روايه سلمت له نفسي الفصل الثامن 8 والفصل التاسع 9 بقلم فاطمه احمد ابو جلاب

أخر الاخبار

روايه سلمت له نفسي الفصل الثامن 8 والفصل التاسع 9 بقلم فاطمه احمد ابو جلاب

روايه سلمت له نفسي الفصل الثامن 8 والفصل التاسع 9 بقلم فاطمه احمد ابو جلاب

 روايه سلمت له نفسي الفصل الثامن 8 والفصل التاسع9


Fatma Abu Jalab (♥Zahraa♥):
#سلمت_له_نفسي.. 
بقلم: فاطمة أحمد أبوجلاب... 

الفصل: التامن.. و التاسع...

وظلت شهد تبكي وهي صامته 
وهنا تدخلت زوجة أبيها قائله: أهدي يا اخويا ليحصلك حاجه 
تعالي اقعد شويه في قوضتك
وكلها شويه وخالد يجي ونفهم منه
والد شهد: انا خايف يكون حد عمل فيها حاجه 
زوجة أبيها: طيب بقولك ايه 
أكلم صاحبتي الممرضه اللي شغال مع دكتورة توليد وهي تيجي تعرفنا أن كان حد لمسها ولا لاء 
وهي ساكنه في الشارع اللي ورنا
يعني مش هتاخد عشر دقايق وتيجي وعمرها ما تقول لحد اننا كنا بعد الشر شاكين في بنتك ونبقي أطمنا
والد شهد لم يكن امامه حل غير أن يوافق علي فكرة زوجتها
ومرت دقائق وأتت هذه الممرضه
ودخلت لغرفة شهد مع و زوجة أبيها 
وظلت شهد تقول: مش عايزه حد يلمسني
ولكن اجبرت علي هذا الكشف
وظلت تبكي وهي تتألم ولكن لم ينصتو لها وبعد الكشف خرجت هذه الممرضه برفقة زوجة والد شهد بعدما ألقو علي شهد باب غرفتها وهي تقول: البت ده مش بنت
ونزلت كلماتها كصاعقه علي والد شهد 
ولم يحتمل ما سمعه فسقط علي الأرض فاقداً الوعي... 
وحاولو أن يجعلوه يفيق لكن لم يفق
فنادو جيرانهم وساعدوهم بحمله الي مستشفي قريبه 
ومضي الكثير من الوقت
وخرج الطبيب من غرفته قائلاً: الحمدلله بدأ يفوق بس للأسف أحتمال ما يعرفش يمشي تاني بسبب الجلطه 
لم تصدق زوجته ما سمعته وظلت تدعو علي شهد.. 
ــــــــــــــــــ


يتبع...

#سلمت_له_نفسي.. 
بقلم: فاطمة أحمد أبوجلاب.. 

الفصل التاسع..
فأفاق عمر علي هذه الكلمات ووقف قائلاً:
بص يا عمر أنا مش هموتك 
بس هتيجي معايا حالا 
وتكتب كتابك علي اختي 
عمر:لاء يا خالد انا مش هدبس في جواز أختك وانا اللي يتختم عليا
بعدين الله أعلم هي نامت مع كام واحد
قبلي
عمر:يا رخيص يا زبالة انت عارف أن اختي كانت بنت لحد ما أنت اللي ضيعتها
خالد:يعني دلوقتي بقينا عارفين يا صاحبي أن الحجات ده بتتباع وبتتركب
وتلاقي اختك عاملت كده
ولم يتمالك خالظ أعصابه وأنهار ضربا علي عمر
فأوقفه عمر قائلاً:خلاص يا خالد أبعد عني وهتجوز اختك وأطلع أبن أصول
وأريح ضميري وكده نبقي خالصين ومحدش ليه حق عند التاني
خالد:ماشي يا عمر بس والله العظيم لو فكرت اني كده هسيبك تبقي غلطان انا لسه مخدتش حقي منك
ويقاطع حديثهم صوت رنين هاتف خالد
وكانت زوجة أبيه: فأجاب عليها
وأخبرته ما حدث لوالده و أنهم عادو لمنزلهم
وأغلق خالد هاتفه خزين متألم ونظر لعمر بغضب قائلاً: هات بطاقتك وتعالي معايا
عشان تكتب كتابك علي اختي حالا 
عمر: ماشي يا خالد
أهو هنستر علي اختك برضو
وأبتلعا خالد كلمات عمر ولم يقل شيءٍ 
وذهبا معا لمنزل شهد
ودخلا وعندما رأته زوجة أبيه قالت: شوفت يا خالد شوفت اللي حصل لأبوك بسبب اختك
ابوك مش هيمشي علي رجله تاني 
ده قعد علي كرسي
شوفت يا خالد 
ودخل خالد غرفة والده
وعندما شاهد أباه جالس علي.. 

يتبع... مشاهده 👈 الفصل العاشر



تعليقات
تعليق واحد
إرسال تعليق
  • غير معرف 5 أغسطس 2022 في 3:46 م

    كملي جميلة

    إرسال ردحذف



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -