رواية سلفتي ولكنها الفصل العشرون 20 بقلم ميرا ابو الخير

أخر الاخبار

رواية سلفتي ولكنها الفصل العشرون 20 بقلم ميرا ابو الخير

رواية سلفتي ولكنها الفصل العشرون 

رواية سلفتي ولكنها الفصل العشرون 20 بقلم ميرا ابو الخير

رواية سلفتي ولكنها الفصل العشرون 20 


 بيغتـ. ـصبهم بطر"ق قذ"رة اي بنت تروح له تشم نوع من بخور بتاعه بيغمي عليها وهو بيعتـ. ـدي عليهم فهمت. 
شوقي بصدمة وضرب دماغه: نهار اسود امشيي بسرعه. 

شوقي بعدم فهم:  راحت واحنا هنروح انت قلقان كده ليه.
شريف مسكه من قميصه: الشيخ دا كان بيبنج البنا*ت و بيغتـ. ـصبهم بطر"ق قذ"رة اي بنت تروح له تشم نوع من بخور بتاعه بيغمي عليها وهو بيعتـ. ـدي عليهم فهمت.
شوقي بصدمة وضرب دماغه: نهار اسود انت بتقول ايهه.
شريف جري ع عربيته وهو مرعوب علي سجدة لشيخ يعمل فيها حاجه و معه شوقي.
عند سمية.
كانت متغرقه مياه و وقفه منكوشه وبتترعش.
الظابط ببرود:  ياريت تكوني اتعلمتي الادب.
سمية بحقد شيطا"ني:  اتعلمه اوي يا باشا اوعدك انك مش هتسمع حاجه عن سجدة اني قربت لها تاني.
بيداخل شاب:  سوسو منورة.
سميه باستغراب: انت مين.
سامي بيسلم ع الظابط وبياخدو بالحضن:  ميخصكيش تقدري تمشي دلوقتي.
سميه بشك:  تمم متشكرة ع واجب الضيافه بتاعكم.
سامي ببرود:  العفو عقبال الكبير واجب ضيافه اكبر.
سميه بخبث:  فعلا هيبقا اكبر واكبر اوي كمان.
خرجت سميه وركبت تاكسي ومشيت.
بقلم ميرا ابوالخير.
في حلم امجد.
(ملاحظه السحـ. ـر اه مسيطر عليه بس مش من جواه كليا الجزء المتعلق بحبيبته هو يلي لسه واعي سنه صغيره).
امجد بيفتح عينه بيلاقي نفسه في مكان جميا وهادي .
سجدة بحب:  في البحر مش انت بتحب البحر بردو.
امجد بفرح بيشالها وينزل المياه: لاا لا نزلني يا امجد مش بعرف اعووم.
امجد بضحك:  تؤ تؤ هعلمك واثقه فيا.
سجدة باست خده:  اكتر من نفسي.
امجد همس في ودنها: بحبك قد روحي واكتر من روحي.
سجدة لسه هتتكلم البحر قلب لون الد"م و سجدة و امجد ايديهم سابت من بعض.
امجد بخوف وهلع: سجددددةةةةة.
سجدة بتغر"ق:  اممم ا امجدد الحقنييي.
امجد جري يمسك ايديها المياه بعدتها عنه و دموعه نزلت وصرخ باعلي صوت لاقي ضوء ابيض و شخص ما مسك ايده وطلعه:  متخفش عليها.
امجد لسه هيتكلم الشخص اختفي).
بقلم ميرا ابوالخير.
عند سجدة.
الشيخ بغضب حط ايده ع ودنه: اخرسييي اخرسييي.
سجدة بتكمل قراءة:  اعوذوا بكلمات الله التامات.
الشيخ رش عليها حاجه وسجدة غمضت عينها:  مش هسكت غير لما اخرج من هنا وجوزي متحرر منكم.
الشيخ بخبث:  وحياة امك لهوريكي.
سجدة لسه هتكمل حست بدوخه شديدة وسندت علي الحايطه والرؤيه بدءت تتشوش.
الشيخ قرب منها بغضب وجرجرها من شعرها:  اما وريتك ع كل يلي عملتيه.
سجدة فقدت واعيها كليا والشيخ خدها ع اوضة ما فيها حاجات عن الجـ. ـن و د*م وريحه مقز*زة جدا رمي سجدة ع السرير وربطها وجاب كرباج:  بقا واحدة زيك تعمل فيا كل دا انا هخاليكي خد"امه ليهم و ليا يا زبا**.
شمر كمه وسجدة لاحياة لمن تنادي البخور يلي رشه نوعه اقوي من اي بنج من صنع الشيا*طين.
الشيخ بضحك كله شيطا"نه:  الاوضه دي كانت بعمل فيها كل اسحا*ري و ياما جبت بنات فيها بهدف اعالجهم بس كنت بخاليهم خد"امين ليا وانتي هتبقي واحدة منهم.
بقلم ميرا ابوالخير.
عند حكمت.
خرجت بكرسي من المستشفى راحت لابنها لاقت الشيخ بيرقيه وقلبها مقبوض عليه:  هيبقا كويس.
الراجل بابتسامة: صلي وادعي.
حكمت راحت تبوس ايده:  ابوس ايدك ساعده محدش عرف يفكه و مراته بتحارب عشانه.
الراجل بابتسامة:  عارف الحل مش بايدينا الحل بايد ربنا.
حكمت ودموعها نازلة: يارب احمي ضنايا ومراته يارب.
عند سميه.
ملت الحمام مياه حمرا و عينها كلها شر و جابت سلك كهرباء عريض:  دي مو"تك يا سجدة والنهاردة نهايتك علي ايدي يانا يانتي.
سميه حطت ايديها ع بطنها:  قربت تشرف يا قلب امك و بيك محدش هيقدر يبعدني عن هدفي ابدا.
بقلم ميرا ابوالخير.
وصل شريف وشوقي ونزلوا جري لاقوا المكان في حركات مش حد شايفها منهم.
شريف بزعيق: سجددددددددةةةةةة.
الشيخ سمعه:  مين جاه محدش هيوقفني علي يلي هعمله فيكي.
الشيخ لسه هيضربها كسر شوقي وشريف الباب.
شريف جري ع سجدة بخوف وشوقي مسك الشيخ:  تعالي لي بقا يا حلو.
الشيخ عينه احمرت ووشه زمهر ع اخره زقه بقوة كبيرة وقع شوقي علي خشبه دماغه اتعو"رت والشيخ اختفي.
شريف قومه: قوم المكان دا مش كويس.
شوقي بخوف: سجدة حصلها ايه شوفها والنبي.
شريف: متقلقش هي مغيبه بس يلا نخرج من هنا وانا هبعت حد قلبه ميت يشوف المكان دا اكيد فيه حاجه.
شوقي: تمم يلا.
شريف شال سجدة وخرجوا من المكان بامان.
سجدة بتفتح عينها بتعب:  ااه دماغي.
شريف بضحك: صباح الخير ع الشيخه عامله نفسك جون سينا وجاي لبتاع جـ. ـن احيه ياختي.
سجدة بضحك: بص لاقيت ايه.
شوقي وشريف لاقوا معها د"م ومكتوب عليه سجدة.
شوقي بخضه: يا جبروتك جبتيه ازاي دا.
سجدة بفخر: قدرات دي كده اول خطوة نجحت.
شريف بابتسامة: صح عم محمد قال لو جبتي د"مك هيقدر يخفف مفعول السـ. ـحر بس ازاي د"مك وصل له.
سجدة بتنهيدة: بعدين هقولك.
شريف: تمم.
بليل.
شريف كان في بيته و بنت وقفه بتعيط: ليه محبتنيش طيب.
شريف بهدؤء: يا سارة اسمعيني قلبي مش ملكي عشان احبك.
سارة بدموع:  تمم يا بن عمي انا عملت كل حاجه عشان تحبني و خلاص ربنا يوفقك.
خرجت بدموع وشريف زعل عليها جت له مكالمه.
شريف بسعادة: بجد تمم انا جاي.
الشخص*****.
شريف:  اعتبروا حصل يلا سلام.
نزل بفرح.
بقلم ميرا ابوالخير.
شريف بيتصل ب سجدة:  لاقيت الفديو بتاع اعتراف سمية بكل يلي عملته.
سجدة بفرح:  بجد طب هاته وتعالى.
شريف سايق بابتسامة:  متقلقيش جاي وهنفضحها قدم الكل.
سجدة حمدت ربنا قفلت معه وشريف بيبص للفديو: اخيرا خلصنا من كل دا و هنتجوز.
بيبص لاقي تريلا قدمه و لسه بيوقف العربيه موقفتش: لااااااااااااااااااا. 
خبط شريف في العربيه واتنطر منها د"مه سا*يح علي الارض بيلفظ انفاسه الاخيرة وهو شايف صورة سجدة يلي عشقها من كل قلبه.
عند سجدة.
عم محمد طلب يرجعوا امجد البيت تاني عشان هيعملوا الخطوة التانيه لفك السـ. ـحر.
سميه شافت سجدة ومعه شخص ببيداخلو امجد لابست وجهزت وابتسمت بخبث بصت علي البانيو:  هوريكي يا سجدة.
بعد شويه.
امجد بيفوق: ا انا فين.
سجدة جريت عليه: ا انت كويس.
امجد بعدم فهم: كويس من ايه مش فاهم.
بتداخل سميه و بتزقها: سلامتك يا حبيبي كنت نايم بقالك كتير.
امجد بهدؤء:  الله يسلمك.
سميه بصت لسجدة ببرود وخبث:  ممكن تطلعي برا بقا اصل جوزي وحشاني مو"ت و احنا عرسان جدد بقا.
:  بس جوازك من اخويا باطل.
امجد و سميه بصدمة: ش شوقي ا انت عايش.
شوقي داخل و في ايده حزمه وجابها من شعرها وهي مرعوبة:  بقا مش مكفيكي كل يلي عملتيه في اخويا و كنتي هتقت'لي امي تعاليلي بقا يا ****.
امجد بصدمة:  ازاي يعني جوازي من مرات


يتبع 
بقلم ميرا ابو الخير







جاري كتابه الفصل الجديد للروايه حصريه مدونه دار الروايه المصريه اترك تعليق ليصلك كل جديد وحصري 

 ملحوظة اكتب في جوجل. " رواية( سلفتي ولكنها)   دار الرواية المصرية  " لكي يظهر لك الفصل كاملا
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -