رواية خادمه بقصر أبي الفصل الثامن 8 بقلم زهره عصام

أخر الاخبار

رواية خادمه بقصر أبي الفصل الثامن 8 بقلم زهره عصام

 رواية خادمه قصر أبي الفصل 8

رواية خادمه قصر أبي الفصل الثامن 8 بقلم زهره عصام

رواية خادمه بقصر أبي الفصل الثامن 8 



فاطمة: ربنا يهديكي يا بنتي اومال لو عرفتي أنهم اخواتك هتعملي اية
-----+ 
سليم بغضب : مين بنت الكـ' ـلب اللي عملت فيكي كدا أنا مش هسكت دا أنا هطربقها فوق دماغ أهلها بنت **** دي 

خادمة بقصر أبي ٨
سليم بغضب : مين بنت الكـ' ـلب اللي عملت فيكي كدا أنا مش هسكت دا أنا هطربقها فوق دماغ أهلها بنت **** دي 
شاهي بسهوكة و دموع مزيفة:- ضر'بتي قدام النادي كله يا سليم و لما عمران ادخل قالت علية محامي الست 
سليم بصدمة: هو عمران كان هناك و ادخل 
شاهي هزت راسها و قالت: و المفترية كسرت ليه دراعة
سليم بصدمة أكبر: لا متبالغيش يا شاهي 
شاهي بدموع مصطنعة: منظري قدام الناس اية دلوقتي يا سليم بعد ما انضر'بت كدا 
سليم قرب منها و حضنها و قال : متقلقيش يا حبيبتي أنا هطلع عين اللي خلفوها بس اعرفلها طريق بس
محمود دخل و شاف شاهي بتعيط و سليم حاضينها اتخض و جري عليها و قال: مالك يا قلب أبوكي اية اللى حصلك 
شاهي حكيتله على اللي حصل في دخلت سالم 
سالم بعصبية: نعم مدت اديها عليكي و انتي سكتي ليها انا ليا شغل مع النادي دا إن ما قفلته مبقاش انا 
محمود بهدوء: بس حضرتك برضوا مسمعتش الحوار من الأول شاهي هي اللي غلطت في البنت الأول و دا ما كان إلا رد فعل على اللي حصل 
شاهي : بابي انت معاها وإلا معايا 
محمود: أنا لأ معاكي ولا معاها أنا مع الحق
سالم : ولو برضوا متوصلش أنها تمد ايديها عليها و بعدين أنا حفيدتي تعمل اللي هي عاوزاه
سليم باس على رأس شاهي و قال: متقلقيش يا حبيبتي كل حاجه هتتحل و أنا مش ههدي غير و أنا ملبسها قضية توديها ورا الشمس عشان تبقي تعرف هي بتتعامل مع مين كويس أوي
........
فتون : و زي ما اتفقنا صورتي متظهرش  في الحدث ولا اسمي 
- طبعاً يا فندم تؤمري
فتون : خلال ساعة أشوف الخبر مسمع في كل وسائل الإعلام
- تمام حضرتك
فتون قفلت معاه و قالت: أول ضربة ليكم يا ولاد النمر أنا مكنتش ناوية على شر لكن عارفه أنكم مش هتسكتم و خصوصاً سالم  كان لازم اسبقم بخطوه كلها ساعة و تبقي سيرتكم على كل لسان
و فعلاً خلال ساعة كان الخبر نازل و عامل ضجة كبيرة أوي و تصدر محرك البحث
   تعرضت الآنسة شاهي محمود النمر ابنة رجل الأعمال محمود النمر و شقيقة رجل الأعمال سليم النمر إلي الضر'ب أمام الملأ و قد وردتنا إخبارية و عند سؤال المارة قد تبين وقاحة ابن رجل الأعمال مع بنت عادية لم تتقبل الإهانة منها و ردتها لها
فتون بضحك : البس يا معلم و لسة اللي جاي أحلي
فاطمة كانت ماسكة تليفونها و قابلها الخبر و نازل بصور شاهي و مقطع فيديو صغير وقت ما كانت شاهي بتنضر'ب بالقلم
فاطمة بحدة: فتون خدي هنا
فتون خرجت ببرود عشان عارفه اللي أمها هتعملة
فتون : نعم يا ماما
فاطمة: حطت التليفون قدام عنيها و قالت: انتي اللي ورا الخبر دا جابوا كل اللي حصل معادا صورتك ولا حتي اسمك مش معقول هشيلوا صورتك كدا منهم لنفسهم
فتون : اممم ايوة أنا اللي عملت كدا 
فاطمة بزعيق: ليييه يا بنتي لية تعملي كدا و تشوهي سمعت البنت 
فتون بسخرية: اشوهه سمعت اية يا امي اعملي سيرش على اسمها في جوجل هتلاقي صورها في الكباريهات مسمعة يعني مش أنا اللي اشوه سمعت بنت عشان انتقم منها هي سمعتها متشوهه جاهزة و بعدين الجريدة بتاعتي متشتغلش وإلا اية 
فاطمة باستغراب: إنتي بتتكلمي حد كباريهات ؟ هو محمود مكنش فاضي للدرجة دي يربي بنته 
فتون : اممم ملناش دعوه يا محي 
فاطمة: اوعدني متاذيش حد يا فتون انتي عمرك ما كنتي كدا اية اللى جرالك
فتون : امممم يمكن مثلاً قرأت المذكرات من جديد يمكن مثلا افتكرت الموقف اللي ذلتني فيه و قالتلي بنت الخدامة قدام صحابها في عيد ميلادها و خلت الكل يضحك عليا أنا منستش حاجة و قولت هرد لكل واحد كل حاجه عملها فيا إحنا كنا صغيرين لكن ردي عليهم هيبقي دلوقتي
فاطمة: لا يا فتون لا يا بنتي عشان خاطري هعمل كل اللي إنتي عاوزاه لكن متبقيش كدا 
فتون حضنت فاطمة و قالت: مكنتش ناوية على أذية يا أمي لكنها هي اللي بدأت و الاستاذ التاني عام على عومها لمجرد إنه صاحب أخوها حتي مستناش يعرف اية اللى حصل هما مش اغبية و زمانهم عرفوا إن ليا يد في اللي حصل و صدقيني انا مش خايفه من حد منهم 
فاطمة بدموع: تيجي نرجع اسكندريه
فتون : مش قبل ما اخلص شغلي انا مش هكش عشان شوية عيال أنا جاية هنا اشتغل اشتغل و بس كون إن فيه ناس متربتش اعترضت طريقي هدوسهم و مش هيبقي ليهم دية عندي 
سابت أمها و دخلت اوضيتها تعيد حسابتها من تاني 
----- 
شاهي شافت الأخبار رمت التلفون بغل و قالت: الله في سماه ما سيباها في حالها و هخليكي تندمي على الساعة اللي ظهرتي قدامي و حطت ايديها في عيونها لحد ما دمعت و خرجت لسليم بتعيط 
شاهي: مش مكفيها فضحتي في النادي يا سليم نزلت الخبر على السوشيال ميديا العالم كله شافني و أنا بنضر'ب المشكلة إن التصوير جاي من وراها يعني مش ظاهر وشها انا اللي ظاهرة بس 
سالم بغضب لـ سليم تجيبلي البنت دي من تحت الأرض و حضن شاهي و قالت: هجبهالك تاخدي حقك منها يا شاهي ولا تزعلي نفسك يا قلب جدو
سليم مسك موبايلة بغيظ و كلم عمران
..........
عمران: ينهار منيل دا البت دي ناوية على خراب بيتها دا كدا بتتحدي عيلة النمر رسمي بس باين عليها قوية و محدش قدها آه لو حد يجبهالي اكسر غرورها دا مكملش كلامة و لقي 
مشاهده 👈 الفصل التاسع

يتبع

Zährä Ęssäm 





جميع حلقات الرواية هنا 👈 الفصول كامله




جاري كتابه الفصل الجديد للروايه حصريه مدونه دار الروايه المصريه اترك تعليق ليصلك كل جديد وحصري 

 ملحوظة اكتب في جوجل. " رواية  (خادمه قصر أبي) دار الرواية المصرية  " لكي يظهر لك الفصل كاملا
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -