روايه طفلة الريان الفصل الاول 1 والفصل الثاني 2 بقلم مي عبدالله

أخر الاخبار

روايه طفلة الريان الفصل الاول 1 والفصل الثاني 2 بقلم مي عبدالله

 روايه طفلة الريان الفصل الاول 1 

روايه طفلة الريان الفصل الثاني 2

روايه طفلة الريان الفصل الاول 1 والفصل الثاني 2 بقلم مي عبدالله
انا بحبك.
ههههه بس ياطفله
رديت بدموع : انا مش طفله انا بحبك

لقيته بصلي بنظره حاده وقالي مش عاوز اسمع الكلام دا تااانيي انتيييي اختيييي افهمي بقى انا مش بحبك.

انكمشت في نفسي وفضلت اعيط بحرقه انا مش طفله انا عندي 17 سنه هو ليه مش مصدق.

عند ريان كان بيلف بعربيته وهو بيقول فوق بقيي هي مش بتحبكك دا تعود لما تكبر هتفهم.

دا الكلام الي بيصبر بيه نفسه دموعه نزلت غصب عنه هو بيعشفها لكن هي لسه طفله مش فاهمه معاناها اكيد دا تعود اصل بعد مامتها وباباها توفو هي عاشت عند خالتها.

ريان كان تايه هو عارف ان هو كسرها لكن مش عاوز يظلمها هو عنده 30 سنه وهي عندها 17 دي في نص عمره.

عند ايسل كانت بتعيط وبتفتكر وهي عندها تمن سنين
فلاش باك

ايسل : لياان ليان.
ريان : ريان ياايسل ريااان 😂.

ايسل : ميييس تعوه انا اما اتبر هتوزك وهلبس فتان.
ريان بضحك : انتي كلامك كلو واقع امشي يابت من هنا.

ايسل بطفَوله: ميييييييس تتعوه انت هتوزني يعني هتوزني.

ريان بحب وضحك : حاضر هتوزك وتلبسي فستان وهتبقى عروسه.

بااااااك.

مسحت دموعها ولبست بيجامه عليها توم وجرى َوعملت شعرها قطتين وبصت لنفسها بضحك وطفوله.

دخلت المطبخ َوهي بتغني وبتعمل الاكل الي ريان بيحبو (الكيااااااامه بتعيط في الزاويه 🤦🏻‍♀️)

ريان رجع وايسل جريت عليه وهي بتحضنه وقالتله :
عملتلك الاكل الي بتحبو.

بصلها باستهزاء وسخريه وبيقول وعرفتي تعملي بقى ولا حرقتيه.

ايسل بدموع حرااام عليييكي بقيي حسس بيااا اناا تعبت.

بصلها ببرود ووزع الباب في وشها.
بصتله بتذمر وهي بتعيط جامد دخلت على اوضتها وهي بتجيب صورته وبتبتسم اخدت الصوره في حضنها ونامت.

تاني يوم صحيت على صوت زغاريط في البيت.
ايسل بالستغراب : في اي.

ريان رد ببرود : هتجوز.

يتبع
#صحيت من النوم على صوت زغاريط خالتها.
ايسل باستغراب : في ايه؟

ريان ببرود : هتجوز!
ايسل بصدمه ودموع هتتجوز الزاي طب انا.

ريان ببرود : انتي ايه انتي اختييي وانا الي هسلمك لعريسك.

ايسل بابتسامه بارده وهي بتموت من جواها : مبروك ياابيه.

ريان بصدمه : ابييه!
ايسل ببرود : اه ابيه ويالا بقى هدخل اجهز نفسي علشان نروح للعروسه.

ايسل اول مادخلت سمحت لدموعها انها تنزل كانت بتكتم عياطها وصويتها في المخده لييييه لييييي حراااااام علييييكككك اناااااا بحبككك وحياه كل دمعه نزلت مني علشانك ياريان لندمممك.

قامت لبست فستان جلد واصل لحد الركبه وجابت شعرها على جنب وحطت روج احمر زادها جمال على جمالها رسمت عيونها الرمادي بالكحل مما جعلها جذابه اكتر.

خرجت ببرود وهي بتقول : انا خلصت
ريان بصدمه : هتخرجي كده.

ايسل ببرود : اه ياابيه.
ريان بعصبيه : متقووووليش زفت ابيه والروج ده يتمسح فورا وغيري الفستان ده احنا مش رايحين ديسكو.

ايسل ببرود : خلصت انت ملكش دخل في اي حاجه انا بعملها

ريان اتعصب جامد وشدها من دراعها بعن"ف وهو بيقول وعزه وجلالت الله لو متغيررر مش هتعرفي انا هعمل ايييه سااامعه.

ايسل بخوف : سامعه سامعه.

ساب ايدها الي بقيت حمره وصوابعه معلمه على ايدها من قوه الماسكه. 
ريان : يالا ادخلي غيري الزززفت ده.

ايسل دخلت وهي بتعيط لبست فستان طويل وعملت شعرها كحكه فوضويه ومسحت الروج وطلعت وتجاهلته خالص..

نزلت ركبه العربيه وهو ركب جنبها ومتكلمتش طول الطريق.

دعاء (مامت ريان) متشغلنا يابني اي اغنيه نسمعها
ريان شغل اغنيه اجنبيه هاديه وفضل يدندن معاها.

وصلو البيت ونزلو من العربيه.
دخلو ََوقعدو ودخلت عليهم بنت لابسه لبس قص"ير ومكشو" ف وقعدت وحطت رجل على رجل وهي بتبص لي ايسل بقرف.

قراو الفاتحه بعدها اتكلم يامن وهو بيقول : انا طالب ايد ايسل.

ايسل بتسرع وتهور لكي تغيظ ريان انا موافقه.
ريان اتعصب وعينه بقيت حمره وقال....
         شاهد 👈 الفصل الثالث 
يتبع
طفله_الريان
التاني

تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -