رواية القاصرات الفصل الثالث عشر 13 بقلم آيات عبد الرحمن

أخر الاخبار

رواية القاصرات الفصل الثالث عشر 13 بقلم آيات عبد الرحمن

 رواية القاصرات الفصل 13

رواية القاصرات الفصل الثالث عشر 13 بقلم آيات عبد الرحمن

رواية القاصرات الفصل الثالث عشر 


انتى مش هتقدرى تمضي بس اعتقد ان انتى هتعرفي تب"صمى 
وفتح الاوراق ومسك ايديها وبص ليها بهدوء وابتسامه هادئه وبص"مها سامحينى ياليل 
#إسكريبت_القاصرات 13
رواد دخل أوضته وخرج  ومعاه اوراق وقعد قدام ليل وابتسم بكل هدوء وبعد كدا بص في عيونها وقال
سامحيني ياليل علي اللي عملته فيكى واللي حصل ليكي بسببي واسف علي اللي هعمله دلوقتي

ومسك ايديها وبصمها علي كام ورقه ورجع تاني بص ليها
كدا انتى بقيتى مراتي علي سنة الله ورسوله 
مش فاضل غير حاجه واحده تبصمى علي الاوراق دى عشان ادير مكانك الشغل لحد ماتتعافي
وبالفعل بصمها وهى دموعها بتنزل وفي حيره وبتتمنى لو هى بتتحرك عشان تمنعه لكن حتى الكلام مش بتتكلمه 

انا عارف ومقدر اللي انتى حاسه بيه دلوقتي بس صدقينى مش هستحمل حد يخدمك غيري ويخلي باله منك 
لازم ترتاحي دلوقتي واتطمنى علي كل حاجه تخصك انا هدير كل حاجه بنفسي 

كانت نظرتها ليه مش مفهومه
قرب وشالها وحطتها علي سريرها وقعد جنبها ومسك ايديها وبا"سها وقال
اوعدك ان انتى هتتحسني في اقرب وقت
وهتمشي تانى وترجعي ليل القديمه واحسن كمان انا هجيب ليكي ممرضه خاصه هتفضل معاكي في الاوقات اللي هكون فيها برا البيت 
وهقلل خروج مع اصدقائي عشان اكون معاكى وماتز"هقيش من القعده لوحدك

في مكان تانى
ايه يا دكتوره قولتى ايه هتتج"وزينى ولا اخس"رك شغلك هنا كمان وتبقي في الشارع لا حول ليكي ولا قوة

طب سيبني افكر
ماانا سيبتك كتير بس الصراحة مابقيتش قادر استنى لما تفكرى موافقه ضمنتى شغلك هنا مش موافقه يبقي خدى بعضك بالزوق كدا وبرا المستشفي

واشوف سيدتك من الصبح واعملي حسابك مفيش حد هيشغلك معاه بعدى والقرار قرارك
رديت شمس بقلة حيله : موافقه
كدا تعجبيني
النهارده الساعه 8 تكونى جاهزه عشان كتب كتابنا 
وقفت تبص ليه بك"ره
قال بصوت عالي:قولتي ايه
حاضر

عند قمر 
من بار لبار ومن شخص لشخص لحد كا في شخص من اللي كانت اصدقاءها اختلفت معاه بلغ عنها شرطة الاد"اب واتس"جنت وكمان دبر ليها قض"يه كبيره خدت فيها 10 سنين سج"ن
 
وهنا بيمر سنتين 
ورواد متحمل مسؤولية ليل كامله ومش مأثر في حقها 

وبيعالجها لحد مابدءت بالفعل تتحسن كان دايما فاهم نظراتها


بقلمي أيات الرحمن




جاري كتابه الفصل الجديد للروايه حصريه مدونه دار الروايه المصريه اترك تعليق ليصلك كل جديد وحصري 

( مدونه دار الروايه المصريه )
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -