رواية زوجة أخي الفصل الاول 1 بقلم نور وهبه

أخر الاخبار

رواية زوجة أخي الفصل الاول 1 بقلم نور وهبه

 

رواية زوجة أخي الفصل الاول 1 بقلم نور وهبه

رواية زوجة أخي الفصل الاول جميع حلقات الرواية حتي الفصل الأخير حصري هنا 

كنت قاعده في شقة حماتى ومعايا عمر ابنى عنده خمس سنين وحماتى وسلفي احمد
كنا بنتفرج على مسرحيه قديمه وكلنا كنا بنضحك على ضحك عمر..... فجأة رن التليفون 
وقومت ارد عليه..... الو منزل هشام النجار 
رديت ايوه مين معايا.... انا مراته
انا اسف يافندم جوز حضرتك توفى عمل حادثه بالعربيه 
قفلت التليفون وانا ساكته تماما..... مفيش اى رد فعل..... مش عارفه افرح ان ربنا خلصنى من الزوج الظالم ده ولا ازعل عليه ابو ابنى مات وابنى اتيتم.... بس هو امتي كان اب كويس لابنى...... فوقت من افكارى دى كلها لما حماتى قالتلى مين اللى كان بيرن
رديت عليها بهدوء... هشام.... هشام مات في حادثة بالعربيه بتاعته في مستشفى...... 
حماتى صرخت وسلفي نزل جرى 
الصبح كان العزاء شغال وتمت الدفنه وستات كتير كانت بتسلم عليا وانا قاعده بهدوء
مش عارفه دموعي بتنزل على عمرى وحياتى اللى ضاعت مع الشخص الغلط ولا انا زعلانه عليه...... بس اكيد مش زعلانه عليه
فضلنا في العزاء لحد تانى يوم الصبح.... قومت جهزت فطار ونزلته لحماتى وعمر ابنى معايا 
نزلت لقيتها ماسكه صوره حمايا وبتبكى..... 
صباح الخير ياماما 
هبه (حماتى): صباح الخير يابنتى 
زهره: يلا ياماما علشان تفطرى 
هبه: مليش نفس يابنتى 
زهره: علشان علاجك ياماما مينفعش
وسط محاولاتى قرب عمر منها بخوف: ممكن تفكرى ياتيته علشان ماما متزعلش 
حماتى بكت وهى بتحضنه وكانت فرحانه بيه جدا انه اتكلم: حاضر ياحبيبى 
قعدت حماتى تفطر وهى وخده عمر في حضنها وبتفطره 
عمر ابنى منطوى وبيخاف من الناس بسبب ضرب هشام ليا واحيانا لعمر 
هشام كان منعنا ننزل تحت وكان ممنوع اى تعامل مع سلفى وانا مكنتش بنزل تحت خالص معرفش ليه
لكن كنت بتفاده ضربه بإنى منزلش 
فجأه سمعت صوت احمد سلفى وهو بينادى على مامته بعد مفتح بمفتاحه 
نزلت نقابى بسرعه وحسيت انه شافنى وعمر ابنى جرى استخبى ورايا 
حماتى بصت علينا بحزن.... واحمد قرب مننا وهو بيبوس على راس حماتى وبيقولها صباح الخير 
فكرت فى نفسي ليه هشام مكنش كده وكان بيكره حماتى رغم انها ست طيبه 
فوقت على صوت احمد وهو بيقول 
احمد: شوفتى ياماما انا جبت ايه لعمر..... هو عمر مش هنا
عمر خرج راسه من ورايا يبصلهم 
هبه: ايه ده جايبله شيكولاتا........ لا انا هخدها انا 
عمر خرج من ورايا بعفويه: بس دى جيالى انا 
ضحكوا عليه فبصلى فابتسمتله من تحت النقاب لكن عمر ابنى قريب منى جدا وبيفهمنى بسرعه
احمد: قرب ياعمر خدها 
عمر بصلى فهزتله راسي فقرب من احمد واخدها منه 
احمد حضنه وباس خده: احلى شيكولاتا لاحلى عمر 
عمر حضنه وهو بيقوله: شكرا....... ممكن اقولك يابابا 
احمد بعد فجأة ووو
        شاهد 👈 الفصل الثاني 

رأيكم؟؟؟ لو عجبتكم هكملها..... اتمنى تعجبكم

تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -