رواية بنت الأكابر الفصل الثالث 3 بقلم مريم محمد

أخر الاخبار

رواية بنت الأكابر الفصل الثالث 3 بقلم مريم محمد

 

رواية بنت الأكابر الفصل الثالث 3 بقلم مريم محمد

رواية بنت الأكابر الفصل التالت 3 

البارت 3
جاسر بعصبية:يا فارس دول حتى مش راضيين يخلوني اشوف العروسة...مينفعش كدة
والله لأندمها على اليوم اللي هتشوف وشي فيه
نظر فارس إلى حالة أخيه وتمنى أن تكون العروسة مناسبة له.. وان لا يتصرف معها تصرف غير صحيح

ذهبت آسيا إلى غرفتها ولم تستطيع أن تمنع دموعها من النزول
دخلت عليها عمتها حنان بتحبها اوي
حنان بحزن:أنا حاسة بيكي يا قلبي
وعارفة إن مفيش في إيدك حاجة تعمليها...ان شاء الله يطلع كويس وبعدين ده متعلم زيك بالظبط وكان عايش في مصر
آسيا:كل ده مش مهم يا عمتو... ازاي اتجوز واحد عمري ما شوفته ازاي يا ناس... هو انا اخلص من ده.. يطلع ده.. انا المفروض كنت لازم اسيب البلد كلها واروح مكان محدش يعرف يوصلي فيه
حنان:متقوليش كدة يا آسيا ده لو جدك سمع الكلام ده محدش عارف ممكن يعمل إيه
آسيا:انا عايزة أهرب يا عمتو.. بالله عليكي تساعديني
حنان:يالهوووي يا آسيا عايزة جدك يقتـ"لني فيها
آسيا:بعد الشر عليكي... بس انا فعلاً لازم أهرب ودلوقتي حالاً
حنان:جدك ناصح أوي يا آسيا لدرجة انه عامل حراسة في كل مكان
ومستحيل تعرفي تخرجي من هنا إلا إذا كان هو اللي سمح بكدة
آسيا بدموع:يعني خلاص هعيش مع واحد مش عايزة اعيش معاه...وحياتي هتنتهي خلاص
اخذتها حنان في حضنها لتهدئها
ولكن لم تقدر على ذلك.. ف آسيا تشعر بخذلان كبير من جميع الناس
وكأنها اتخدعت بهم ولم تعرفهم
أو أنهم ليسوا أهلها
حنان:يلا يا حبيبتي عشان تجهزي نفسك.
كانت تنظر إلى فستان الزفاف الذي كان في قمة الروعة ولكن آسيا لا تريد أن ترتدي ذلك الفستان بتلك الطريقة المُجبرة عليها
آسيا بخوف:هو انا عملت ايه وحش في حياتي عشان يحصل معايا كدة!
حنان:معملتيش حاجة والله... محدش عارف الخير فين.. يلا بقى يا بنتي عشان تجهزي

قامت آسيا وارتدت الفستان
وبدأت الميكب ارتست في وضع الميكب وآسيا بقت قمرين وجميلة أوي
حنان بدموع:ربنا يباركلك في حياتك الجاية وتتهني في حياتك يا قلبي...انا عارفة إنك مش مبسوطة
بس ده كله مكتوب يا آسيا

دخلت والدة آسيا نورا إلى الغرفة
وأول ما شافت آسيا ترتدي فستان الزفاف وهي بتلك الجمال
دموعها سقطت من الفرحة
اقتربت نورا من آسيا واحتضنتها بقوة
اسيا بدموع:بابا مجاش ليه يا ماما؟!
نورا:لأ جاي يا حبيبتي بس هو عنده شغل مهم أوي
آسيا بحزن:تمام

بعد شوية 
تم كتب الكتاب مع ارتفاع صوت الزغاريط في المكان بأكمله
وفرحة الجميع ف آسيا من أجمل بنات عائلتها وجاسر تتمناه اي فتاة
ولكن كان للقدر رأي آخر

جاسر:لو سمحت يا جدي انا مش هعمل اي حاجة تاني... وأي حاجة أهل البلد بيعملوها انا مش هعملها
الجد محمد:تقصد ايه يا جاسر؟!.
جاسر:يعني عادة ليلة الدخلة اللي حضرتك بتعملوها هنا دي انا مش هعملها لأن ده شئ خاص بيني وبين مراتي.
الجد محمد بتفهم:زي ما تحب يا حبيبي
بعد شوية
ذهب جاسر إلى غرفته التي بها العروسة
وخلع جاكيت البدلة فهو ارتدى بدلة وليس جلباب
ف جاسر يهتم بمظهره وبشدة

دخل الغرفة وكان يبحث عن العروسة
وجد فتاة تجلس على الفراش
وكانت تعطيه ظهرها
جاسر:إيه يا عروسة مش عايزة تشوفي العريس ولا إيه؟!.
لم تنطق بكلمة واحدة
جاسر بشك:لأ متقوليش؟؟!!.. انتي كمان خرسة لأ والله كدة كتير أوي
بدأ يقترب منها لحتى يتعرف عليها
اقترب منها ووقف أمامها واحتلت الصدمة وجهه
جاسر بصدمة:انتي مين وفين العروسة؟؟!! 
معقولة آسيا هربت ودي واحدة تانية ولا إيه بالظبط؟!
       شاهد 👈 الفصل الرابع 
بنت_أكابر

تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -