رواية ورد الفصل الخامس بقلم اسراء ابراهيم

أخر الاخبار

رواية ورد الفصل الخامس بقلم اسراء ابراهيم

 رواية ورد الفصل الخامس 

رواية ورد الفصل الخامس بقلم اسراء ابراهيم

رواية ورد الفصل 5

،، نا*ري هتحر*جكم يا سالم وانت اولهم 
سالم بصلها ومتكلمش كان عقله متشتت ومش عارف يصدقها ولا يصدق كلام امه واللي هيا قالته بلسانها بس حسم قراره وقرب منها 
الجزء الخامس
ورد

سالم وهو بيقرب / بتتحدتي كانك صادجة،، مش خايفة اياك  

ورد بقوة/ وهخاف من ايه يا واد عمي،، اني اشرف بت في الكفر كله،، واني هج*طع لسان كل اللي اتحدت عني عفش وجال اني معيو*بة 

سالم حس بصدقها،، فاتنهد بحيرة،، وقعد علي حرف السرير وهو مش عارف يعمل ايه،، وهو قاعد شاف الورقة اللي حطتها رباب فاستغرب وقام جابها،، واول ما فتحها وقرأها،، عينه احمرت وعروق رقبته برزت من الغضب،، 

ورد بقلق / فيها ايه الورجة دي 

سالم قرب منها،، ومسك شعرها بعن*ف،، وبقت ورد تت*ألم جامد،،  

ورد بو*جع/ اااه همل شعري يا سالم،، وجولي حوصل ايه عاد 

سالم بغضب/ في انك كدابة ورخ*يصة،، اني محجوج اني اتأثرت بحديتك اللي كنتي بتاكلي عجلي بيه،، عشان اهملك واداري عليكي،، خدي شوفي عشيجك باعتلك چواب،، رايدك تهربي معاه وتهملي عريس الغفلة 

ورد بصدمة / چواب ايه وعشيج مين،، كدب اني معرفش حد،، ده كدب يا سالم صدجني 

سالم سابها وفتح الدولاب وبقي يدور في هدومها زي المجنون لحد ما لقي الجوابين وقراهم وبان عليه الغضب اكتر،، كل ده وورد متابعاه بخوف وهيا منهارة ومش عارفه الجوابات دي جت منين ومين االي حطها في هدومها كانت حاسة ان عقلها اتشل ومش عارفة تفكر

سالم بغضب / ودول برضك مش بتوعك،، انطجي والا هجت*لك ،، مين هو الكل*ب ده ، انطجيييي 

ورد وهيا بتوطي علي رجله/ والله مخابرش يا سالم،، صدجني ولو لمرة واحدة في حياتك،، اني مظلومة يا سالم،، صدجني معرفش حد 

سالم بقس*وة /مفكراني عيل اياك،، لا يا ورد،، مش هتضحكي عليا،، اني اللي هثبتلك دلوك انك رخ*يصة 

ورد مسحت دموعها وقامت وهيا بتقؤله بجمود وقوة 

ورد / صوح،، انت صوح يا واد عمي،، بس وغلاوة امي وابوي،، لادفعك التمن غالي جوي يا سالم 

سالم وهو بيقرب منها / هنشوف مين فينا اللي هيدفع التمن يا ورد 

...................................... 

كانت حنين واقفة في المطبخ بتعب بتغسل مواعين الفرح لحد ما دخلت عليها شهد وهيا شايلة اطباق

حنين بابتسامة / وه،، بتعملي ايه يا شهد،، عيب يا خيتي تبجي ضيفة عندينا ونتعبوكي اكده

شهد بحب / لا طبعا،، متقوليش كدة،، مفيش تعب ولا حاجة،، وبعدين انا بجد حبيتكم اوي،، وبحس وانا وسطيكم،، ان انتو اهلي 

حنين / طبعا يا خيتي،، ده انتي اهنه وسط اهلك وناسك ،، عنك انتي بجي دول وتعالي اجفي چاري اعمليلنا كوبايتين شاي ،، واهو نتسلو سوا ونتحدت 

شهد /من عيوني،، بس قوليلي يا حنين،، هو يعني انا مش شايفة سلفتك دي بتساعدك ليه،، بعد الفرح سابتك وطلعت  

حنين / عادي،، انا اخدت علي اكده،، رباب من يوم ماچت الدار وهيا شايفة حالها،، بس اني مهرميش ودني للشيطان،، طالما هبجي مرتاحة خلاص،، مرايدهاش تعمل معايا،، بس تعرفي،، الشهادة لله،، البت ورد هيا اللي كانت يدها بيدي،، بحس انها خيتي والله 

شهد / فعلا انا حبيتها اوي،، مع اني مشوفتهاش غير مرة لما خدتيني اوضتها تعرفيني عليها ،، بس طريقتها كدة تخليكي تحبيها غصب عنك ،، اما بصراحة رباب دي محبتش نظراتها خالص ومرتاحتلهاش،، حتي انهاردة لما شوفتها خارجة من اوضة ورد واتخبطنا في بعض ،، لقيتها بتكلمني بطريقة غريبة كدة 

حنين بصدمة / شهد،، عيدي اللي جولتيه اكده تاني،، انتي شوفتي رباب خارچة من اوضة ورد انهاردة،، متوكدة يا شهد

شهد باستغراب /اه والله،، حتي اتأسفتلها عشان اتخبط فيها من غير ما اقصد وو

حنين بقلق/ يا مرك يا ورد،، الله يسترها عليكي يا خيتي،، يا خوفي لتكون رباب عملت للبت عمل 

شهد بقلق/ تعملها عمل،، ايه اللي بتقؤليه ده يا حنين  

حنين كانت لسة هترد سمعت زغاريط بهية حماتها فخرجت ولقتها واقفة سالم ومنصور حماها 

منصور /ريحت جلبي يا ولدي،، الحمد لله،، البنتة طلعت زينة 

سالم بهدوء /اني طالع لمرتي،، بعد اذنك يا ابوي وسابهم وطلع وبهية بتزغرط وحنين حاسة ان سالم فيه حاجة وخافت علي ورد اكتر 

.................................................. 

في بيت ابرهيم ابو شهد كان واقف ابرهيم قدام اخوه احمد اللي باين عليه الغضب 

احمد بغضب/ فين شهد يا ابرهيم،، خبتها فين 

ابرهيم بحدة/ الزم حدودك يا احمد،، انا لحد دلوقتي مراعي صلة الرحم وانك اخويا الكبير ،، بس لحد بنتي ومش هسكت وان كنت سكت قبل كدة علي عملة ابنك المهببة،، فده عشان صعب عليا مستقبله يضيع  

احمد / والله وصوتك طلع يا ابرهيم،، اياك تكون فاكر اني مش هعرف اوصلها،، البت هتتجوز ابني هشام غصب عنها عشان انا حكمت بده،، وانا هوريك يا ابرهيم ان كلامي هو اللي هيمشي ،، اصلا تحمد ربنا ان ابني فكر فيها 

ابرهيم بجمود/ وابنك لو اخر راجل في الدنيا، انا مش هجوزه لبنتي،، واصلا ريحو نفسكو،، لان البت اتجوزت وسافرت خلاص 

احمد بغضب / انت بتقؤل ايه،، اتجوزت ازاي وامتي ومين ده اللي جوزتهولها 

ابرهيم ببرود/حاجة متخصكش يا احمد،، ولو معندكش حاجة تقؤلها ،، يلا بالسلامة،، وياريت بقي مشوفش وش حد فيكم تاني،، سواء انت او ابنك 

احمد بتحدي/ ماشي يا ابرهيم،، هعرف صدقني الحقيقة،، وسعتها هوريك انت وبنتك،، وهخليك تتحايل عليا عشان أنا اللي اوافق علي جوازها منه،، اظن انت فاهم قصدي 

ابرهيم بحزن / ربنا عالظالم 

.................................................. 

 كانت قاعدة بدور مهمومة وبتفكر في ماهر ومخنوقة عشان من ساعت ما مشيت وهو مسألش عليها 

جمال بحنان /كيفك يا خيتي 

بدور بابتسامة حزينة/ الحمد لله زينة يا خوي 

جمال بحب /اسمعيني زين يا بدور،، الحديت اللي هجولهولك ده،، رايدك تفكري فيه زين جوي 

بدور بتفهم /خير يا خوي،، اني سامعاك 

جمال بعقل/ الراچل مننا لما بيعشج،، بيحس كانه مالك الدنيا ويا سلام لما تبجي مرته بيحاوط عليها برموش عنيه ،، ومفيش ست تملي عينه غيرها ،، ومهما كانت عيوبها،، دايما يخترعلها الف حچة عشان يسامح ويعدي،، الراچل اللي بجد،، ميهينش مرته جدام اي مخلوج ولما يتعب ويفارج ،، يبجي بالمعروف،، ماهر انتي اكتر واحدة خابراه زين وانتي اللي تقرري تكملي معاه ولا لا،، صدجيني محدش هيغصبك علي حاچة واصل،، وبرضه هنربيه وهنخليه يعرف جيمتك ولو قررتي ترچعي هتبجي راسك مرفوعة وسط الخلج وجدام اهله كمان  

بدور / تسلملي ويخليك ليا يا خوي 

جمال بابتسامة / اوعاكي تخافي طول ما اني چارك،، اني سندك يا بدور ولحد ما اموت،، واللي يدوسلك علي طرف،، ادوس علي رجابته 
،، فكري يا خيتي واللي ترسي عليه هيتنفذ 

.................................................

كانت قاعدة ورد عالسرير وضامة رجلها لحضنها وبتعيط بصمت،، بتفكر في كل اللي بيحصلها من ساعة ما اتولدت،، معاملة الكل ليها بقس*وة واولهم سالم،، اللي دب*حها بقس*وة ومفكرش حتي في مشاعرها،، بس قررت انها مش هتخلي خد يد*بحها تاني،، هتقف قصاد الكل وتندمهم علي كل اللي عملوه معاها،، مسحت دموعها بعن*ف وقامت وهيا مقررة تبقي ورد تانية غير ورد الضعيفة المكس*ورة،، عمرها ما هتبين ضعفها ابدا لحد،، ولاحتي لنفسها،، 
 دخل سالم ووقف قدامها وحاول يبص في عنيها بس مقدرش احساس الذنب مسيطر عليه

سالم / احنا لازمن نتحدت يا ورد 

ورد بجمود/ خلص الحديت بينا يا سالم،، ومبجاش فيه غير الانتجام،، مش اتوكدت اني بنتة وبريئة ،، خلاص اكده اللي ليك عندي خلص 

سالم بتردد /حطي نفسك مكاني يا ورد،، احنا صعايدة،، وانتي اللي جولتيلي انك حبلة،، وكمان الاجي چوابات مرمية كلها حديت حب ومسخرة،، كنت اعمل ايه عاد 

ورد بقوة /تسألني،،تحكم عجلك،، تبجي واثق في مرتك اللي شايلة اسمك،، بلاش مرتك،، بت عمك اللي متربية في دارك،، بس هتصدج كيف 
وانت اساسا بتكر*هني،، كانك كنت مستنيني اغلط يا سالم عشان تجت*لني،، للدرچادي كلياتكم بتكر*هوني،، محدش فيكم يشوفني بتظلم ويدافع عني  

ورد بهدوء/الحديت ممنوش عاذة،، لانه مش هيطيب چرحي منكم يا سالم،، بس اني رايدة اجولك حاچة بسيطة جوي انت ناسيها ،، اني مبعرفش اجرا واكتب،، اني امية يا سالم،، بس زي ما جولتلك،، انت كنت مستنيني اغلط 

سابته ورد ودخلت الحمام بهدوء اما سالم فقعد علي حرف السرير بصدمة وحط وشه بين ايديه 

سالم لنفسه / كيف فاتني ان ورد مبتعرفش تقرا وتكتب،، غبي يا سالم غبي

.............................................. 

تاني يوم في بيت عيلة الاسواني كانت قاعدة كريمة وجمبها ماهر ابنها واتفاجأو بمنصور ومعاه سالم وجمال ويوسف داخلين عليهم  
ماهر قام بتوتر وقلق

ماهر /اهلا يا حچ منصور،، اتفضلو 

منصور بحدة /ما احناش چاين نضايفو يا بن كريمة  

كريمة بضيق/وليه الغلط يا حچ منصور بتك اللي غلطانة 

منصور بحدة/ اكتمي،، مسمعش حسك،، بتنا تعرف الاصول زين واللي عملتيه معاها مش هيعدي بالساهل يا ام ماهر،، وانت،، اني كنت فاكرك راچل هتحافظ علي بتي وتصونها،، بس للاسف طلعت تربية حريم ،، هيا كلمة يا ماهر بتي يچيلها دار لحالها،، مهتجعدتش ويا امك تاني واصل،، ويا اكده،، ياتطلجها 

كريمة بخبث/ هو هيچيب دار چديدة يا ابو سالم،، بس دي تبجي للعروسة الچديدة اللي هتچيب لولدي اللي هيشيل اسمه واسم عيلة الاسواني 

جمال بغضب / انت اتخبلت اياك،، رايد تتچوز علي خيتي يا ك*لب 

ماهر بحدة /شرع ربنا يا چمال،، حجي،، اني نفسي في حتة عيل يشيل اسمي 

سالم كان هيض*ربه بس وقفه منصور بصوته

منصور بحدة/ سااالم،، كفايا اكده،، وانت ماهر،، حجك مجولناش حاچة،، بس مش بت منصور السوالمي اللي تجبل بضرة،، عشية تجيني وفي يدك المأذون تطلج بتي وابجي سعتها اعمل ما بدالك،، يلا بينا يا رچالة 

ماهر قعد بصدمة واتأكد انه ضيع بدور من ايده،، هو كان فاكر ان لما يقؤل كدة هما هيرجعوها،، بس كل حاجة اتعقدت اكتر

..............................................

في اوضة ورد
بهية بغضب/
        شاهد 👈 الفصل السادس 

رأيكم في البارت يهمني جداااااا 
 

جميع حلقات الرواية هنا 👈 رواية ورد كامله 



جاري كتابه الفصل الجديد للروايه حصريه مدونه دار الروايه المصريه اترك تعليق ليصلك كل جديد وحصري 


تعليقات
4 تعليقات
إرسال تعليق
  • سليمة
    سليمة 30 أغسطس 2022 في 8:44 م

    مشوقة

    إرسال ردحذف
    • mmmmmm
      mmmmmm 30 أغسطس 2022 في 10:03 م

      حلوة

      إرسال ردحذف
      • mmmmmm
        mmmmmm 30 أغسطس 2022 في 10:03 م

        جميلة ومشوقة

        إرسال ردحذف
        • mmmmmm
          mmmmmm 30 أغسطس 2022 في 10:04 م

          تم

          إرسال ردحذف



          وضع القراءة :
          حجم الخط
          +
          16
          -
          تباعد السطور
          +
          2
          -