روايه احببت مجنونه الفصل الثامن عشر 18 بقلم نجمه براقه

أخر الاخبار

روايه احببت مجنونه الفصل الثامن عشر 18 بقلم نجمه براقه

روايه احببت مجنونه الفصل الثامن عشر 18 بقلم نجمه براقه

 روايه احببت مجنونه الفصل الثامن عشر 18 



احببت مجنونه 18

هشام _ ياااسمين 
ياسمين _ جايه استاذ هشام  وبتروحلو مكتبه 
هشام محاول استفزازها_ تاكلي ايه يا شوشو 
شيري بمياعه _ اختارلي انت 
هشام _ طيب اي رايك اخليها تطلبلنا بيتزا بالجمبري 
شيري _ اوكي يا قلبي  
هشام يبص لياسمين باستفزاز_ اطلبي اتنين بيتزا وهاتيهم هنا اصل قلبي جاعت اوي مش كده يا روحي  
شيري _ كده ياقلبي هموت من الجوع وتبص ل ياسمين بقر'ف متنسيش الكاتشب
ياسمين بنفاذ صبر_ حاضر 
هشام _  بسرعه يكون الطلب هنا  
ياسمين _ تآمر يا فندم بتمشي وبتمتمه،.. انتي متحملاهم ليه انتي معملتيش حآجه وكده هيصدق نفسه، ماشي وانتي عايزة كاتشب اجبلك كاتشب حاضر، 

فيلا سلام

مي_ لا مستحيل ياسمين متعملش كده، وازاي الحيو'ان يجراء ويعمل كده اكيد شربها حآجه
مراد_ انا عارف ان في حآجه غلط انا مصدقتش لما سمعت 
مي _ انا عاوزه اروحلها 
مراد_ تمام نروح مع بعض يلا بينا 
بينزلو وبيقابلو سلام في وشهم 
سلام_ على فين 
مراد_ حآجه متخصكش 
سلام بهدوء يشاور للبادي جارد علشان يمسك مي وبالفعل يمسكها 
مراد بغيظ يوجه للبادي جاري لك'مه في وشه، ايدك لو اترفعت عليها تاني هقط'عهالك 
سلام _ هي مش هتخرج من هنا خالص غير لما تجبلي الحفيد ولغيت دا ما يحصل تعتبر نفسها مسجونه 
مراد بتحذير_ اوعا تفكر انك هتتحكم فيها وانا موجود انا بقيت جوزها فاهم
سلام_ هه جوزها جوز مين انت فاكر نفسك جوز اذا كان حاجه بسيطة مش عارف تعملها برغم قعدتكم مع بعض في نفس الاوضه 
مراد ومي يبصو لبعض وهما مش مستوعبين هو عرف ازاى 
مراد _ وانت ايه عرفك انت بتجسس علينا 
سلام_ مفيش حآجه بتحصل حتي في عقلك انا مبعرفهاش، ويشاور للبادي جارد انهم يخدوها ويحبسوها في المخزن واتنين يمكسو مراد 
مراد يشد في نفسه _ سيبوها احسنلكم خليهم يسيبوها، وبي'ضرب الاتنين اللي مسكينوه وبيشت'بك مع الباقين، لكن بيتفاجاء بصعقه كهر'بائيّة جتله من الخلف ويوقع علي الارض 
مي _ مراااد سيبوني 
سلام _ يلا واقفلو عليها اوعو تخرج وانتو شيلوه ورجعوه اوضته  واقفلو عليه

شيري _ ااااه هشام الكاتشب حرقني ميه ميه 
هشام_  حاضر حاضر اتفضلي وبيديلها الميه 
بتشرب وترجع تصر'خ تاني _ اكيد هي حطة شطه مستحيل يكون ده طعمه
هشام _ هي مين 
شيري_ ياسمين امال هيكون مين 
هشام_ وهي هتعمل كده ليه، انتي فاهمه غلط استني انا هجبلك حآجه حلوة تهدي 
شيري_ بسرعة يا هشام بسرعه 
بيطلع هشام ويلاقي ياسمين مبتسمه بشماته _ انتى حطيتي شطه ف الكاتشب 
ياسمين_ وانا هحطلها شطه ليه 
هشام_ اتمنا ويسيبها ويمشي وبعدين بتيجي شيري 
شيري_ انا عارفه انك انتي اللي حطتيلي الشطه في الكاتشب 
ياسمين_ لا مش انا وانا هعمل كده ليه 
شيري_ علشان هشام سابك واختارني بعد عملتك السو'ده 
ياسمين عنيها تدمع من الصدمه_ وانتي عرفتي منين 
شيري_ من هشام طبعا كسرتي قلبه منك لله 
ياسمين تستحقره اوي بعد ما تسمع كلامها وتمشي وتسيب المكتب وتتصدم بيه هو وراجع 
هشام _ رايحة فين من غير ما اديكي الأذن 
ياسمين تبصله بغض'ب وتد'يلو بالقلم بكل قوتها.. انا بحمد ربنا ان الموقف ده حصل معايا علشان اعرف حقيقتك وبتمشي وتسيبه 
هشام بيقف مكانه وهو مش فاهم ايه اللي جد خلاها تعمل كده وبعدين يجري وراها _ استني عندك وهي تكمل لشارع ومتردش لو موقفتيش هدفعك التمن غالي 
ياسمين توقف وتستناه _ تمن ايه، فلوس؟ اعمل اللى انت عاوزه ولا ليكون فاكر انك ماسك عليه زله انت جبان عارف يعني ايه جبان 
هشام _ كل ده علشان خطبت شيري وسيبتك طيب وانا اتجوز واحده زيك ليه 
ياسمين_ تغو'ر انت وهي انت متهمنيش بس ان توصل بيك النداله وقلة الاصل انك تحكيلها اللي حصل يبقي انا الكسبانه في خسارتك 
هشام باستغراب_ قولت لمين لا طبعا انا مجبتش سيره ليها خالص 
ياسمين_ لا يا شيخ انا اللى هقول يعنى ابعد عنى وبتمشي وتسيبه 
هشام_ ياسمين استني والله ما قولتلها حآجه معرفش هي عرفت منين، 
ياسمين تبصله باستحقار وتمشي وتسيبه وهو يوقف مكانه ويفكر شيري عرفت منين 

فيلا سلام 

مراد يفوق يلاقي نفسه في اوضته ويفتكر اللي حصل، ويحس بك'سره وانه ضعيف لدرجة مقدرش يحميها من ابوه، بيخبط علي السرير بايده بانهيار عصبي وكل.الذكريات الوحشه تعدي عليه تزيد وجعه اضعاف يارب اموت انا تعبت، اوي يارب وبتجيله حاله انهيار بيقوم يكسر في الاوضه وبيحاول يفتح الباب عشان يطلع لكن بيلاقيه مقفول ويزيد انهياره وصوته بيوصل عند مي اللي محبوسه تحت

مي تخبط على الباب_ افتحولي لكن محدش يرد وهي تستمر في التخبيط لغيت ما بيجي الليل ويفتحلها سلام 
مي بترجي وبكاء _ ابوس ايدك سيبني اروحلو انت مش سامع 
سلام بهدوء_ افصل النور عن الاوضه بتاعته يابني 
مي_ لا لا الله يخليك لا،
 لكن الراجل بيفصل النور فعلاً 
سلام_ انتي السبب فى اللى بيحصلو يا مي بس لو تسمعو كلامي 
مي ببكاء_ حاضر والله هنعمل اللي انت عاوزه بس سيبني اروحلو 
سلام _ بكره الصبح اسمع ان الموضوع حصل لو مسمعتش هيكون جوزك بكره العصر في المصحه النفسية 
مي بترجي_ حاضر والله حاضر 
سلام _ سيبوها، 
بتجري بسرعه عليه وتحاول تفتح الباب لكن ما بيفتحش 
مي بب'كاء_ مراد انا جايالك متخفش حد يفتتتح الباب 
بيجي راجل يفتحه وتدخل والنور بيرجع، وبعدين تلاقيه قاعد جمب السرير بيرتعش من غير ولا كلمة  حتى دموع مفيش، مي تحضنه بشدك 
مي _ مراد انا جنبك خلاص مفيش حآجه، لكن هو يفضل ساكت وميردش 
مي بخوف _ مراد مراد! رد عليه مالك مراد الله يخليك رد وبردو مبيجيش منه رد 
مي تطلع تجري علي سلام وبترجي _ الحقني مراد مبيردش خالص 
سلام_ شوفتي بقا قلت سمع الكلام اهو تعب، اتصل يابني بالمصحه
مي _ لا لا هو مش هيمشي من هنا 
سلام يشاور لراجل بانهم يخدوها بعيد

بيروح مراد المصحه ومي بتكون محبوسه في الفيلا مش عارفه تطلع منها علشان تروحلو 
بعد ساعة بيكون سلام قاعد في مكتبه والبادي جارد كلهم برا 
ومي باصه من الشباك وهي بتبكي بحر'قه علي مراد، وفجاه بتشوف حآجه صدمتها... 
بتشوف ابوها بيتسحب في الجنينه وبيحاول يدخل الفيلا، لما بتشوفه بتفضل تبص عليه شوية وبعدين تجري تستخبا في المطبخ 

في بيت هشام 

هشام في غرفته _ شيري عرفت منين انا مقولتلهاش علي حاجه عرفت ازاي طيب يكون عمرو.... عمرو؟! لا لا في حآجه غلط... وازاي ياسمين هتكون مستنياه وتقولي هستناك علشان اروحها... وشيري وقتها كانت كويسه ايه تعبها فجاه. معقول يكون فهمت غلط رغم اللي شفته بعيني.  وفجاه بيقوم من مكانه ويطلع في ساعه متأخّرة  

بيت شيري 

شيري واقفه ع الباب وبتكلم عمرو_ ايه اللي جابك انا مش قولتلك مليون مره مشفش وشك هنا 
عمرو_ دا انتي هتشوفيني كل ساعه وفي كل مكان وهشام اللي خطبك زي ال'غبي هيعرف اللي عملتيه ومش هو بس وياسمين كمان 
شيري _ ههههه  صعبان عليه، مفيش  دليل علي  كلامك طيب  هاتلي شاهد  واحد، ولو علي  انك عارف اني خدت هشام  ومشيت عشان  تعبانه  ف سهله  نقول  ياسمين  قالتلك ولا  ايه امشي  يلا بدال ما اطلبك البو'ليس وفجاه  بتشوف  هشام  جاي وتمسك في  عمرو وتصرخ 
شيري_ الحقوني ابعد عني  يا حق'ير 
عمرو  باستغراب _ انتي اتجننتي ف ايه وفجاه  هشام  بيمسكه يضر'به 
شيري  تستخبا ورا ضهره وببكاء _ الحمدلله انك جيت يا هشام  
هشام _ وليك عين تيجي هنا كمان 
عمرو _  انت لازم  تعرف  كل  حآجه  يا هشام،  
شيري_ تمسك فاظ وتضر'به على  راسه ويو'قع علي  الارض  
هشام _ انتي  عملتي  ايه 
شيري بخبث _ خوفت منه يا هشام  كان  عاوز وتبكي بخبث
هشام _ خلاص  متخافيش،  انا  هطلب البوليس خليهم يخدوه 
شيري _ اه ونبي بسرعه  قبل  ما يفوق 
هشام  بيطلب البوليس  ويقعد معاها  يستناه 

هشام بحده_ انتي  عرفتي  منين  اللي حصل  بينه هو  وياسمين  
شيري ببكاء _ هو  قالي وكان عاوزني اتوسطله عندك  عشان  تسامحه ولما  رفضت  جه النهارده علشان...  وبتترمي في  حضنه وتبكي بخبث

في صباح اليوم  التاني  ...  فيلا سلام  
الباب بيخبط  وسنيه بتروح  تفتح  
البادي جارد  _ فين سلام  باشا 
سنيه  _ في  المكتب  دقيقة ابلغه 

بتدخل  سنيه  المكتب وبعدها  بتطلع صرخه ترج المكان  كله 
بيجري البادي جارد عليها  يلاقي سلام  مقت'ول على كرسي المكتب 
مي بتيجي علي  اصواتهم وبخوف_ ايه في ايه وبتبص علي سلام  تلاقيه د'مه سايح ومي'ت 

انا مو'تلكم سلام  اهو. حاولت اعمل حآجه صح  يارب  تكونو مبسوطين مني  😂 بس احب  اقولكم الجديد شديد واحداث غير  متوقعه وهنرجع لضحك تانى



تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -