روايه خادمتي الفصل الخامس 5 بقلم صابرينا

أخر الاخبار

روايه خادمتي الفصل الخامس 5 بقلم صابرينا

 

روايه خادمتي الفصل الخامس 5 بقلم صابرينا

روايه خادمتي الفصل الخامس 5 


الخامسه 
ريهام.... ايوا خونتك 
استووووووب 
في اوضه جميله
/****////////******
كانت ريهام واقفه قدام جميله بتعيط 
جميله .... حصل اااي 
ريهام كانت بتعيط وساكته
جميله .....اقولك انا حصل ااي 
باسك فضربتيه بالقلم صح 
ريهام بعياط .... صح 
جميله.... جدعه وبميت راجل 
القعده مع العقربه زينب بوظت اخلاقه
 ابني عمره ماكان كدا ومع ذلك انتي جدعه بتحافظي علي نفسك 
ريهام...بس هو قال ان جحيمي علي الارض بدا انا خايفه 
جميله... غروره كاراجل اتهز لما ضربتيه بالقلم واكيد قال كدا ساعه عصبيه متخافيش 
عايزه تكسبي حبه عانديه فهميه انك بنت صعبه محدش يقدر عليكي وانو ولا حاجه قدامك الرجاله بتحب البنات المخربشه  
 في اي هو انا الي هاافهمك 
فين العرق الصعيدي بتاعك يابت  
فهمتيني
ريهام .... فهمتك 
بس هو جاسم بيه ميعرفش انك طلبتيني ليه من اهلي 
جميله...لا ميعرفش لسه عشان كدا قولتلكم اخر الشهر 
انا كنت عايزاه يشوفك جميله ومخربشه وهو بنفسه الي يقولي انا عايز ريهام وكل دا بيحصل اهو قدامي 
فهمتيني 
ريهام... فهمتك ي ماما جميله 
بس انتي بتكرهي زينب ليه 
جميله.... عشان اخلاقها وطباعها مش زينا محبتهاش
 الحب دا سبحان الله بينزرع في القلوب 
وهي اول مادخلت عليا قلبي انقبض 
*******************************
كانت ريهام بتجهز الفطار علي الطاوله 
فجأه جاسم مسك ايديها وبصلها 
جاسم... تتجوزيني 
ريهام بصتله بقرف واتكلمت ... لاء !!! 
جاسم بذهول اتكلم .... انتي بتقولي اي 
انتي اتجننتي صح 
ازاى ترفضيني 
ريهام.... العين متعلاش عن الحاجب ي بيه عن اذنك
مسك جاسم ايديها ومنعها تمشي واتكلم 
جاسم.... بس انا بحبك 
ريهام....وانا مبحبكش هو بالعافيه 
عن اذنك بقي ورايا شغل وانا حته خدامه عندك 
كانت جميله بتتفرج علي الي بيحصل من فوق السلم ومبسوطه 
جميله.... اخيرا جت الي هاتحبها ي جاسم 
سمعتها زينب وشافت بعينيها نظره جاسم لريهام وهي ماشيه 
زينب في سرها .... مش هايحصل ي حماتي 
مش حايحصل 
**********////////////*************
       في المطبخ 
نزلت زينب المطبخ لقت ريهام بتغسل الاطباق 
زينب .... انتي تعالي ورايا نصفيلي الاوضه 
ريهام... حاضر ي هانم
طلعت ريهام مع زينب الاوضه وكانت لسه هاتنضف الاوضه 
اتكلمت زينب.... تعرفي انك مش بطاله جسمك شكلك شعرك اسلوبك 
كله عادى 
ريهام.... شكرا ي هانم 
زينب...اخلصي عايزه اي من جوزى 
ريهام.... انا الي هاخد جوزك منك 
زينب ضربت ريهام بالقلم علي وشها 
راحت ريهام ردتلها القلم قلمين ووقعتها علي الارض 
ريهام.... قريبا اوووى هاتشوفي ازاى هايكون زى الخاتم في صباعي وازاى هايجبله ولاد وبنات يملوا المكان علينا 
ومش منضفه الاوضه نضفيها انتي انتي مش صغيره 
عن اذنك ي ضرتي
اقصد ضرتي المستقبليه 
زينب وهي حاطه ايديها علي وشها 
هاتدفعي تمن القلم دا غالي يابت الجنايني 
&_____________________&

في شقه سلوى 
كان احمد زى المجنون رايح جاي في الشقه مش عارف يعمل اي 
سلوى... في اي مالك دوختني رايح جاي حصل اي لدا كله 
احمد .... هااتجنن فص ملح وداب مش لاقيها 
سلوى... ماتولع بجاز اهي غارت وبعدين مالك في اي مش اخدت غرضك منها ورميتها 
خلاص عايزها تاني ليه 
احمد..... بحبها ومش عايز غيري يلمسها 
سلوى..... اتجوز واحده غيرها الي خلق ليلة مخلقش غيرها 
البنات علي افي من يشيل واجمل منها 
الباب خبط 
سلوى .... روح افتح الباب يمكن تكون حبيبه القلب 
راح احمد جرى يفتح الباب لقي راجل لابس بدله سودا 
احمد ...مين حضرتك 
خالد.... انا محامي منصور بيه الله يرحمه 
دخل خالد الشقه وقعد في الصالون واتكلم 
خالد.... هي فين انسه ليلة 
احمد ... وعاوزها ليه 
خالد.... عشان تستلم ميراثها من والدها 
سلوى.... ميراث ااي 
خالد.... في وديعه بااسم ليلة في البنك بعشره مليون جنيه 
والوديعه معادها تتفتح اخر الشهر دا 
وانا جيت عشان اقولها ونروح عشان تستلم ميراثها 
سلوى واحمد بصوا لبعض كتير 
خالد بشك بصلهم .... هي مش موجوده صح 
سلوى ... صح 
خالد....طب هي فين 
احمد.... منعرفش عنها حاجه 
خالد... لو ملقنهاش البنك حاياخد الفلوس 
سلوى... لا هانلاقيها طبعا سيب انت رقمك وانا هاكلمك 
خالد عطي لسلوى الرقم وغمزلها واحمد مش واخد باله بالي بيحصل كل الي بيفكر فيه ليلة راحت فيييييين 
*************************
ليله بنوته رقيقه وجميله عيونها خضرا وبشرتها بيضا وشعرها بني 
بس البهدله والشقي الي شافته خلوها بهتانه 
كانت لابسه عبايه سودا من عبايات شاديه كانت واسعه عليها اوووى مش عارفه تتحرك فيها كل ماتتحرك توقع 
كانت في شقه هشام واقفه بتنظف الارض الي كلها اوساخ 
جه هشام من وراها ولاحظ قد اي هي ناعمه وهي بتغسل الارض 
هشام .... اول مره تشتغلي خدامه 
ليلة بخوف منه كدبت ..... لا اشتغلت كتير 
هشام بشك ...طيب 
كملي تنظيف 
سبها هشام ودخل جوه الاوضه 
هشام طلع موبايله وكلم ايمن دراعه اليمين 
هشام... عملت ااي 
ايمن...جبت كل المعلومات عنها 
اسمها ريهام عوض الاسيوطي ابوها هربان من الصعيد عليه طار 
وجه اشتغل في مصر جنايني 
البنت مطلعتش من القصر بسبب خوف ابوها عليها مكملتش الاعداديه 
يدوب بتفك الخط بالعافيه 
هشام...يعني خام 
ايمن... بالظبط كدا 
هشام...حلوو
ايمن....هاننفذ امته ي باشا 
بص هشام ل ليلة وهي بتنضف واتكلم بغرابه 
هشام....هااخلص الي في ايدي واقولك امته 
***////*********/////********
في شقه سلوى 
.................
سلوى ست اربعينيه جسمها منحوت جميله 
سلوى بغضب ....يعني لو مكنتش اغتصبتها كانت زمانها معانا وكنا اخدنا الفلوس 
احمد.... ماانتي كنتي هاتبيعيها للراجل العربي 
ااي ماتفوقي ياسلوى وبعدين انا ميت من القلق عليها هاموت واعرف راحت فين 
سلوى... انزل دور عليها تاني وثالث لحد ماتلاقيها 
انزل يلا 
نزل احمد عشان يدور علي ليلة
استغلت سلوى الفرصه وطلعت تليفونها عشان تكلم خالد 
سلوى بمياصه اتكلمت..... ألو 
خالد... الو مين 
سلوى ...انا سلوى حرم المرحوم منصور 
خالد... ايوا افتكرتك وهل يخفي القمر  
سلوى...ممكن اعرف اي الي انت عملته دا 
خالد.... اصلك عجباني من اول مادخلت البيت وانتي عجباني جسمك ملامحك 
عجباني 
سلوى ... باين عليك شقي
خالد ... اوووى شقي اووى وشقتي خطيره 
سلوى... لا ياشيخ 
ضحكت سلوى ضحكه عاليه 
سلوى ...طب فين العنوان 
خالد.... اكتبي عندك شارع ....... 
سلوى.... خلاص انا جايه اشوفك دلوقتي
قامت سلوى لبست فستان اسود قصير لان طبعا زوجها لسه ميت مينفعش تلون 
وخدت شنطتها ونزلت 
قابلت احمد في السكه 
احمد ...رايحه فين 
سلوي ....نازله اشترى حجات مخنوقه 
احمد ...طيب 
سلوى.... لاقيتها 
احمد .... لاء
سلوى...طب اطلع ارتاح وانا ساعتين وجايه 
احمد....طيب 
...........في شقه خالد ....... 
حط خالد كاميرات في اوضه النوم وجهز الاوضه 
بعد نص ساعه 
وصلت سلوى المكان وخبطت علي الباب 
فتح خالد الباب وسحبها من ايديها في احضانه 
سلوى... باين عليك شقي اووي 
خالد .... اوى اوى 
قبلها قبلات متفرقه وحملها بين ذراعيه الي الغرفه حيث توجد الكاميرات المخفيه 
وضعها على الفراش برفق تام واخذ يزيل عنها ملابسها المكونه من الفستان الاسود 
حيث ظهرت ملابسها الداخليه الحمراء المثيره 
اخذ يقبلها حتي سكتت شهرزاد عن الكلام المباح ...... 
&_________________
في شقه هشام .... 
خلصت ليلة شغل وقد اي طلع عينها في الشقه المطبخ كان زريبه مليان ازايز خمره وعلب كارتين من المطاعم مكان الاكل الي من برا 
والاوض كانت زريبه والارض مليانه اوساخ 
خلصت ليلة الاوض الاربعه ونضفتهم وخلصت الصاله والحمام والمطبخ 
كان فيه ازايز خمره فوق في المطبخ مش شايفاهم 
ليلة.... هو انا كل مااقول خلاص خلصت تطلعلي حاجه جديده 
جت ليلة تشيل ازايز الخمره انكبت عليها ازازه الزيت كله 
عيطت ليلة بحرقه 
حسبي الله ونعم الوكيل في الظالم انا اتبهدلت اووى يارب ساعدني 
نضفت ليلة المطبخ من الزيت واستغلت عدم وجود هشام في الشقه واخدت بيجامته لبستها عقبال ماتغسل هدومها 
خلصت ليلة غسيل الهدوم ونشرتها ودخلت تستحمي من الزيت 
بعد شويه 
دخل هشام وكان متعب من الشغل 
قعد علي الكرسي ولسه هاينام 
خرجت ليلة من الحمام وهي لابسه بيجامه هشام كانت جميله بشكل شعرها البني الطويل وعيونها الخضرا وبشرتها البيضا 
هشام انصدم من جمال ليلة قد اي كانت جميله ورقيقه في البيجامه بتاعته  
هشام افتكرها واحده من بنات الليل الي بيجولوا كل يوم قرب منها ولمس شعرها وليلة كانت خايفه بين ايديه
ليلة بخوف اتكلمت ... والله وانا بنضف الزيت وقع عليا واضطريت اغسل هدومي والبس البيجامه بتاعه حضرتك والله دا الي حصل 
هشام انصدم من جمالها هي دى الخدامه قد اي كانت جميله 
ليلة جرت جابت هدومها ودخلت الحمام بسرعه لبست هدومها العبايه المهروله عليها السودا 
وطلبت من هشام فلوسها عشام تروح 
هشام عطي ليلة الفلوس وسابها تروح وهو مقرر انو يعرف مين دي 
هشام ... اسمك اي ي شاطره 
ليلة بكل برأه اتكلمت ... ليلة 
هشام ... ليلة ااي اكيد ليكي اب 
ليلة.... ليلة منصور الديب 
عن اذنك
&___________________&
في شقه اسماعيل 
دخلت ليلو الشقه وعطت لاسماعيل الفلوس كلها والي كانوا عباره عن ٥٠٠ جنيه 
شاديه بحب .... هااقوم احضرلك الاكل 
بعد شويه جت شاديه بطبق الفول والعيش وكلت ليلة الطبق كله لانها كانت طول النهار جعانه مااكلتش حاجه 
شاديه... ي حبه عيني داانتي كانك ماكلتيش من زمن 
ليلة..... اصل البيت كان وحش اوووى وكان في تنضيف كتير 
شاديه.... ربنا يقويكي 
&__________________& 
بعد اربع ايام 
جاسم بعد فيهم عن زينب كان بيقرب من ريهام الي كانت بتصده دايما 
في الجنينه 
اخدت ريهام الخرطوم وقعدت تلعب بالميه وهي بتسقي الورد 
جه جاسم من وراها وقال 
اول مره اشوف ورده بتسقي ورد 
ريهام.... اعملك تصحيح نظر 
عن اذنك 
سابته ريهام ودخلت جوه وهو هايفرقع من الغيظ 
.................. 
في اوضه زينب 
لبست زينب قميص احمر شفاف 
وكانت بتتمايل قدام جاسم 
لكن جاسم كان بيبص من الشباك علي ريهام الي بتتمشي في الجنينه 
قربت منه زينب وكانت بتبوسه بعد عنها 
جاسم ... اسف بس انا تعبان عن اذنك 
نزل جاسم تحت لريهام 
كانت زينب شايفاها بيتمشي مع ريهام في الجنينه
طلعت زينب موبايلها وكلمت مامتها 
زينب.... اتصرفي وتجيلي بكرا 
لازم اشوفك انا بيتي بيتخرب 
.............................
اليوم التالي ........ 
كانت زينب بتلف زي المجنونه قدام مامتها 
زينب.... هانعمل اي ي ماما جوزى بيضيع من بين ايدي معتش زى الاول معايا 
الاول كان ملهوف عليا وانو يبقي معايا دلوقتي انوثتي مش مأثره فيه ولا كأني قدامه 
الام..... طب جربتي معاه 
زينب... كل يوم بيسبني وينام 
الام.... مايمكن تعبان
زينب... لا هي الخدامه احلوت في عنيه 
الام.... اذا كان كدا انا عندى خطه حلوه اوووى 
زينب... خطه اي 
الام... فاكره مرات حسن السفرجي 
زينب... بقولك جوزى بيضيع مني تقوليلي مرات حسن السفرجي حياتي بتتدمر قدامك وانتي شاغله بالك بتفاهات 
زينب.... حسن مراته حامل اي رائيك لو اخدنا منه الطفل الي جاي وقولنا لجاسم انك حامل
زينب... والفيلم الهندى دا هايدخل عليه 
دا مش بعيد يطلقني 
الام.... ومين هايعرفه يابت بطني 
زينب.... وهي مرات حسن حامل في الكام 
الام... في الاول لسه 
زينب ... لا لا مش هاينفع 
انا لازم اتصرف 
الام... هاتعملي ااي 
زينب....في سيناريو بيدور في خيالي المهم هااعمله انا مش هااخليه يتجوز الخدامه دى 
الام .... ازاى 
زينب .... ازاى دى بتاعتي انا  
&_____________________________&
في شقه خالد 
كانت سلوى. بتلبس هدومها 
خالد... رايحه فين 
سلوى.... مروحه داانت هديت حيلي 
خالد بضحكه عاليه... مالسه بدرى 
سلوى... لا ياحبيبي كدا كفايه اوووى 
خالد...اومال ليلة لسه مالقيتوهاش 
سلوى.... لسه 
طبعا سلوى حكت لخالد كل حاجه عن ليلة وريته صورتها وحكيتله كمان عن اغتصاب احمد لليلة 
خالد... انا بنيم البنك لحد ماتلاقوها بس دا مش هايحصل لفتره كبيره فاحاولوا تنجزوا بسرعه وتلاقوها 
سلوى.... حاضر ي حبيبي 
بس انت هاتيجي تطلبني امته ي اخويا 
خالد.... نخلص حوار ليله دا الاول وبعدين هااطلبك من اخوكي 
سلوى بفرحه حضنته زى العيله الصغيره 
خرجت سلوى من الاوضه 
خالد وهو بيشوف الكاميرات وبيقفلها 
قال اتجوزها قال اتجننت دى ولا اااي
في اوضه جميله 

دخل جاسم الاوضه 

جاسم... مش كنتي بتقولي اني لازم اتجوز عشان اخلف 

جميله.... اه وبعدين لاقيت البنت الي هاتجيبلك العيل 

جاسم.... ريهام 

جميله.... الخدامه 

جاسم.... مش قولتي اي حد ان شاله اي خدامه

جميله...وانت مطيع اووى ومسكت في الكلمه صح

جاسم.... بحبها 

جميله.... بتحبها ولا عايز تعند معاها عشان ضربتك بالقلم 

اي فاكرني نايمه علي روحي 

انا شوفت كل حاجه بوستها ضربتك بالقلم ودلوقتي عايز تنتقم من بنت الناس صح 

تتجوزها وتاخد منها العيل وتربيه انت وزينب والبت تولع بجاز صح 

جاسم.... والله بحبها انتي ليه مش متخيله دا بحبها 

&_________________& 

في الغرفه 

كانت لابسه فستان فرح وبتعيط 

دخل جاسم الاوضه 

جاسم.... يلا الماذون برا 

مالك بتعيطي ليه 

ريهام.... انا مش هاينفع اتجوزك 

جاسم...ليه 

ريهام بعياط ...عشان خونتك 

خونتك .....

ولسه المفاجأت مستمره ياترى خانته بجد ولا لاء

بحبكم 

صابرينا
        شاهد 👈 الفصل السادس
&_______________________&
   

تعليقات
تعليقان (2)
إرسال تعليق
  • عاشقه الله
    عاشقه الله 14 يونيو 2022 في 6:44 ص

    جميله

    إرسال ردحذف
    • غير معرف 15 يونيو 2022 في 7:55 م

      حلوة كتير

      إرسال ردحذف



      وضع القراءة :
      حجم الخط
      +
      16
      -
      تباعد السطور
      +
      2
      -