رواية امتلكني كبير الصعيد الفصل الاربعون40 بقلم منار همام

أخر الاخبار

رواية امتلكني كبير الصعيد الفصل الاربعون40 بقلم منار همام

 رواية امتلكني كبير الصعيد الفصل 40

رواية امتلكني كبير الصعيد الفصل الاربعون40  بقلم منار همام

رواية امتلكني كبير الصعيد الفصل الاربعون40 




فأطمه بصراخ : مستحيل مش هتجوز 
زين : غوري علي اوضتك
فاطمه نزلت علي تحت وهي بتعيط والغل مالي عينيها 
فاطمه : اكيد انت السبب عايز تخلص مني ماشي 
فاطمه سحبت سكينها من المطبخ  وو... 

الفصل الاربعين
فاطمه بكل غـ.ـل عامي عينيها طلعت علي اوضة دياب وفيروز كانت قاعده علي السرير ضامه رجليها وفي عالم تاني
فيروز همست : فاطمه
فاطمه بغـ.ـضب اعما : كله بسببك انتي لو متجوزتهوش كان زمانو متجوزني كان مكانش حصل دا كله ولا بابا ضربني انا بكر*هك
فيروز قامت من علي السرير
: فاطمة اهدي هتعملي ابه
فاطمه : هقـ.تلك هقتلـ.ـك
يوسف و دياب كانو قاعدين تحت
يوسف قاعد سرحان
دياب اتنهد : هتنساني والله هي بس اتعلقت بيا عارف اني كنت مدلعها زياده بس زي اختي والله
يوسف : عارف يا دياب ولله انك عمرك متفكر فيها بس يعني
يادب : يوسف انت مش مجبور ان..
يوسف قطعه : فاكر وانا صغير قولت فاطمه ليا وجاي دلوقتي اخد حاجتي انت مدخلكش في حاجه علي فكره
دياب ابتسم : ماشي يا سيدي
سمعو صوت صريخ فوق طلعو جري
فاطمه بتقرب من فيروز و فيروز بتحاول تهدي الوضع علشان محدش يتاذي
فيروز بخوف : فاطمه اهدي بلاش جنان
فاطمه هجمت عليها : انا هوريكي الجنان
فيروز مسكت ايد فاطمه اللي فيها السكـ.ـينه وبتحاول تبعدها
دخل يوسف و دياب
دياب زقق فاطمه  وخد فيروز في حضنه لانها كانت بشعرها وخباها من يوسف
يوسف مسك فاطمه ورما السكـ. ـينه  ولف ايديها ورا ضهرها
فاطمه : سيبني هقتلها بنت***علي اخر الزمن تيجي خدامه تاخده مني
دياب بضيق : يوسف خدها وانزل وانا جاي
يوسف بيحاول يمسك فاطمه اللي عماله تتحرك
يوسف : ما تهدي بقا...
بص لدياب : ماشي
يوسف نزل بفاطمه اللي عماله تصرخ
دياب بعد وش فيروز عن حضنه واتنهد
: عملتلك حاجه
فيروز : لا
دياب غمض عينيه
: مش هتجيبها لبر
دياب فتح عينيه وباس فيروز
: خليكي هنا ومتنزليش
......
قلم نزل علي وش فاطمه من زين
: يا خسارة تربيتي فيكي مكونتش عارف انك كدا
يوسف جري عليها
يوسف : بعد اذنك يا عمي انا مسمحش لحد يمد ايده علي مراتي
زين اتنهد : وانت هتكمل معاها بعد اللى عملته
يوسف : انا عارف كل حاجه من زمان ودي كانت لحظة شيطان مش اكتر
وزين بص لفاطمه اللي قاعده علي الكنبه وبتعيط
: اطلعي فوق مشوفش وشك غير يوم فرحك فاهمه واحمدي ربنا ان رحيم مش هنا
فاطمه بصتلهم كلهم بغل وطلعت وهي بتعيط
.........
بليل الكل متجمع
رحيم وقف : رايح السوبر ماركت يا جماعه حد عايز حاجه
حازم بص لخديجه وطلع محفظته
: هاتلي شوكولاته وحاجه ساقعه وشويه تسالي كدا... حازم بص لاولاده : وكل واحد يجيب لنفسه ولمراته
يونس ضحك : ماشي ياحج...
وطلع فلوس وبص ل رويدا
: شوفي عايزه اي
رحيم : اي يسطا دي اختي هجبلها انا
يونس : انت مالك يا عم هتصرف علي مراتي كمان
رويدا : بس انا مش مراتك
يونس بغمز : هتبقي قريب
يحيي بص لزينب
: هاتلي كيك وشيبسي وزود شوكولاته
فيروز حطت الشاي اللي طلبه دياب وقعدت جمبه بس بعيد شويه دياب حط ايده ورا ضهرها وشدها علي حضنه
دياب : عايزه اي
فيروز بصوت واطي من الكسوف
: مش عايزة حاجة
دياب طلع فلوس : عايزه حاجه يا ليليان
ليليان : لا بابا هيجبلي
دياب : هاتلي من كل حاجه موجوده وزود شيبسي وايس كريم
الكل طلب حاجات زين وسليم كمان
ورحيم راح يجيب الطلبات دي
نزلت فاطمه
فاطمه بدموع : اسفه يا بابا
زين اتنهد : تعالي يا فاطمه
فاطمه جريت علي حضنه
: اسفه ولله يا بابا مش هعمل كدا تاني
زين : يا حبيبتي انا خايف عليكي واللي عملتيه دا جنان
فاطمه : مش هعمل كدا تاني وانا موافقه علي يوسف
زين باس جبينها : ربنا يهديكي يا حبيبتي..
فاطمه حضنته اكتر : ربنا يخليك ليا يا بابا
زين ضحك : علي فكره بعت اجبلك الحاجات اللي بتحبيها
السهره خلصت في ضحك وهزار وتسالي
دياب بيتكلم مع ابوه وايده علي وسط فيروز
فيروز بهمس : محتاج حاجه علشان انا عايزه اطلع
دياب : اطلعي بس متناميش وانا شويه وجاي ماشي
فيروز : حاضر
.......
فيروز : ليليان كفايه دياب هيتخانق معاي
ليليان : يتخانق اي بس
فيروز : علي فكره انتي العروسه مش انا
ليليان : ما انا بجرب فيكي واللي يعجبني هعملو انا
دخل دياب وحط العبايه علي الكرسي
دياب : بتعملو اي
ليليان وهي بتشاور علي فيروز
: بعمل مكياج اي رايك
دياب بص لفيروز
: ليليان روحي نامي الوقت اتاخر
ليليان : ماشي بس هنكمل بكره هااا
ليليان مشيت
فيروز بتوتر : انا مكنتش هحط والله بس...
دياب قرب منها وقعد جمبها
: وانا قولتلك متحطيش؟
فيروز رفعت عينيها
: بس انت بتتخانق معاي
دياب حرك ايده علي شفا*يفها
: لما بتنزلي بيه تحت لكن هنا براحتك
فيروز هزت رأسها ونزلت وشها لتحت دياب رفع وشها وقرب منها
دياب بهمس : حلو الروج دا
وقبل متستوعب با*سها ، فيروز حطت ايديها علي صدره
شويه ودياب بقا بيع*تليها علي الكنبه وفيروز مستسلمه ليه.....
..............
تحت
فاطمه : ام ورد ام ورد معلش قبل ما تنامي دياب كان طالب  شاي وانا عملتلو معاي اطلعي ادهالو ومن شويه سمعت مرات عمي حازم بتنادي علي فيروز قوليلها تشوفه
ام ورد : ماشي يا بنتي
ام ورد خدت الشاي وطلعت
فاطمه بشماته : دا درس صغير يا استاذ دياب ونشوف دلوقتي هيعرفو مين الغلطان ونشوف الست فيروز هتقدر تستحمل ولا لا.. فاطمه ضحت بشر
.. وحياتكم ان ما اثبت لكل انه هو الي غلطان

..............
فوق الباب خبط
دياب بعد بضيق
: مين
ام ورد : انا يا بيه الشاي اللي طلبته وست خديجه عايزه فيروز
دياب لبس التيشرت وراح فتح اخد الشاي
دياب : خلاص تسلمي يا ام ورد
دياب دخل وقفل الباب
: امي عايزاكي شيلي اللي علي وشك وروحي شوفيها
فيروز : حاضر
   ...........
يتبع  شاهده 👈 الفصل الحادي والاربعون


جميع حلقات الرواية هنا 👈 الفصول كامله




جاري كتابه الفصل الجديد للروايه حصريه مدونه دار الروايه المصريه اترك تعليق ليصلك كل جديد وحصري 

 ملحوظة اكتب في جوجل. " رواية (امتلكني كبير الصعيد)  دار الرواية المصرية  " لكي يظهر لك الفصل كاملا
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -