رواية لمة عيلة الفصل السادس 6بقلم هدير عبد العليم

أخر الاخبار

رواية لمة عيلة الفصل السادس 6بقلم هدير عبد العليم

 رواية لمة عيلة الفصل 6

رواية لمة عيلة الفصل السادس 6بقلم هدير عبد العليم

 رواية لمة عيلة الفصل السادس 


ماما : ي ساتر استر يارب 
فرح : ماماااااا الحقي
ماما : أيه ..
فرح:...

#لمة_عيلة
#البارت_السادس
فرح : مااااما الحقي
ماما : ماما قامت بسرعة تجري على الاوضة ،أيه فيه آيه كلكم كويسين ؟!
( دخلت الاوضة لاقيت يمني منهارة عياط و مش عارفه تكلمها من العياط) 
ماما :  بدهشة فيه آيه !!؟ مالك ي يمني؟
فرح : ماااما عارفة يمني جابت كام!!
ماما :  بدموع قدر ولطف طالما بتعيط كده 
إسراء : دى جابت ٩٩ ٪ ي ماما
ماما : فضلت تعيط من الفرح
خالي : أول بنت ترفع رأسك ي ام البنات عقبال الباقى
ماما : فضلت تحضن ف يمني أنا مبسوطة بيكِ أوى ي يمني 
يمني : تنهدت و قالت أنا مش مبسوطة غير علشانك أصلا والله ي ماما
ماما : هتكوني دكتور قد الدنيا 
إسراء: وأنا هكون دكتوره السنة الجاية
ماما : ياررب 
فرح : وأنا هكون محامية قد الدنيا 
( كمية فرحه ظهرت فى عين ماما و كأنها مفرحتش من سنين ، ما هى فعلاً مفرحتش من سنين من ساعت ما اتجوزت بابا ، تسنيم كانت بره و جايه )
ماما : ي تسنيم شوفتي أختك عملت إيه؟؟
تسنيم : أنا جاية جرئ من تحت آشوف هى عملت إيه؟!
ماما : جابت دكتورة
فرح : بضحك أيه ي ماما جابت دكتورة دى إسمها جابت طب
خالى : أصغر واحدة اه بس لسانها محتاج مقص والله
تسنيم : السنه الجاية إسراء بقا ياارب 
ماما : عقبال فرحتي بيكم كلكم يارب 
خالى : شاطرين كده ي بنات خليكم رافعين رأس أمكم ديما
يمني : ان شاء الله عالطول رافعين رأسك ي ماما و قبلت رأس ماما 
لين : بجدددد أنا مبسوطة اووي هيكون معايا حد فى طب بس ي ستي أنتِ هتكوني هنا اما أنا بسافر الصعيد 
يمني : ربنا يخليكِ ي بنت خالى 
ماما : هنخرج النهاردة علشان المناسبة السعيدة دى 
خالى : بضحك بس الخروجة على حسابك
ماما : دا أنا عنيا ليك ي أخويا
خالى : تسلم عينك ي غالية
يمني: ماما أنا مش مصدقة بجد ، يااها هكون دكتور 
مرات خالى: هتكوني أحسن دكتورة
ماما : و هتكوني دكتور اد الدنيا ي أجمل يمني
خالى : بس ادخلى قسم صعب بقا علشان تشتغلي 
لين : حرام عليكِ ي بابا قسم صعب أيه هى ناقصه
يمني : بس أنا عايزة قسم جراحة ان شاء الله
فرح : يععع ، أيه ده و تيجي بالدم و...
عهد : ضحكت بصوت عالى ي بنت عمتي أنتِ فاهمه الموضوع غلط ، مش كده خالص 
يمني : بضحك أنتِ بتفهمي مين ي عهد , دى فرح فاهمه يعنى أيه فرح
فرح : بعصبية كلامك ده معناه أيه بقا!!؟
تسنيم: متقصدش حاجه ي ستي دا أنتِ زينة بنات العيلة 
يمني : أنا أقدر اقول حاجه غير كده
إسراء: يمني بتحب الجراحة  اووي و شاطرة فى شرح الاحياء
يمني : اه علشان كده ان شاء الله جراحة  
ماما : ربنا معاكم يلا علشان نلبس 
( لبسنا و نزلنا و كأن يوم جميل كله حب و فرح و دخلت كلية الطب عين شمس و إسراء كانت فى تالتة ثانوي و يمني أول ثانوي و فرح ثانية إعدادى  ) 
** بعد سنة **
تسنيم: اه بقا الهانم جاية متأخرة كدة ليه؟!!
إسراء: تسنيم ما براحة على يمني مش كدة
تسنيم : بعصبية براحة !؟؟ أصلك مش عارفة الهانم كانت فين 
يمني : بت أنتِ أنا مش ناقصكي
تسنيم: إيوه ما أنتِ جاية مع المحروس لازم تكون مش ناقصني
إسراء : ضربت تسنيم هو أنتِ أيه مش بتحسي أيه إللى بتقوليه ل أختك ده!!!؟
يمني : أنا داخله أنام
إسراء: إياك ِ تروحي عند ماما ، سألت عليكِ و قولنا إنك متخمدة نائمة
يمني. : أيه الافورة إللي أنتوا فيه دي
إسراء: بصدمة افورة
تسنيم: ب ضحك و استهزاز ردي ي مافورة عليها ..
إسراء: اتكلمي  عدل ي دكتورة ي قدوتنا و كلميني ب إحترام
يمني : اثثث عايزة أنام ودخلت تنام
إسراء: أيه الكلام إللى قولتيه ل يمني ده 
تسنيم: الدكتورة من يومين أستاذ جابه ب العربية لحد أخر الشارع و مشي و النهاردة شفته جه اخدها وأنا رايحه الدرس
إسراء: إزاى ده!!!
تسنيم: بصوت عالى و عصبية بتساليني أنا!!!؟؟ روحي اسألي الهانم الكبيرة
ماما : مال صوتكم عالى كده ليه ،صحتوني من النوم
مشاهده 👈 الفصل السابع
#لمة_عيلة
#انتظروا_البارت _٧ 
#بقلم_هدير_عبدالعليم
جميع الفصول 👈 رواية لمة عيلة كاملة 
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -