روايه احببت ابن عمي الفصل الثاني والعشرين 22 والفصل الثالث والعشرين 23 بقلم ملك احمد

أخر الاخبار

روايه احببت ابن عمي الفصل الثاني والعشرين 22 والفصل الثالث والعشرين 23 بقلم ملك احمد

 

روايه احببت ابن عمي الفصل الثاني والعشرين  22 والفصل الثالث والعشرين  23 بقلم ملك احمد

روايه احببت ابن عمي الفصل الثاني والعشرين  22 والفصل الثالث والعشرين  23 بقلم ملك احمد 

احببت ابن عمى
Part 22 💜
نهى:خد يابنى كل
سيف بحزن: مليش نفس
نهى بحزن:يابنى حرام عليك اللى بتعملوا في نفسك ده بقالك اسبوع مأكلتش ولا حتى بتزور أميرة دى كل يوم بتسأل عليك
سيف:مش عايز اقابل حد وأميرة اوريها وشى ازاى.....ها قوليلى
نهى:يابنى انت ملكش ذنب فى اللى حصل ده قضاء وقدر  وملكش يد فيه....... طبطبت عليه.....قوم قوم ياحبيبى احلق دقنك دي وقوم صلى وادعى ربنا يخليك لك أميرة ويعوض عليك فى بنتك ....قوم قوم يالا ياضنايا قوم
(سيف مسح دموعه وقام حضنها)
سيف: حاضر حاضر يا أمى
نهى:يالا يا بنى روح شوف أميرة دى كل شوية بتسأل عليك
سيف: حاضر
______________________________________
فى المستشفى
سيف: دكتور يا دكتور
الدكتور: نعم
سيف: طمنى على أميرة هى كويسة
الدكتور: للأسف حالتها الصحية وحشة جداً وده بسبب سوء حالتها النفسية مش بتاكل خالص ورافضة تاخد العلاج والكل حاول معاها وهى رافضة
سيف:طيب هى مش المفروض تمشى من المستشفى
الدكتور:المفروض بس انا افضل لو تكمل علاجها هنا ده هيكون احسن
سيف:ماشى شكراً جداً يا دكتور
سيف خبط على الباب وقال
سيف بأبتسامة:ممكن أدخل
(اول ما شفته كنت عايزة اخده بالحضن واقوله وحشتنى وحشتنى اوى سبتنى ليه بعد عنى ليه بس لما افتكرت أنه بقاله اسبوع مسألش عليا وسابنى هنا بصتله ببرود ولفيت وشى النحية التانية)
سيف: ماشى هادخل
دخل وقعد جنبى على السرير
(اول ما قعد جنبى قلبى دق بشدة دق ايه ده كان بيرقص وعايز ينط من مطرحه وحشنى اوى ابن المجنونه 😂😍)
سيف: وحشتيني
أميرة:
سيف بيقلد صوت أميرة:وانت كمان يا روحى وحشتنى
ضحكت بس لفيت وشى النحية التانية عشان ميشوفنيش
سيف: ضحكتك حلوه اوى ووحشتنى
أميرة بعصبية:لو كنت واحشتك صحيح ماكنتش سيبتينى أسبوع متسألش عليا خالص وانا فى حالة وحشة سبتنى أواجه اللى حصل ده كله لوحدى...(بدأت اعيط)مش انت قولت انك عمرك ما هاتبعد عنى مش واعدتنى قبل ما نتجوز انك عمرك ماهتسيبنى أبداً سيبتينى ليه أواجه ده كله لوحدى ليه مع اول مشكلة اتخليت عنى....هاااا ماتنطق......قول .......اتكلم.....ساكت ليه
(سيف مسح دموعي وحضنى:)
سيف:ششششش بس يا حبيبتي اولاً انا مش عايز اشوف دموعك دى نازلة تانى فاهمه ثانياً انا كنت وحش اوي اوي من غيرك بس كان لازم أبعد شوية عشان اعرف أواجه اللى حصل ياحبيبتي انا كنت كل يوم بتوجع لأنى بعيد عنك بس لازماً اتحمل مكنتش عايزك تشوفينى وانا مكسور ومقهورومش عارف اجيب حقك وحق بنتى من المجرم اللى عمل كدة
أنا آسف وعايزك تسامحينى على اللى حصل شوفى عايزنى اعملك ايه عشان تسامحينى
(حضنته بقوة:وقولت)
أميرة:عايزك متبعدش عنى أبداً وتفضل جنبى ومتسبنيش
سيف: حاضر.......ياريت لو ترجعى بقى
أميرة بعدم فهم:ارجع ارجع من فين
سيف:ترجعى أميرة بتاعت زمان المجنونة والهبلة واللى عمر ضحكتها مافرقت وشها 
أميرة بحب: حاضر هارجع
(دخلت الممرضه ومعاها الأكل:)
الممرضه: الأكل
أميرة: لأ مش عايزة اكل
سيف: مينفعش لازماً تاكلى عشان تقومى بالسلامة
وبعدين انا هاكل معاكى عشان افتح نفسك
أميرة: لأ انت كدة هاتسدها
الممرضه قعدت تضحك
سيف:بتضحكى على ايه
الممرضه:ها ولا حاجة يا فندم بعد اذنك
سيف بغيظ:انتى كمان بتضحكى على ايه
أميرة بضحك: معرفش
سيف هو كمان قعد يضحك
أميرة بضحك:وانت كمان بتضحك على ايه
سيف بضحك: معرفش برضوا....... وحشتنى ضحكتك اوى
أميرة: بحبك يا سيف
سيف:وانا كمان يا قلب سيف
#يتبع
أحببت أبن عمى
Part 23💜
بعد يومين
فى الفجر
أميرة: حبيبي
سيف بنعاس: امممم
أميرة:قوم روح انت بقالك يومين قاعد هنا روح نام
سيف: لأ ياحبيبتى انا هافضل قاعد معاكى ولا انتى مدايقة من قعادى
أميرة: لأ طبعاً
أميرة:طب بص تعالى اقعد جنبى هنا عشان شكلك تعبان
سيف بخبث:انتى عايزانى انام جنبك ليه...ها
أميرة:ليه يعنى عادى ... مافيش حاجه
سيف: خلاص خلاص مالك اتوترتى كدة ليه
أميرة: سيف حد قالك انك رخم
(قام قعد جنبى وحضنى:)
سيف:يااااااه ده كتشير
أميرة بتوتر:سيف أبعد مينفعش كده احنا فى المستشفى
سيف حضنها اكتر وقال:وفيها ايه مراتشى وانا حر فيها
أميرة: سيييف
سيف:ايه هاتضربينى........تعرفى انك جمر 
أميرة: مالك ياحبيبى انت سخن اجيب الدكتور
سيف بحب: تؤتؤ انا مش تعبان بس بمجرد قربك ليا ده بينسينى هموم الدنيا ومشاكلى انا لو اطول اشيلك جوة قلبى اعملها.......انا لو لفيت الدنيا دى كلها مش هلاقى زيك
أميرة بشهقة:يعنى لفيت ياولا .....اه ياوجه البرص
سيف بعصبية:يعنى انتى سايبة اللى بقوله وماسكة فى دى وعمال اقول لو اطول اشيلك جوة قلبى كنت عملتها وانتى دواية وعلاجى وحبى..... ياشيخة حسبي الله ونعم الوكيل فيكى
أميرة: اهدى يا حبيبي لحسن يطقلك عرق تروح فيها
سيف بغضب:انا هاروح اشوف الدكتور وارجع اقبل مارتكب جنايا
أميرة بضحك:ماشى
بعد شويه
(دخل عليا دكتور شكله غريب جداً بصراحه انا خفت منه:)
أميرة:خير يا دكتور فى حاجة
الدكتور:ششششش
(وأخد مخدة وحطها على وشى وبيحاول يكتم نفسى:)
أميرة بخوف:اممممممم.......اممممممم(بصوت ياجماعه بص هو كاتم نفسى تخيلوا تخيلوا)
دخلت علينا الممرضه
الممرضه بخوف: انت بتعمل ايه يا دكتور
اول ما شافها جرى
مسكته وفضلت تصرخ
الممرضه بصريخ:الحقوووووونى.... الحقوووووونى..... الحقوووووونى
اول لما لاقها بتصرخ زقها ووقعت وقامت تجرى وتصرخ
سيف بخضة:ايه ده إيه صوت الصريخ ده
الدكتور:مش عارف
الدكتور:هبة يا هبة(هبة دى الممرضه اللى كانت بتصرخ)
الدكتور:فى ايه
هبة بخوف:ال ال حالة الحالة.....ياااا دكتور الحالة
الدكتور بقلق:اهدى وفهمينى حالة إيه
هبة: الحالة اللى فى غرفة ٦٠٤ 
سيف بخضة:ايه أميرة....مسكها من دراعها.... أميرة مالها انطقى
هبة:دخلت عليها عشان اديلها الحقنة لقيت فى حد بيحاول يخنقها صوت جرى وزقنى
سيف بخضة:ايه أميييييرة 
(وطلع يجرى هو الدكتور والممرضين:)
سيف بخوف: أميرة... أميرة فوقى يا أميرة فوقى
الدكتور:لو سمحت مينفعش كده أخرج استنى برة
سيف بقلق: حاضر حاضر
(الدكتور مسك ايدى وحس النبض ولقاه وقف:)
الدكتور بعصبية: هاتوا جهاز الصدمات الكهربائية بسرررررعة
هبة: اتفضل
(جرب مرة واتنين وتلاتة وفى الآخر فوقت:) 
الدكتور بارتياح: الحمد لله....هبة
هبة: أيوة يا دكتور
الدكتور:بلغى البوليس فوراً
هبة: حاضر
سيف: قوليلي أميرة بخير
هبة:اه يا فندم حضرتك تقدر تشوفها دلوقتى
سيف بارتياح: الحمد لله..... الحمدلله..... الحمدلله يارب
بعد شويه وصل البوليس
الدكتور: أهلاً يا فندم انا الدكتور عصام مدير المستشفى
الظابط: تشرفنا...انا عايز اعرف ايه اللى حصل
عصام:اتفضل معايا يافندم فى المكتب
الظابط: حاضر
عصام:تعالى معانا ياهبة
هبة: حاضر يا دكتور
الظابط:ها ايه اللى حصل
هبة:هاقول لحضرتك......وحكتله على كل حاجة
الظابط:امممم....طيب تقدرى توصفيلى شكله
هبة:اه اه طبعاً يا فندم
الظابط: اتفضلى
هبة:هو طويل واسمرانى واقرع
الظابط: ماشى......فى كاميرات هنا فى المستشفى
عصام:اه يافندم اتفضل
الظابط:ماشى انا عايز الممر اللى فيه غرفة المريضة
الدكتور:اهو
هبة:هو ده يافندم
الظابط:متأكدة
هبة:اه يافندم متأكدة هو ده اللى حاول يقتل المدام 
الظابط: فى كاميرات برة المستشفى
الدكتور:اهى يافندم
(لقى فى عربية سودة مستنية الراجل ركب ومشيت)
الظابط:ماشى شكراً انا هاعرف اجيبه
الدكتور:ماشى

            شاهد 👈 الفصل 25 و 24

خلصنا
#بقلمى_ملك_أحمد
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -