روايه امتلكها الاسد الفصل الثالث 3 بقلم بثينه صلاح

أخر الاخبار

روايه امتلكها الاسد الفصل الثالث 3 بقلم بثينه صلاح

 
روايه امتلكها الاسد الفصل الثالث 3 بقلم بثينه صلاح

روايه امتلكها الاسد الفصل الثالث 3 


#روايه #أمتلكها_الاسد 

البارت الثالث ♥  

جذبها الرجل من يدها بع"نف لتصطدم بصدر"ه الصلب وهي تقومه وتصرخ به.... حاولت الابتعاد عنه ولكن فشلت... كتف ذراعيها التي تقاومه بشراسه... ليحملها بخفه وصعد بها الي أعلي..... وهو يقبل ما يقابله من جسد"ها ووجهها ورائحه الخ"مر تفوح منه... 

ركل الباب بقدمه بقوه ليفتح علي مصاريعه..... اسرعت تخفي وجهها بصد"ره وهي تري في الغرفه رجل وامراه عا"ريان.... 

خرج الرجل والمرأه... ليسقطها هو علي الفراش ثم ذهب واغلق الباب... 

ارتعش جس"دها بذ" عر وهي تراه ينظر لها بش"هوه .... خلع جاكت حلته وهو يبتسم لتظهر اسنانها الصفراء والسوداء ثم القاها ارضا 

ملاك: آآ... آنت... ع... عايز... م.. مني... آآ... ايه.. ابعد...ع عني.آآ... 

 قالها وهو يتقرب منها بمكر: متخافيش يا حلوه دانا هريحك خالص....... 
 

زحفت علي الفراش من الخلف وهي ترتجف: ع... علشان خاطر ربنا... آآ.... ابعد عني سيبني..... والنبي يا عمو.... 

جذبها من قدمها بقوه ثم نام فوقها وهو يضحك بسماجه: ابعد ايه دا ما صدقت لقيت فرسه صاروخ زيك.....

 ثم حك ذقنه الناميه بتسأل: الا قوليلي يا شاطره دي اول مره ليكي ولا الحلوه م"فتوحه قبل كده...

نظرت له ببراءه من بين دموعها: يعني ايه يا عمو.....

نظر لها الرجل بصدمه فهل من المعقول انها مازالت عذر"اء..... لم يستطيع مقاومه تلك الملاك وهو يريدها......

 انق"ض عليها يمز"ق ملا"بسها ك الو"حش الجائع ينه"ش في جسدها الظاهر وهي تقاوم بضعف فقد ارهق جسدها وهي تحاول لتصرخ بأعلي صوتها بأسمه: أساااااااااااد...... ثم أغمي عليها مما زادت ابتسامتها ... ابعد عنها الرجل وهو يبتسم بخبث خلع باقي هدومه واقترب منها وهو يل"عق ش"فتيه بش"هوه  

كاد ان يزيح باقي ملابسها الا يده منعته ليركله بقدمه في بطنه ليسقط الرجل أرضا....... 

اسرع أسد بخلع قميصه ثم البسها ايه ووضع فوقها الملايه يلفها علي جس"دها.... ثم نظر الي ذلك الرجل الذي يغمغم بسكر 

_ لو مؤاخذه يا بيه بس المزه تلزمني انا اللي لقتيها الاول.....

سحبه اسد بعن"ف وسدد له بعض الكمات حتي نز*فت أنفه وفمه.... ليسقط الرجل ارضا.... دنا أسد منه وبصق علي وجهه بغضب 

_ علشان تبقي تمد ايدك علي اسيادك يا ز"باله.....

برقه حملها كأنها زجاج يخاف ان يكسر عكس ملامحه شديد الغضب لانه كان علي وشك خسارتها.... وضعها برفق داخل سيارته ليسرع بها الي شقته الخاصه وضعها علي الفراش ودثرها جيدا ثم قبل جبينها بقوه وهو يتنهد براحه.... جلس علي الكرسي الهزاز يراقب ملامحها بشوق ولهفه وابتسامه سعيده زينت وجهه 
                        
                 ♡♡♡

بعد مرور ساعتين ❤️

استيقظت ملاك وهي ترفع يدها تحركهم في الهواء بكسل..... نظرت حولها باستغراب فذلك ليست غرفتها... ما ان لبست لتشهق بذعر وهي تتذكر ما حدث أمس لتشهق بالبكاء أسرعت الي الحمام تشغل المياه عليها وهي تدعك جس*دها بع"نف اثر لمساته.... 

وصل اسد الي المنزل بعد ان احضر لها ملابس وبعض الطعام التي تعشقها سمع صوت شهقاتها فعلم انها استيقظت اسرع اليها داخل الحمام 

شهقت ملاك ما ان راته لتسرع بوضع يدها علي جس"دها بخجل وهي تخفض راسها.... نظر اسد الي عنق"ها وكتفها ليراهم شديد الاحمرار فعلم ان ذلك الرجل لمس"هم..... بتلقائيه دنا منها يقبلها بحب يمحو لمساته ويضع ملكيته عليها.... بعد ما انتهي جذب البرونس ووضعه علي جسدها ثم حملها بخفه ووضعها علي الفراش... 

اخرج ورقه وقلم من الدرج ثم امرها ان تمضي عليها ففعلت ما طلبه دون ان تعلم ما بداخلها..... 

جذب اسد الورقه منها بلهفه وسعاده استغربتها...... كادت ان تساله ليقاطعهم طرق علي الباب ليعقد اسد حاجبيه بتعجب فمن سياتي الي هنا 

ملاك بتوتر : ه...هو انت مستني حد...

اسد بجديه : هتلاقي البواب خليكي هنا ومتخرجيش هشوف مين .... 

اومات براسها بطاعه 

فتح أسد الباب ليتجمد مكانه بصدمه وووووو

         شاهد 👈 الفصل الرابع 4

✍️الكاتبة بثينه صلاح
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -