رواية تملك الرعد الفصل الثامن 8 بقلم سنيوريتا

أخر الاخبار

رواية تملك الرعد الفصل الثامن 8 بقلم سنيوريتا

 

رواية تملك الرعد الفصل التامن 8 

 وقفها صوت رعد = مش لما اكون طلقتك تبقي مش مراتي... ياهانم انتي لسه مراتي جنات لفت ليه بصدمه كبيره وكسره في قلبها :..
جنات لفت ليه وفي كسره في قلبها ودموع الدنيا في عينيها : يعني اي اللي بتقولو
رعد أتقدم ليها خطوه وهو بيلف حواليها:هو انا فعلا مضيتك علي ورق الطلاق بس قطعته وحتي الان انتي مراتي
جنات بعياط هستيري ونرفزه : انت اكيد مجنون مجنووون انا لا يمكن ان احبك عارف لي عشان انت مجنووووون
رعد بهدوء : يعني لما ابقي احبك ابقي مجنون
جنات : تحب مين انت شوفتني مره واحده بسسسسس
رعد : ايوه ايوة انا شوفتك مره واحده ووالله العظيم لو كنتب ساعتها في عمر مناس كنت طلبت ايدك من ابوكي
جنات بضحك: مكنت تعملها انا اتوقع منك اي حاجه مفرقتش كتير وقتها كان عندي 13 سنه ودلوقتي عندي 18 يعني مفرقتش....
رعد : خلينا منفتحش دفاتر الماضى ونفكر في مستقبلنا...
جنات : لا يمكن ان يكون ليا معاك مستقبل.
رعد وقف قدامها بثبوت: يعني مش عايزة تعرفي ابوكي مين قتله.
جنات بصدمه : ازاي... بابا مات مقتول؟؟؟؟
رعد : ايوه استاذ عادل مات مقتول.. وانا اعرف مين اللي قتله
جنات بصدمه ممزوجه بانتقام: ميييين انطق
رعد ببرود: لو عملتي اي انا مش هقول اي حاجه ومتحلميش اني انطق باي حاجه...
جنات : عايز اي
رعد : هعمل معاكي اتفاق.. هحاول معاكي مره واتنين ان اسعدك مش هقرب منك ابدا غير برضاكي بس هتمضي ان لو حصل اي او حتي انا مت مش هتعيشي في مكان غير قصر الرعد
جنات : طب ولو مش عايزه اعرف مين اللي قتل ابويا ورفضت
رعد : يبقي هتموتي...  
          شاهد 👈 الفصل التاسع 

               ( مدونه دار الروايه المصريه )

تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -