رواية تملك الرعد الفصل السادس 6 بقلم سنيوريتا

أخر الاخبار

رواية تملك الرعد الفصل السادس 6 بقلم سنيوريتا

 

رواية تملك الرعد الفصل السادس 6 بقلم سنيوريتا

رواية تملك الرعد الفصل السادس 6  

رعد وهو بيمسك شنطه هدومه : فرحي بعد يومين... ومسك الشنطه وجاي يخرج لكن انصدم من ال...... 
رعد كان ماشي لكن اتصدم بعد ماسمع ثقل كبير وقع علي الارض لف ولاقي جنات واقعه علي الارض رما الشنطه ورتح حاول يفوقها وحطاها علي الكنبه وفوقها
جنات اول لما فاقت عدلت في قعدتها وهو قام : انا همشي دلوقتي والحراس برا لو احتاجتي حاجه وهجيب ليكي خادمة تساعدك في اي حاجه عايزاها وبالفعل رعد مشي من غير مايسمع كلمه
جنات حست ان هي مخنوقه وان الدنيا مقفوله عليها
وطلعت تاخد دوش

وهي تحت المياه حست انها عايزه تبكي = هو ازاي ازاي اتحول كدا ازاي ازاي حصل كدا فيه ازاي

وطلعت غيرت هدومها ولاقت ورقه علي السرير باسمها وهي كانت دعوه للفرح.. حاولت متبينش انها زعلانه لكن برضو معرفتش وكانت بتحس بخنقه..

ومر اليومين كانهم سنتين وقررت تلبس وتروح الفرح قررت تشوف مين العروسه بس في صراع داخلها بيقول ان تروح توقف الفرح بس تكبرها بيرفض كدا وراحت الفرح اول لما دخلت كانت زي الملكه وكان في ناس معزومين كتير ولاقت رعد واقف بيسلم علي المعازيم اول لما شافها انبهر بجمالها وحاول ميبينش وراحلها

رعد ببرود: مكنتش اتوقع انك تيجي

جنات بتحدي : لي يعني هخاف

رعد ببرود اكتر: لا مش قصدي بس ممكن طلب

جنات : اي هو

رعد : ممكن تبقي شاهدة في زواجي

جنات بنرفزه: لي يعني وانا مالي ومشيت من غبر ماتسمع ردت فعله وبعد نص ساعه دخلت العروسه كانت في غايه الجمال وقعدت جنب رعد في الكوشه

جنات في داخلها =
قلبها = روحي وقفي الفرح

عقل: لا متروحيش متنسيش انه خطفك

قلبها: بس مأذكيش اديله فرصه تاني يلا روحي روحي روحي
وبالفعل سمعت كلام قلبها وقبل مايمضو علي الورق كانت قطعت الورق كله بأيديها

رعد بعصبيه : اي اللي عملتيه ده

جنات بعصبيه اكثر : مش هسيبك تتجوز مش هتتجوز

رعد : لا هتجوز يلا ياشيخنا

جنات بعصبيه : أستنى ياشيخنا ومسكت العروسه رمتها علي الارض وقعدت مكان رعد = يلا اكتب ياشيخنا.
      شاهد 👈 الفصل السابع 
البارت 6🍫🍩


               ( مدونه دار الروايه المصريه )

تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -