيش
ياسين بغضب/ما تحترم نفسك 
رحمه/انت اي اللي جابك هنا
الشخص/جاي احضر كتب كتاب بنت عمي وحبيبتي سابقا
نظر إليه ياسين بغضب ليلكمه في وجهه عدة مرات
ابتسم الشخص بخبث ليقول وهو يخرج/, اوعي تنسي ليالينا
نظرت هي بخوف الي ياسين الذي اتجهه إليها بغضب ليمسك يديها ويجلسوا ويتم كتب الكتاب تحت صدمه الجميع معادا هاتان الخبيثتان
تم كتب الكتاب ليقول ياسين/يلا هنروح الشقه 
رحمه بخوف/بس انا
ياسين/هششش مش عايز اسمع صوتك
اؤمات بخوف لتضع رأسها أرضا 
ليقول الجد/براحه عليها شويه ي ياسين
نظر إليهم ياسين ليأخذ رحمه ويخرجوا من المنزل متجهين نحو السياره
كل هذا ورحمه تسير بخوف دون أن تتكلم
وضعها بالسياره ليرحل بجانبها ويتجهوا الي الشقه
وصلوا الي العماره فكانت راقيه جدا 
أمسك بيدها وأخذها الي المصعد لتقف هي بخوف وتقول/لا أنا بخاف منه 
ياسين/تعالي متخافيش
رغم غضبه منها إلا أنه احس بشئ غريب اتجاهها
وضعت رحمه يدها بيده لتتمسك بها ليشدها الي الداخل لتصطدم بصدره العريض
رفعت نظرها إليه لتسرح في عينيه المذهبه
فاقت من شرودها علي كلامه/يلا وصلنا 
خرجت معه لتدلف الي الشقه 
ما أن دلفت حتي اغلق الباب لتقول هي بفزع/انت قفلت الباب لي
ياسين برفع حاجب/اي هو اللي قفلته ليه
رحمه بطفوليه/أنا عايزه اغير هدومي ومش عندي هدوم هنا
ياسين بابتسامه/هتلاقي كل حاجه في الاوضه دي
ابتسمت له لتدير ظهرها للذهاب ليقول/غيري وتعالي علشان لسه حسابنا مخلصش
ابتلعت ريقها بخوف لتدلف الي الغرفه
 فتحت الخزانه لتجد بها الكثير من الملابس النوم القصيره لتشهق بخجل
اخذت تبحث حتي وجدت هوت شورت وبدي بحملات
ارتدت الملابس وتركت العنان لشعرها 
لتقول/ازاي هطلع كده لا مينفعش
لما تكمل جملتها لتجده يقتحم الغرفه صدم هو من كل هذا الجمال 
اتجاهها إليها كالمغيب ليسحبها من خصرها ويدفن رأسه في عنقها ليقبله قبلات رقيقه
رحمه بضعف/ا...ب...عد...ا..رجوك
لم يبتعد عنها لينتقل الي شفتيها ويقبلها بنهم وهي تأن من الالم
لتحاول الابتعاد عنه ابتعد عنها حين احس انهم بحاجه الي التنفس
نظر الي شفتيها الوارمه نتيجه ما فعله بها ليبتسم
ياسين/تعالي ورايا
رحمه بخوف/علي فين
امسك ياسين يدها لياخذها ويخرج فتجد أنه حضر الاكل ليجلس ويسحبها داخل أحضانه
تحدثت هي بخجل لتطغي الحمره علي وجهها
رحمه /عيب كده بعد عني انا بعرف اكل لوحدي
ياسين/اسكتي ومش هتقومي من حضني
رحمه/أنا مش عايزة اكل
ياسين/متاكده
هزت رحمه رأسها كالاطفال
لينزل هو الي مستواها ويقبلها بقوه ليرتوي العاشق من بحر عشقه
ابتعد عنها ليقول/هتاكلي
رحمه/اه هاكل بس بعد اذنك ابعد
لم تكمل كلامها لتجده أطبق شفتيه علي شفتيها
ابتعد عنها بعد فتره ليقول/هتاكلي وانتي في حضني
ولا عايزه اعاقبك بصراحه انا بحب العقاب اوي
رحمه بسرعه/لا هاكل والله
ابتسم هو بتسليه
ليقطع لحظاتهم طرق علي باب الشقه اتجهه ياسين ليفتح فوجد الفتاه ترتمي في أحضانه ليغلق الباب وجاء ليتحدث فوجد رحمه تنظر له بدموع 
ياسين/رحمه أنا......
لم يكمل كلامه ليقول بفزع/رحمه
كل هذا تحت استغراب الفتاه

        شاهد 👈 الفصل الثالث 3

يتبع بقلمي#مروة
#الفصل_الثاني
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -