رواية غرام الأكابر الجزء الثالث الفصل السادس عشر 16 بقلم منال عباس

أخر الاخبار

رواية غرام الأكابر الجزء الثالث الفصل السادس عشر 16 بقلم منال عباس

رواية غرام الأكابر الجزء الثالث الفصل السادس عشر 16 بقلم منال عباس

 رواية غرام الأكابر الجزء الثالث الفصل السادس عشر 16 



عند عاصم. يأتيه اتصال من مصطفى 
عاصم : ازيك يا درش 
مصطفى : الحمد لله ..انا كويس ..وعندى اخبار ليك اعتقد تهمك اووووى .......يتبع 
هكمل مكان الكتابه لحد ما الحظر يتفك.قراءه ممتعه 🌸
غرام_الاكابر بقلم منال_عباس

الجزء الثالث _ سكريبت  16

بعد أن شعر يحيي كم هو متورط مع البيج بوص ولا يدرى كيف يتخلص من هذه الورطه..فخطأ صغير فعله بالماضى يدفع ثمنه إلى الآن يذهب مع الطبيب لنقل زوجته إلى مركز الاشعه المقطعيه ...
عند عاصم يأتيه اتصال من مصطفى حيث يخبره أن هناك اخبار تهمه 
عاصم بلهفه : ايه الاخبار قول بسرعه وصلت ل مين السبب ل وفاة والدى ؟؟
مصطفى : مش بالدقه دى ..بس حصل أن كان فى حاله خطف اطفال فى الملاهى بالأمس وتم القبض على الخاطف ...وبالتحرى معاه ..لقيناه إن دى مش اول مرة يخطف ...وأنهم خليه مطلوب منهم فقط خطف الاطفال من سن 5 سنين ل 10 سنين
وتخديرهم ...ولما روحنا المكان اللى المفروض بيجمعوا فيه الاطفال بعد الخطف ...لقينا مواد مخدرة وانواع من السموم ..نفس الماده السامه اللى اتقتل بيها والدك واتقتل بيها الحاج حسن ...
بس للاسف على ما وصلنا كان المكان فاضي . .وبالتحرى لقينا أن الفيلا دى مهجورة  من سنين لموت أصحابها ..ومحدش يعرف مين يملكه إلى الآن ....
ولسه بنواصل التحريات ..لان الخاطف اللى قدرنا نقبض عليه ..ما يعرفش اكتر من أنه يخطف ويوصل الاطفال متخدرة داخل الجنينيه بتاع الفيلا وبيلاقى شنطه فيها الفلوس المتفقين عليها ..لكن عمره ما شاف حد ...
عاصم : يعنى احنا لسه بنتعامل مع خليه مجهوله .  
هنوصل ليهم ازاى ...
مصطفى : احنا لقينا جثث للاطفال موجوده بالفيلا مهشمه الرأس ..دا واضح أن اللى بيخطف قاصد ياخد حاجه من الرأس ..ولسه التقرير بتاع الطب الشرعى هيوضح لينا اكتر ..
عاصم : الموضوع بجد يجنن ..كل دا عن اطفال 
طب ايه علاقتهم بوالدى وعم حسن و كمان حسناء 
انا كدا بدأت اقلق على غرام 
لان والدى وحسن وحسناء التلاته يخصوا غرام 
كمان غرام طبيبه مشهورة فى جراحه المخ والاعصاب...فى حلقه لسه مفقودة ولازم نوصل ليها 
مصطفى : عندك حق ..بس فعلا كلامك ممكن يكون فعلا مرتبط ببعضه ..عموما هبلغك اول باول

يغلق معه عاصم ويتصل على غرام 
غرام : ايوا يا حبيبي
عاصم : انتى بقيتى فين 
غرام : انا خلاص قربت اوصل دقائق واكون عندك 
عاصم : توصلى بالسلامه حبيبتى واغلق معها الهاتف ....

عند رامز 
رامز : هند لازم تاكلى كويس 
هند : بجد مش قادرة اكل اكتر من كدا 
رامز : انتى عايزة ابننا يطلع ضعيف ..
هند بضحك : مش بكتر الأكل ..انا كدا هبقي دبدوبه 
رامز : وانا بعشقك فى جميع حالاتك ....
هند : ربنا يخليك ليا

عند رغد 
يجلس يوسف يقرأ الصحيفة 
تدخل كلا من نورى ونورين 
رغد : ما لسه بدرى 
تقترب الفتيات منها وتحتضنها 
نورين : حقك علينا يا ست الكل والله الشغل كان كتير اووووى ..
رغد : انا ما بقيتش اشوفكم ولا اقعد معاكم 
نورى : خلاص يوم الجمعه نقضيه كلنا مع بعض ..ولا ايه رايك يا بابي
يوسف : اكيد حبيبتى ...
يرن هاتف نورى 
نورى : دا سامر 
رغد بضيق : انتم مش كنتوا مع بعض 
ترد نورى 
نورى : الو ايوا يا سامر
سامر بحزن : ماما يا نورى تعبانه اوووى 
نورى : ازاى بعد الشر عليها 
قص سامر ما علمه من والده ومن الأطباء ...
نورى : بعد الشر عليها أن شاء الله تكون كويسه ..احنا هنيجى حالا ليها ...
سامر : مش هينفع ..الوقت اتاخر وهى فى الاشاعات وبعدها هتعمل تحاليل ..الافضل تحضروا الصبح ..
نورى : قلبك معاك ...أن شاء الله من الصبح هتكون عندك ..هى فى مستشفى ايه ؟
اخبرها سامر عنوان المستشفى
نورى : كويس دى المستشفى اللى بتشتغل فيها طنط غرام ...خلى بالك من نفسك
وأغلقت الهاتف
رغد : كان عايز ايه 
نورى : بلاش شغل الحموات دا يا رغود
رغد : انا يا نورى كدا 

نورى : بهزر يا ست الكل
وقصت لهم ما أخبرها به سامر 
يوسف : ربنا يلطف ..
رغد : سبحان الله ..واحنا عندها كانت كويسه ..ربنا يشفيها ....
نورين : هكلم ادهم اعرفه علشان يجى معانا الصبح 

عند غرام 
تصل غرام إلى الفيلا لتجد عاصم فى انتظارها 
وما أن رآها حتى جرى عليها كالطفل الصغير 
عاصم : حبيبتى ..انتى كويسه 
غرام : الحمد لله ..مالك يا عاصم 
عاصم : قلبي كان مشغول عليكى ..
غرام : طب تعالى نقعد اصل اليوم دا كان كله شغل
عاصم : تعالى حبيبتي استريحى وأخذها من يدها واجلسها على الأريكة .... احكيلى يومك كان عامل ازاى 
غرام : شغل كالعاده ..بس بعد ما قفلت معاك قابلت يحيي وشروق تحت المستشفى وقصت له ما حدث 
عاصم : يا ساتر ربنا يشفيها ...
غرام : يارب
عاصم : واخبار طنط حسناء وأحمد والجميع
غرام : كلهم كويسين وبيسلموا عليك ..
عاصم : الله يسلمك
غرام : اومال فين الاولاد
عاصم : ادهم رجع مجهد وطلع اوضته ..
واسد كان هنا ولسه طالع اوضته ....
غرام : وانت طمنى عليك 
عاصم : تعالى اوضتنا اطمنى بنفسك 
غرام بضحك : مجنووووووون
عاصم : بيكى يا قلبي وأخذها وصعدوا إلى حجرتهم ....
  ينام أبطالنا وياتى الصباح محملا بأحداث جديده 

        عند سما
سما : صباح الخير يا لؤى 
لؤى : صباح الخير حبيبتى
سما : كنت عايزة اتكلم معاك فى موضوع 
لؤى : ممكن يتأجل لما ارجع من الشغل ؟
سما : ايوا طبعا 
لؤى : بوسيلى الاولاد لما يصحوا ...
وقبلها فى خدها وغادر للعمل ....

    فى المستشفى  
تصل غرام إلى المستشفى 
وتبدأ بالمرور على جميع الحالات فهى من عادتها تحب أن تطمئن بنفسها ...إلى أن تصل ل شروق 
غرام : صباح الخير مدام شروق 
شروق : صباح الخير يا دكتور غرام 
تمسك غرام التقارير عن نتيجه التحاليل والأشعة 
وتقراها باهتمام ...
شروق : طمنينى يا دكتور غرام 
غرام بابتسامه : اطمنى حاجات بسيطه .أن شاء الله
شروق : يعنى ممكن أخرج النهارده ؟
غرام : هتقعدى معانا يومين كدا ...ولا زهقتى منى 
شروق : ابدا يا دكتور ...على دخول يحيي وسامر 
يحيي : صباح الخير 
شروق : دكتور غرام طمنتنى 
يحيي : طب الحمد لله 
غرام : أستاذنكم اكمل شغلى وخرجت 
ليخرج ورائها يحيي 
يحيي : دكتور غرام ...كنت عايز اقولك  انا اسف جدا انى ضايقتك وعايز اشكرك على مساعدتك لشروق 
غرام : دا واجب عليا ..ثم ضرورى الحاله النفسيه لها الفترة دى ..مفيش داعى تعرف حالتها 
يحيي : طب العلاج يبدأ امتى 
غرام : حاليا مطلوب شويه تحاليل بسيطه ونظبط الضغط والسكر علشان محتاجين نعمل عمليه نستأصل الورم 
يحيي : يعنى بعد العمليه هتخف 

ويدخل الجميع حجرة شروق لزيارتها ......
......يتبع 

غرام_الاكابر
بقلم  منال_عباس


          ( مدونه دار الروايه المصريه )
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -