رواية حورية الصعيد الفصل التاسع 9 بقلم يارا عبد السلام

أخر الاخبار

رواية حورية الصعيد الفصل التاسع 9 بقلم يارا عبد السلام

 رواية حورية الصعيد الفصل 9

رواية حورية الصعيد الفصل التاسع 9 بقلم يارا عبد السلام

رواية حورية الصعيد الفصل التاسع 

عند نسرين 
كانت بتعيط من الغل:بقى يسيبنى أنا ويروحلها هى
الجربوعه دي ..
وفضلت تصوت وترمى كل حاجه على الأرض وبعدين مسكت ازازه وقط"عت بيها شرا"ينها...
و.....#حورية_الصعيد
#البارت_التاسع

عند نسرين 
كانت بتعيط من الغل:بقى يسيبنى أنا ويروحلها هى
الجربوعه دي ..
وفضلت تصوت وترمى كل حاجه على الأرض وبعدين مسكت ازازه وقطعت بيها شراينها...
مي سمعت صوت تكسير كتير طلعت تشوف في اي لما دخلت اوضة نسرين اتخضت واتفاجئت من اللي شافته..
كانت بيصرخ بأعلى صوتها وزين جه وادم سمع الصوت خرج وساب حور اللي خرجت وراه..
الكل دخل وشاف نسرين وهى سايحه في دمها..
زين :هنعمل اي يا آدم..
حور:خدوها على مستشفى المركزى بعيده عن هنا بربع ساعه وقرب منها وجابت الحزام اللي كانت لابساه مع الفستان ولفته علي ايديها وهى بتضغط..
وربطته...
ادم شال نسرين وزين معاه ونزلوا حطوها في العربيه ..
ومشيوا ناحية المستشفى..
حور نزلت بسرعه وادم وراها وهوا شايل نسرين ودخلت على الدكتور اللي هى كانت تعرفه..
ادم حط نسرين على اقرب سرير ..
دكتور عادل قام بسرعه وبدأ يشوفها ويفحصها.
_دي حالة انتحار
_ايوا يا دكتور مسكينه خطيبها سابها واتجوز معلش..
الدكتور صعبت عليه:يعيني أنا مش عارف اي شباب الايام دي بيلعبوا ببنات الناس
حور بتأثر:اه والله ناس خاينه يلا بقى يا دكتور اعمل اللازم معاها..
_ماشي يا حوريه..
_شكلك انتى الي ربطتى الجرح كدا
_ايوا يا دكتور افتكرت كلامك وعملت بيه 
_شاطره يا حور

ادم مسك حور بغضب وخرج برا..
_امممم وهوا يعرفك منين البيه
_عادي كان عمار اخويا اتعور قبل كدا من مكنة الحرث وانا كنت معاه وساعتها مكنش في تمريض وانا ساعدته ومن ساعتها عرفنى عادي يعني
_امممم قولتيلي طيب بصي بقى انتى تنسي اي راجل كنتى تعرفيه أو اتعاملتى معاه من النهارده علشان انتى بقيتى مراتى أنا انتى فاهمه يا حور ولا لا
_حاضر بس متتضايقش كدا احسن يطقلك عرق زي سردين..
للدرجادي اتصدمت في عواطفها للدرجادي كانت بتحبك ...اخس عليك يا قاسي ..
ادم:ميشغلنيش الشويتين اللي عملتهم دول أنا ساعدتها علشان خاطر انها امانه معانا مش اكتر .
حورية:يعنى انت عمرك ما حبتها ولا اعجبت بيها حتى..
ادم بغمزه:تؤ أنا اعجبت بواحده بس وهى اللي معايا دلوقتي..
حور بصتله وابتسمت...
وبعدين بصت في الارض ..
_يووه متكسفنيش بقى..
ادم كان مستغرب تصرفاته دي معاها اول مره يتصرف كدا مع اي حد..

بعد شويه خرج الدكتور ..
_المريضه بقت كويسه تقدروا تاخدوها البيت وخلو بالكوا منها..
ادم:تمام...
حور مسكت ادم:اياك تشيلها تاني متستحلهاش
ادم ضحك وبعدين بص لزين اللي كان بيضحك
زين:حاضر هشيلها أنا..

بعد شويه وصلوا البيت..
عايده كانت مستنيه هى ومي..
مي كانت بتعيط علشان نسرين وزعلانه عليها وعايده كانت خايفه عليها ...
زين دخل وهوا ساند نسرين..
مى جريت عليها بقلق:انتى كويسه يا نسرين انتى كويسه يا حبيبتي
نسرين هزت راسها باه..
عايده بعصبية وقربت من حور بعصبية:انتى السبب في كل اللي حصل دا البنت كانت هتضيع بسببك..
_لى هوا أنا اللي خليتها تنتحر ولا أنا اللي خليت ايمانها ضعيف وتنتحر....الانتحار دا بتاع الضعفا وانا مش ضعيفه .
عايده بغل:انتى اللي خليتى ادم يتجوزك غصب عنه..عمر ادم ما كان ذوقه واحده فلاحه زيك
ادم بعصبية:لا يا امى مسمحلكيش تهيني مراتى ،وبعدين انتى من امتى وانتى عارفه ذوقى وانا بحب اي وبكره اي ...
ادم مسك ايد حور بقوة:حور مراتى وهتفضل مراتى وميهمنيش اي حد تاني..
وبعدين خد حور وطلع فوق...

حور بدموع:ادم أنا..
ادم قرب منها وحط أيده على بقها يمنعها من الكلام:متقوليش حاجه يا حور أنا عارف انك ملكيش دعوة بس دايما امى بتحب تعلق خبيتها على اللي حواليها مش مستوعبه انى خرجت من تحت طوعها واتجوزت واحده غصب عنها ...
حور:يعنى هى عمرها ما هتحبنى
ادم:لا هتحبك طول مانتى كويسه وقلبك طيب كدا الكل هيحبك هى بس مسألة وقت وانا معاكى..
حور قربت منه وحضنته..
_انا مكنتش متخيله أن حياتى تتغير في يوم وليلة كدا ...
ادم
_عيونه
_متسبنيش 
_انا اقدر..
رفع راسها ليه:مش عاوز العيون الحلوة دي تعيط تاني ممكن..
حور هزت راسها بماشي..
ادم ميل عليها ولسه هيقرب منها..
_ادم
_قلبه
_انا جعانه
ادم بصلها بضحكه
_طيب دا وقته بذمتك..
حور بتوتر:ايوا..
ادم عارف انها خايفه 
_طيب أنا هنزل اجيبلك اكل ...
نزل جاب اكل وطلع لقاها نامت..
قرب منها وابتسم وباس راسها وخدها في حضنه ونام..

تانى يوم..
حور صحيت من النوم لقت نفسها محاوطه بجسم صلب وكان ادم ..
بصتله وابتسمت.وقربت عليه وباسته من خده.
ولسه هتقوم لقت اللي بيمسكها وبيقول
_كدا الخد التاني هيزعل..
حور اتوترت:اي دا انت صاحى أنا أنا..
ادم قربها منه وباس خدها :متخافيش يا حور أنا عمري ما هأذيكى يلا علشان ننزل نفطر..
سابها وقام وهى ابتسمت مكنتش عمرها تتمنى تتجوز واحد زي ادم...
قامت لبست ونزلت ..
ودخلت المطبخ وبدأت تحضر الاكل بحب شديد..
سمعت صوت جاي من وراها:ايوا بالظبط دا مكانك الحقيقي..
حور ضغطت على ايديها بعصبية علشان تتحكم في نفسها..
نسرين قربت منها:اعرفي بقى مكانك الحقيقي علشان انا قريب اووي هكون أنا الهانم وانتى الخدامه...
حور:تؤ حرام انتى لسه مصدومه يا سردين يا حرام شكل الصدمه لسه ماثره عليكي ومتعرفيش انى مرات الكبير هنا ولا انتى ناويه تتجوزي ابو ادم الله يرحمه..
نسرين بغضب:متفكريش أن ادم كدا بقى بتاعك انسى
_انسى ليه مهو بقى بتاعى فعلا امممم وكمان أنا لسه قايمه من حضنه وقالى صباح الخير يا حبيبتي ..
نسرين اتعصبت وهى بتتخيل ادم بيعمل كدا معاها ومش متخيله أن ادم باللطف دا ...
_معلش يا سردين يا حبيبتي أنا عارفه انه صعب بس يلا اتقبلي الموضوع وانى بقيت مرات ادم خلاص دوري بقى على ادم تانى لفى حواليه بس المرة الجايه خدي بالك..
وهمست:احسن تيجي صعيديه تاخده منك...
يلا يا حبيبتي بقى علشان هحضر الفطار ليا ولجوزي حبيبي...
نسرين بغيظ:متفكريش انك كدا كسبتى انتى بتلعبي بالنار يا حور ...
_لى يا حبيبتى هوا احنا بنلعب صلح ولا اي 
روحى يا حبيبتي اصل شكل نفسيتك لسه تعبانه ربنا معاكى ويقدرك على الغل اللي انتى فيه يا سردين يا حبيبتي...
نسرين خرجت وحور سمعت صوت بيضحك وراها..
وكانت مي..
حور:جايه تتخانقي معايا انتى كمان ولا جايه تتعرفي .
مى:لا جايه اتعرف اصل الصراحه شخصيتك حلوة اووي وعجبانى وانا نفسي اكون بالجراه دي
_خلاص هديكى درس 
مي:خلاص موافقه
_اتفقنا..
وخدت الصينيه علشان تطلع لادم يفطروا سوا ...
لقت عايده في وشها..
عايده:استنى يا اسمك اي
_اسمى حوريه يا حماتى 
_متقوليش حماتى دي تاني متبقيش بيئة كدا انتى اهلك كانوا بيربوكى ازاي
حور بعصبية انها اتكلمت على أهلها:أنا أهلى كانوا احسن ناس في البلد وأشرف ناس وربونى أنا واخويا احسن تربيه مش زي ناس تانيه مش متربيه
    شاهد 👈 الفصل العاشر 

          ( مدونه دار الروايه المصريه )
تعليقات
تعليقان (2)
إرسال تعليق
  • غير معرف 7 سبتمبر 2022 في 8:50 م

    رواية رايعه وجميلة ارجو إكمال الباقي

    إرسال ردحذف
    • غير معرف 7 سبتمبر 2022 في 8:54 م

      انا ام محمد من اليمن واتابع الروايات الجميله التي تنشر ولكن امكانياتي بسيطه

      إرسال ردحذف



      وضع القراءة :
      حجم الخط
      +
      16
      -
      تباعد السطور
      +
      2
      -