اسكريبت البريئة والقاسي المتملك الفصل الخامس عشر 15 بقلم اسراء الاتربي

أخر الاخبار

اسكريبت البريئة والقاسي المتملك الفصل الخامس عشر 15 بقلم اسراء الاتربي

اسكريبت البريئة والقاسي المتملك الفصل الخامس عشر  15 بقلم اسراء الاتربي

 اسكريبت البريئة والقاسي المتملك الفصل الخامس عشر  15 

#اسكريبت
#البريئه_والقاسي_المتملك
#البارت، 15

سليم نام وش الصبح مقدرش ينام ويسيب رقيه قام بلهفه من صوت رقيه وصريخها حاول يهديها وياخدها في حضنه وهي زقته بعيد عنها. 

رقيه ببكاء: اللي حصل كان حقيقه منك لله ي سليم انت السبب في كل حاجه انا عملتلك اي لكل ده. 

سليم بالم: رقيه ارجوكي اهدي وانا هفهمك. 

رقيه: انا عايزه امشي من هنا ومشفش وشك تاني ي سليم. 

رقيه قامت وفتحت باب الاوضه علشان تخرج... سليم مسك ايديها ومانعها.

سليم: طب ممكن اعرف هتروحي فين. 

رقيه: ملكش دعوه.هروح في ستين داهيه. 

رقيه نتشت ايديها من ايده ونزلت وسليم نزل وراها. 

سليم: طب تعالي انا هوصلك للمكان اللي انتي عايزاه. 

رقيه: قولتلك مش عايزه منك حاجه انت مبتفهمش. 

سليم قرب منها ماسكها من ايديها. و اجبرها تركب العربيه. ركبها وطلع هو كمان. 

سليم: تحبي اوصلك فين. 

رقيه ببكاء: نزلني انا مش طايقه وجودي معاك. 

سليم بحزن: انا اسف ي رقيه والله.. رقيه قاطعته. 

رقيه: مش عايزه اسمع منك حاجه وديني عند بابا و امشي ومش عايزه اشوفك تاني. 

سليم وصل هو ورقيه وهي نزلت. طلعت و رنت الجرس، وفي واحده فتحتلها. 

رقيه باستغراب: انتي مين 

الست: انتي اللي مين انا صاحبة البيت ده ي محمد تعالي شوف مين. 

والد رقيه: رقيه اي اللي جابك هنا. 

رقيه: مين دي ي بابا 

والد رقيه: سعاد مراتي.. دي رقيه بنتي ي سعاد

سعاد: و اي المطلوب يلاا ي حبيبتي من غير مطرود 

رقيه بصت لوالدها وهو بصلها ببرود. 

رقيه: ده بيتي وانا ادخله في الوقت اللي انا عايزاه.

والد رقيه بقسوه: انتي ي بت اتادبي واتكلمي كويس امشي ارجعي بيت جوزك. 

رقيه بصتله بزهول حاولت تحكيله اللي حصل بس مرات ابوها قفلت في وشها الباب. 

رقيه مبقتش حاسه بأي حاجه جواها فاضي مفيش غير الوجع نزلت وكان سليم لسه واقف نزل من عربيته اول ما شافها كانت بتعدي الشارع وكان في عربيه جايه سريع وسليم لاحقها علي اخر لحظه. 

سليم بلهفه: رقيه انتي كويسة اي اللي حصل. 

رقيه زقته بقوه: ابعد عني خايف عليا اوي مانت السبب في كل حاجه وحشه حصلتلي انتي مش بني ادم ي سليم. 

بصلها وعيونه دمعت بندم 

سليم: انا اسف والله انا غبي معرفش ازاي انا عملت كده والله كنت طالع وراكي طب تعرفي انا ملمستكيش ي رقيه انا خليتك تفقدي الوعي وبعدين جرحت نفسي وخليتك تفكري اني اعتديت عليكي. 

رقيه: وليه تعمل كل ده ليه تعمل فيا كده وتنزلني كده في وسط الناس. 

سليم بالم: كنت عايزك تكرهيني وتبعدي عن حياتي انتي بريئه اوي ي رقيه وانا هوسخك لو فضلتي معايا. انا ليا اعداء خوفت يستخدموكي ضدي. 

رقيه بجمود: كل ده ميدكش حق اللي انته عملته فيا انا مش هغفرلك ابدا ي سليم. 

سليم: وانا عارف انك مش هتقدري تتقبليني بعد اللي حصل بس انا مش هقدر برضو اسيبك كده. تعالي معايا الفيلا انتي تعبانه ومحتاجه ترتاحي. 

رقيه بقوه: انت فاكرني زي الزباله اللي تعرفهم انا معدتش مراتك ولا اخصك انت فاهم ي سليم. 

سليم جذابها من ايديها للعربيه ركبها. غصب عنها. 

سليم: انتي معاكي حق في كل حاجه بس انا مش هقدر اسيبك في الشارع. 

رقيه بصتله: تعرف اني بكرهك اوي ي سليم انت استغليت ضعفي.

سليم مردش بس من جواه الكلمه دبحته. 

عند يزن وتسنيم. 

تسنيم كانت نايمه ويزن صحي وكان بصصلها وبملس علي شعرها بحنيه تسنيم صحيت علي لمساته. وكانت مكسوفه من اللي حصل امبارح دفنت وشها في حضنه. 

يزن بعشق: ياااه ي تسنيم اخيرا بقيتي مراتي بجد مبروك ي مدام يزن النويري. 

يزن رفع وشها برقه وخلها تبصله باسها جنب شفايفها بعشق. 

تسنيم بخجل: يزن بس بقا انت قليل الادب 

يزن بوقاحه: هو انتي لسه شوفتي، حاجه ي، زلابيه انتي. 

تسنيم بضحك: بس بقا ي يزن بتكسف. 

يزن بصلها: بحبك ي تسنيم ومش مصدق انك بقيتي ليا وملكي. 

تسنيم: وانا بحبك اوى ي، يزن. 

يزن غمزلها: طب اي. 

تسنيم: اي هو اللي اي. 

يزن: احم مش هتقوليلي صباح الخير. 

تسنيم بضحك: صباح الخير ي، يزن. 

يزن بصلها بعشق: وهي صباح الخير بتتقال كده. 

تسنيم بستغراب: امال ازاي. 

يزن قرب شفايفه منها وباسها باشتياق شوق سنين كتيره كان بيحبها وكان مداري مشاعره. اخدها وغابه في بحر عشقهم. 

عند رقيه وسليم. وصله الفيلا. رقيه عندت ومكنتش راضيه تدخل. 

سليم: رقيه انتي تعبانه ولازم ترتاحي تعالي ي حبيبتي. 

سليم استغرب نفسه انه قالها حبيبتي وهي بصتله. 

سليم بارتباك: يلا تعالي ي رقيه ارتاحي شويه وبعدين هنتكلم. 

رقيه بجمود:انا مش مراتك علشان اعيش معاك في بيت واحد.. ولا اه صح مانت متعود تعمل كل حاجه حرام. 

سليم بصلها بوجع ومردش عليها.. قرب منها وشالها طالعها الاوضه دخل غير هدومه ونزل. 

رقيه كانت مجروحه منه.. بس اتعودت علي وجوده اطمنت اول ما جه وانقذها من اللي حاول يعتدي عليها برغم انه عاملها قبله علي حسب ماهي عارفه بس هي بتحس بالامان في وجوده. 

رقيه بجمود: انت جرحتني اوي ي سليم ولازم اخليك تندم. 

سليم كان سايق عربيته. و رايح الشركه كان مخنوق وقرفان من نفسه ومش قادر يشوف رقيه حزينه. هو حبها و ادمنها بس هو اللي مش عايز يعترف بمشاعره حتي بينه وبين نفسه.

سليم مقدرش يطول في الشركه وكان قلقان علي رقيه ونزل من الشركه واتجه للفيلا. دخل وطلع الاوضه. 

رقيه قامت مخضوضه. و اتعصبت عليه. 

رقيه بغضب: انت اي اللي دخلك هنا انا مش مراتك علشان تدخل وتتطلع علي مزاجك انا مش زي الزباله اللي انت تعرفهم. 

سليم بغضب: رقيه كافيه لحد كده انا رديتك وانتي مراتي دلوقتي.

رقيه بغضب: ردتني بأي حق ومن غير حتي ما تعرفني مراتك اللي انت خلتها تمشي، بملاية السرير في وسط الناس ي سليم بيه.
سليم بصلها بحزن: حقك انك تعملي اللي انتي عايزاه ي رقيه بس ارجوكي انا ندمان لوحدي.انا عملت كده عشان تكرهيني وتبعدي كنت خايف تتاذي اكتر من كده بسببي. 

رقيه ببكاء: بس انا انجرحت منك اوي ي سليم مهما تقولي مش هقدر اسمحك.انت زلتني. 

سليم بالم: عارف بس ... رقيه قاطعته. 

رقيه بجمود: انا مش عايزه اسمع منك حاجه اكتر من كدة وانا همشي من هنا ومش هتشوف وشي نهائي ي سليم. 

سليم حس بنغزه في قلبه وخوف من انها تبعد عنه قرب منها.

سليم: ارجوكي ي رقيه متبعديش عني . 

رقيه: انا قولت اللي عندي هستني اي، تاني اكتر من اللي عملته. 

سليم: يعني اي 

رقيه بقوه ردت عليه: يعني زي ما ردتني ترجع تطلقني ومش عايزه اشوف وشك تاني في اي مكان ي سليم لو فكرني ضعيفه ومليش ضهر احب اقولك اني بمية راجل. والضربه اللي اخدتها منك قوتني. 

سليم بصلها... وفجاءه.



بقلمي Esraa G Eletrby

تعليقات
3 تعليقات
إرسال تعليق
  • غير معرف 21 يوليو 2022 في 9:10 ص

    حلو كملي

    إرسال ردحذف
    • غير معرف 21 يوليو 2022 في 9:10 ص

      كملي

      إرسال ردحذف
      • غير معرف 21 يوليو 2022 في 9:03 م

        👍👍👍

        إرسال ردحذف



        وضع القراءة :
        حجم الخط
        +
        16
        -
        تباعد السطور
        +
        2
        -