رواية حورية الصعيد الفصل الثاني 2 بقلم يارا عبد السلام

أخر الاخبار

رواية حورية الصعيد الفصل الثاني 2 بقلم يارا عبد السلام

 رواية حورية الصعيد الفصل 2

رواية حورية الصعيد الفصل الثاني 2 بقلم يارا عبد السلام

رواية حورية الصعيد الفصل الثاني 

#حورية_الصعيد
#البارت_الثانى

_انتى مين؟
همست:انا لله وانا اليه راجعون روحت في داهيه..
سمعت صوته تاني:بقولك انتى مين وبتعملى اي هنا
حوريه:١،٢،٣ خدت نفسها ولفتله..
ادم بصلها من فوق لتحت وهوا بيتفحصها:انتى بتعملى اي هنا في وقت زي دا..
حور خافت من نبرته وهوا قرب منها:انطقى بدل ما اخدك واوديكي للعمده يتصرف معاكى
حور بدموع:لا وحياة الغاليين عندك  أنا كنت هنا مع اللي بينضفوا وقفلوا الباب عليا ومعرفتش أخرج ارجوك خرجنى من اهنه..أنا مش حراميه
قربت منه ومسكت أيده :خرجني من هنا الاهى تكسب..
ادم حس برعشه في جسمه غريبه اول مره يحس الاحساس دا غمض عينيه بعصبيه وفتحها وبعدها عنه..
ولسه هيتكلم لقى نور القصر بيتفتح..
وعايده بتتكلم:ادم انت جيت يا حبيبي..
ادم خد ايد حور ودخل بيها المطبخ .
كانت واقفه قدامه وهوا حاطط أيده على بقها علشان متتكلمش..
هى كانت خايفه ومتوتره وحاسه أن قلبها هيقف من الخضه..
ادم كان باصص في عينيها اللي سرح فيهم للحظه وسمع صوت عايده
_شكله لسه مجاش معرفش الولد دا طالع عنيد لمين..اوووف وطلعت...

حوريه فجأه عضت أيده.
ادم بألم:اه ي عضاضه 
حوريه:انت بقى العنيد اللي بيقولوا عليه والصعب على المنال والبت المسهوكه اللي اسمها نسرين جايه تتمسح فيك
_اى دا انتى عرفتى كل دا ازاي
_انت ناسي انى كنت مستخبيه وسمعت كل حاجه
ادم :امممم طلعتى بتلمعى اوكر كمان
_لا والله الكلام اللي جالى لحد عندى ..
_طيب يلا علشان اخرجك
جاي يمسك أيدها زقته:ايدك لاقطعهالك انت هتستحلاها ولا اي احنا اه خدامين بس بشرفنا
ادم يصلها بذهول كل دا علشان مسك ايديها...
وسع ومشي هوا الاول وهى وراه ..
لحد ما خرجت من القصر..
حوريه:تسلم يا باشا ربنا ما يجعلها عودة تاني ولا ادخل القصر النحس دا ...
ادم كتم ضحكته ودخل وهى مشيت..

دخلت البيت وهى بتتسحب وبتدعى جواها أن اخوها ميكنش صاحى..

_كنتى فين..
همست:أنا كل شويه حد يخضني كدا هقطع الخلف..
عمار بعصبية:بجولك كنتي فين ردي عليا
حوريه بتمثيل:البت فاطمه كانت تعبانه وكنت معاها غلطانه يعنى أنا انت عارف البت يتيمه عاوزها تقول عليا اي غداره ومش صحبتها

عمار حس انها صادقه قرب منها وحضنها:انتى عارفه انى بخاف عليكي من الهوا الطاير متزعليش من اخوكي يا حوريتي
_خلاص مسمحاك هدخل انام بقى..

تاني يوم كانت حوريه قاعده في مكانها المعتاد 
فاطمه جت :حوريه أنا اسفه
كانت زعلانه منها على اللي حصل وأنها سابتها ومشيت..
مردتش عليها..
فاطمه:والله الغفير جه وانا خفت منه ومشيت وحاولت ارجعلك تاني لقيت الباب مقفول بحسبك خرجتي معلش سامحيني..
حوريه :متكلمنيش علشان انا مقموصه منك أنا كنت هروح في داهيه امبارح
_اسفه يا حور سامحيني
بصي حتى جايبالك اي
حور بصت لقت معاها عودين قصب 
حور:لي كدا جيتي عالجرح خدتهم منها وبدأت تاكل
_خلاص سامحتيني
_يبت أنا مقدرش ازعل منك انتى اختى..

في الوقت دا كانت مى ونسرين بيتمشوا وشافوا حوريه وفاطمه وهم بياكلوا قصب .

نسرين باشمىزاز:هم بياكلوا اي اي اللي بيعملوه ده ياااي
مى:نسرين انتى مش في القاهره الناس اللي هنا فلاحين وكل واحد ليه طريقته

فاطمه شافتهم 
_شوفي يا حور بنات البندر عاملين ازاي حلوين اووي
_يحبيبتي دا كله صناعى أما احنا طبيعي والطبيعي يكسب يبت انتى شايفه البت الطويله الهايفه دي حاطه منافيخ علشان تبقى بالجسم دا
_تؤ معتقدش دي البت فرسه
حوريه بصتلها بغيظ:هاتى يبت الحته اللي انتى قشرتيها دي علشان مزعلكيش
_لا أنا اللي قشرتها وانا اللي هياكلها
_فاطمه متعصبنيييش

نسرين كانت قريبه منهم وحوريه وفاطمه بيتخانقوا..
نسرين:شايفه بتتكلم ازاي سوفاج
حوريه سمعتها:بت يا بطه يعنى اي سوفاج
فاطمه:يمكن بتشتمك بامك
حوريه بزعيق وهى بتقف:لااااا الا امى 
وقربت من نسرين بغضب وجابتها من شعرها..
و.... شاهد 👈 الفصل الثالث 

#يارا_عبد_السلام
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -