رواية طفلة هزت كيان فرعون الجزء الثاني الفصل الثامن 8 بقلم مروه موسي

أخر الاخبار

رواية طفلة هزت كيان فرعون الجزء الثاني الفصل الثامن 8 بقلم مروه موسي

 

رواية طفلة هزت كيان فرعون الجزء الثاني الفصل الثامن 8 بقلم مروه موسي

رواية طفلة هزت كيان فرعون  الفصل الثامن 8 الجزء الثاني

#طفلة_هزت_كيان_فرعون_البارت_الثامن_الجزء_الثاني

فرعون: مش ذنبك انك متجوزة واحد مشلول 
نور قربت منه وقعدت قريبة منه: المشلول مش مشلول الجسم دا بيبقي مشلول العقل والقلب 
فرعون: منا مشلول القلب بردوا مكانه حجر 
نور بذكاء: لو كان حجر مكنتش فضلت يوم واحد علي وش الدنيا 
فرعون: محتاج اسافر يومين احجزي ليا طيارة وخالي عادل يكمل الباقي 
نور: بس هتسافر ازاي وانت محتاج حد يرافقك 
فرعون: مش مهم المهم هغير جو وخلاص 
نور: أي رأيك نروح عند شقة اهلي القديمة ونقعد فيها يومين صدقني هترتاح نفسيتك جدا جدا 
فرعون: لا لا مش لازم مش عاوز اتعبك 
نور وهي بتبوسه من خده: تعبك راحة ي عز 

معتصم: اكيد فرعون هياخد خطوة انه يغير حاجة في حياته بسبب مرضه 
صفاء: أي حاجة هيغيرها هتكون في صالحنا المهم انا جعانه ومفيش اكل ولا فلوس 
معتصم: معلش ي تامر متقلين عليك هات اي حاجة ناكلها 
تامر: هعزمكوا النهاردة علي فراخ مشوية وكفته 
صفاء : أيوا كدا دا الاكل ولا بلاش الواحد معدته حطبت من كتر العيش والحلاوة 
تامر: بكرة هترجعوا لعيشتكوا وبقوا افتكروني بس 

مايكل في التليفون: بقولك اي جوري ماتت وخلصنا منها فاضل صفاء ومعتصم وكمان فاضل تامر خليك حريص 
فرعون: كنت جاي ليك اليومين اللي فاتوا بس مرضي منعني 
مايكل بضحكة : سلامتك من المرض 
فرعون بخبث: الله يسلمك عقبال البواقي وقفل 

نور: ها فكرت في اللي قولته ليك 
سمية: أي اللي قولتيه له 
نور: هنروح نقعد في .....وسكت لما لقت خدامه واقفة تتصنت عليهم 
عادل: مكملتيش ليه 
نور وهي بتسحب الخدامة من شعرها: هكمل اهو بس الخدامة دي مش اول مرة اشوفها بتتصنط علينا واقول يمكن بتنضف 
سمية: دي كانت حبيبة صفاء 
عادل: سمعتي أي ي با انطقي 
الخدامه: ولا اي كلمة ي سيدي انا كنت بنضف بس 
نور: برا ومتدخليش هنا تاني يلا غوري 
الخدامة: فرعون بيه والله معملتش حاجة 
نور: وانا قولتلك هتطلعي برا وخالي صفاء تنفعك احمدي ربنا اني معملتش معاكي تصرف تاني برااااا 
وفعلا خرجت من القصر تلوم نفسها لان مبقاش ليها لقمه عيش تاني

سمية : اتفقتوا علي أي ي بنتي 
فرعون: عاوزة نروح لبيتها القديم هنقعد هناك يومين 
عادل: وانت رايك اي 
فرعون: مش ممانع بس انت كنت هنا بتساعدني اغير هدومي اتحرك شوية هناك هبقي مقيض هنا في حرس وانت تحمي البيت هناك مش هيبقي موجود مش ممانع والله ي نور بس صعب شوية 
سمية: كلامك سليم بلاش ي نور 
نور : أهم حاجة راحتك ي عز 

اللهم صلي وسلم وبارك على سيدنا ونبينا محمد وعلى اله وصحبه اجمعين ❤️

معتصم: فرعون مطلعش ليه من القصر 
تامر: معرفش والله ي باشا 
صفاء: هو انت ملكش أي علاقة بحرس فرعون يشوفوا أي معلومة يفيدونا بيها 
معتصم: وهو انتي تايهه عن فرعون هو حد يقدر يسمع او يشوف حاجة ويكررها دا يمشي العاجز سليم بجبروته 
تامر: خلاص فات الكتير مبقاش غير القليل 
صفاء: عندك حق نصبر شوية 
معتصم: هنفضل قاعدين كدا من غير حل 
تامر: اكيد هيبقي فيه اكيد 

فرعون: متزعليش لو رفضت اني افضل يومين تلاته في بيتك بس فعلا صعب والحال اتبدل حالا 
نور وهي بتدخل بيه الجناح : وانا مش زعلانه أهم حاجة راحتك ي عز 
فرعون: مبقتيش تقولي فرعون لانه اتهد وتهز صح 
نور : لاء عشان انا شيفاك عز مش فرعون 
فرعون: طلعيني البلكونه شوية وهاتي سجارة ليا 
نور : امممم الطلب الأول مقبول والتاني مرفوض 
فرعون: لو سمحتي هاتي سجارة 
نور: شربت كتير اوي النهاردة ي عز 
فرعون: نووور 
نور: علي راحتك واديته السجاير حطها جمبه 
نور: مشربتش ليه 
فرعون: محبتش ازعلك 
نور بابتسامه: ربنا يخليك انت اكيد حاسس بملل تعالي نكسر الملل دا ونلعب حجرة ورقة مقص 
فرعون: يااااه بقالي كتير ملعبتش خالص وانا من عندي ٩ سنين 
نور: البركة فيا انا 
فرعون: بيخبطها بالمخدة طب قومي هي من اولها تكبر وضحكوا 

مايكل: اكيد في حل لموت فرعون 
تامر: ارشدنا لحسن احنا دماغنا وقفت 
مايكل : حالا عاجز لو حد اتهجم علي القصر وهو عاجز كدا ومضاه علي ورق تنازل هيمضي 
تامر بخبث: تمام اوي كدا 
مايكل: خليك حريص الفترة الجاية فرعون هيقل الحراسة 
تامر: زين هيبقي احسن لينا كدا 

عدي يومين وفعلا فرعون قل الحراسة ودا بعد اتفاق منه ومن مايكل
تامر : بقولك هديلك مليون جنيه لو دخلت القصر دا ومضيت فرعون عن تنازل لكل حاجة هنا 
احمد: يياشا مليون جنيه من غير قتل والكلام دا 
معتصم: ايوا من غير قتل بس مجرد امضي 
صفاء: انت جهزت الورق ي تامر 
تامر: الورق جاهز من زمان ي هانم 
احمد: طيب هات وخرج وكلهم ضحكوا بخبث 
بقلم مروة موسي 

نور بصراخ: عززززززززز 
فرعون: في اي
نور: انت اللي كلت الشكولاته االي كانت هنا 
عز: يحجة خضتيني اه كانت واحدة وكلتها 
نور : جبان ومعزمتش عليا 
فرعون: قربي كدا 
نور: اهو 
فرعون وهو بيشدها ووقعها عليه: ما انتي كالتي العلبة كلها جت علي واحدة من نفسي 
نور: يباشا دي كنت عيناها 
فرعون: امممم ابعت اجيبلك 
نور: لا لا يا ابو الصحاب مش عاوزة اتقل عليك 
فرعون بضحك: طب قومي لحسن هطلع في الروح 
نور: حد بيرن جرس القصر 
فرعون: هما هيشوفوا مين ولقي عادل بيرن عليه 

عادل : الو فرعون باشا في واحد واقف قدامي اسمه احمد وعاوز .....  شاهد 👈 الفصل التاسع من الجزء الثاني 


               ( مدونه دار الروايه المصريه )

تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -