روايه مابين الحب والحرب الفصل الرابع 4 بقلم ملكه القلم

أخر الاخبار

روايه مابين الحب والحرب الفصل الرابع 4 بقلم ملكه القلم

روايه مابين الحب والحرب الفصل الرابع 4 بقلم ملكه القلم

 روايه مابين الحب والحرب الفصل الرابع 4 

4
حياه صحيت من النوم لقيت نفسها نايمه في حضن عز
حياه بضجر....اي ده ياربي انا اي اللي جابني هنا
عز ضحك عليها وفتح عينيه....انا اللي جبتك هنا
حياه....انت ازاي تعمل كده بجد انت قليل الادب
عز كان حاطط سلاحه علي الكومود مسكه وهي خافت
حياه....اي ده انت هت"قتلني بجد
عز....شوفي بقا لسانك هيطول هفرغ فيكي المسد"س ده فاهمه
حياه بسرعه....فاهمه فاهمه بس ابعده عني
عز سحبها عليه....بقولك اي ما تجيبي بوسه
حياه....اوعي يا سا'فل يا قليل الادب
عز....طيب ليه الغلط ها هتبوسيني ولا 
عز رفع المسد"س في وشها
حياه بخوف....ولا اي
عز....اظن انتي عارفه انا هعمل اي ها
حياه ضربته في صدره....لا ده استغلال انت بتستغلني
وبعدين احنا مش متجوزين
عز رفع حاجبه....اومال احنا اي 
حياه....بس ده ما اسموش جواز
عز بخبث....انا قولت برضو ان الجواز مش كده اي رايك نتجوز
حياه....في اي انت قلبت ليه لا بقولك اي انا مش بقولك كده علشان دماغك تروح بعيد لااااا 
عز.....دماغي هتروح بعيد فين انتي فيكي حاجه وانتي عامله زي خله السنان
حياه وقفت وحطت ايدها في وسطها....انا زي خله السنان
انت كنت تطول انا مفيش اتنين مني في جمالي 
عز رجع بضهره لورا....امممم مش واضح يعني 
حياه....تقدر تنكر هل في عيون زي عيوني كده ده انا قمر
عز سحبها عليه جامد وسرح في عيونها....من ناحية عيونك فعيونك جميله بتسحر
حياه بتوتر....ها ابعد علشان الحق اصلي واجهز الفطار
عز ساب ايدها وهي قامت دخلت الحمام اتوضت وخرجت صلت وبعد ما خلصت نزلت من الاوضه وراحت المطبخ علشان تجهز الفطار هي متعوده دايما لما باباها كان عايش تصحي بدري تجهز الفطار
دموعها نزلت لما افتكرت باباها حاولت تصبر نفسها انه في مكان احسن 
عز من وراها حضنها وحياه مكنتش مركزه 
عز....بتعيطي ليه
حياه اتخضت وايديها اتلسعت 
حياه بدموع.....عاااا ايدي
عز بخوف مسك ايدها وجاب علبه الاسعافات وعقمها ولف علي شاش
عز....بتوجعك
حياه.....لا مش كد الوجع اللي انا حاساه دلوقتي 
عز بهدوء....انا بوعدك اني هجبلك حقك وحق باباكي 
حياه حضنته.....انا تعبانه وحاسه اني وحيده في الدنيا ماليش حد
قاالتها بدموع
عز ملس علي نقابها بحب وحزن.....خلاص مش عايز اشوف دموعك دي تاني 
حياه بدموع....ايدي انحرقت بسببك
عز...انا اسف
يلا بقي خليني اساعدك ونجهز الفطار سوا
حياه بفرحه....بجد
عز....بجد قالها بابتسامة حياه وعز كانوا بيعملوا الفطار وبيضحكوا وقدروا ينسوا بعض وجعهم
خلصوا الفطار وقعدوا علي السفره بعد ما حطوا الفطار وخالد نزل وفطر معاهم وخالد حس انه مبسوط بالجوا اللي مليان حب
عز خلص فطروا واتجهه لشغله وحياه قعدت مع خالد وفضلوا يتكلموا كتير وخالد كان بيحاول ينسيها حادثه والدها
_________
عند فرانك
فرانك....انا لا اخاف افعل ما تشاء
عز.....وانا مش بخاف وزي ما قولت هعمل اللي عايزة 
فرانك....عز الصفقه لنا لماذا تريد ان نخسرها لا افهمك
عز بغموض....انا عايز كده وياريت االي قولته يتنفذ
عز خرج وفرانك اتكلم بغضب....ساتخلص منك قريبا يا هذا
_________
عند حياه طلعت الاوضه وفتحت الباب ودخلت
لسه هتقلع النقاب اتصدمت ورجعت لورا بخوف
فرانك....مرحبا عزيزتي

          شاهد 👈 الفصل الخامس 5

#ملكه_القلم#R_M_S
#الفصل_الرابع#
#ما_بين_الحب_والحرب#
تعليقات
تعليق واحد
إرسال تعليق
  • غير معرف 11 يونيو 2022 في 11:40 م

    روعه لو سمحت الجزء السادس

    إرسال ردحذف



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -