طفلة هزت كيان فرعون الجزء الثاني الفصل العاشر 10 بقلم مروه موسي

أخر الاخبار

طفلة هزت كيان فرعون الجزء الثاني الفصل العاشر 10 بقلم مروه موسي

 

طفلة هزت كيان فرعون الجزء الثاني الفصل العاشر 10 بقلم مروه موسي

طفلة هزت كيان فرعون  الفصل العاشر 10 من الجزء الثاني

البارت العاشر من الجزء الثاني 

صفاء: قبل م*وت فرعون عاوزة انتقم من خالد 
معتصم: هو عملك اي كان تحت طوعك دايما معملش حاجة 
صفاء: وانت بدافع عنه ليه 
معتصم: ولا يلزمني بحاجة 
صفاء: دلوقتي هاخد حقي ازاي من فلوس فرعون 
معتصم: حقك محفوظ متقلقيش عليه ي صوفي 
صفاء: بقولك اي يخويا انا مش حد تضحك عليه بكلمتين انجز احنا معانا حالا فلوس فرعون بالإمضي 
معتصم : عنيا اهم حاجة مش شوية فلوس تعمل بينا كدا 
صفاء بتريقه: هيهيء الفلوس دي عملت بيني وبين ابني اكتر من كدا 

نور وهي نايمة لتاني مرة سمعت صوت حركة في الاوضة قامت تشوف مين لكن النور انقطع 
نور بخوف: عز عز انت صاحي ولا نايم 
فرعون: انا موجود اهو في اي والدنيا ضلمة اوي كدا ليه 
نور: معرفش أنا لقيت صوت حركة في الجناح بقوم اشوف مين لقيت النور فصل فجأة 
فرعون وهو مولع ولاعه جمبه وهو علي السرير : تعالي متقلقيش 
نور: طيب هجرب كدا لتكون قفلة في الجناح 
واتجه ناحية الكوبس لقته مطفي شغلت النور وفرعون طفي الولاعه
فرعون: شوفتي الكهربا مكنتش مقطوعه اهو 
نوى باستغراب: مش عارفه بقي المهم انت منمتش ليه 
فرعون: تعالي جمبي وانا هنام 
نور: بس ...
فرعون : يلا حضنك وحشني 
نور بابتسامه: حاضر ونامت جمبه وفضلت تفكر في الصوت اللي قلق منامها

اللهم صلي وسلم وبارك على سيدنا ونبينا محمد وعلى اله وصحبه اجمعين 

مايكل : الوووووو 
معتصم: شوفت اللي بيلعب معانا بنقتله ازاي 
مايكل: قصدك علي تامر 
معتصم: كان غبي 
مايكل بخبث: ايوا بس مش تتأكد ان البصمة بتاع فرعون 
معتصم: يعني اي 
مايكل : تامر عارف اد اي انتوا غدارين فكلم صفاء وصفاء شاكة انها ممكن تاكل فلوسها فقامت متفقة مع تامر الله يرحمه انه يعمل اللعبة دي ولما قتلته اتأكدت من شكها وقفل 

مايكل وقع الدنيا في بعض كدا وخالي صفاء تشك في معتصم ومعتصم يشك في صفاء وصفاء متعرفش حاجة عن الكلام دا ولا كانت متفقة هي وتامر اصلا 

صفاء : أي مالك 
معتصم : مفيش جه الوقت اللي نسحب الفلوس بقي لحسابنا 
صفاء: أيوا صبرنا ونولنا 
معتصم: بقولك اي شوف دي بصمه فرعون ولا لاء 
صفاء: أمال هتكون بصمه مين ي معتصم 
معتصم: نتأكد بردوا ي حب 

عادل : ايوا انا اعرف مكان صفاء ومعتصم الحفناوي هما في المكان ***** وانا فاعل خير وقفل 
سمية : اكيد البوليس هيروح عليهم 
عادل: حتي لو هربوا هيجي نصيبهم قريب 
سمية: امتي نخلص من الكابوس دا 
عادل: قريب ان شاء الله 

معتصم : صفاء صفاء اجري البوليس جاي 
صفاء وهي بتركب العربية : مين اللي عارف طريقنا 
معتصم : معرفش بسرعه 
صفاء: اسلم حل نروح نقعد في بيت وسط البلد وانا هتنقب ومحدش هيعرفني 
معتصم: دا قريب من قصر فرعون 
صفاء: محدش هيعرفني تحت النقاب وهطلع اجيب الاكل والشرب وادخل وانت مش هتخرج خالص ومش هنتعامل مع جيران 
معتصم: طيب وفعلا سأل علي بيت بالايجار صغير وصفاء اشترت نقاب عشان تلبسه 

خالد : نور عاوزك في موضوع 
نور: طبعا ي حبيبي عنيا 
فرعون: متتاخريش 
نور: حاضر 
خالد : عاوز اتجوز
: نور بفرح: بجد مين قولي 
خالد : واحدة اعرفها كويس 
نور: لدام انت واثق فيها اتكل علي الله 
خالد : بس وضع فرعون ميسمحش لكدا الايام دي إني اقوله علي جوازي 
نور: بالعكس عز هيتقبل الموضوع تعالي معايا بس كدا 

نور: عز عز 
فرعون: نعم 
نور: جيبالك خبر بمليون جنيه 
فرعون: تحت أمرك 
نور: خالد هيتجوز 
فرعون : مبروك ي خالد ربنا يتمم لك علي خير 
نور: يارب يارب
فرعون: هاتها هنا وانا هأمرهم يعملوا ليك احسن جناح غلي ذوقك 
خالد : الله يخليك انا لقيت عمارة جديدة بتتباع منها شقق هاخد واحدة منها 
فرعون: اللي تشوفه .
نور: وتبعد من جمبي 
خالد : فرعون جمبك اهو بالدنيا كلها 
نور : امممم ماشي ربنا يخليكوا انتوا الاتنين 
خالد: يارب انا هعمل فرح علي الضيق بينا وبينهم 
نور: اسمها اي 
خالد : اسمها شمس 
فرعون: اسمها حلو جدا جدا 
نور: عززززززز 
فرعون : انا ساكت اهو متكلمتش وضحكوا 

فعلا عملوا الفرح علي الضيق وخالد وشمس اتجوزوا في شقة ملك خالد 

عادل : عقبال عيالك ي فرعون 
فرعون ونور بتحركه للجناح: عقبال عيالك الاول 
سمية : عقبال ما افرح بيكوا كلكوا

نور في الجناح : كانت قمورة ماشاء الله عليها 
فرعون: ايوا كانت فعلا شمس 
نور برفع حاجب: عزززززززز 
فرعون شدها من دراعها : عيون عز 
نور وهي بتقوم لكن فرعون شدها اكتر: عاوزة عاوزة ...
فرعون: عاوزة اي 
نور: عاوزة اروح اجيب ماية 
فرعون : الماية اهي جمبي 
نور بتوتر: طب هروح اجيب فاكهه 
فرعون: الطبق علي الترابيزة 
نور بدموع: والله لو مبعتش هزعل جامد بتوتر ابعد 
فرعون سابها: انا كنت بشيل الفتلة اللي علي شعرك بس انتي اللي فهمتيني غلط 

وفجأة لقوا صوت رصاص انضرب علي القصر 
نور وهي مستغبية في حضن فرعون: تاني مرة يحصل كدا 
فرعون : متخافيش 
نور: الرصاص بيزيد 
فرعون: لو كنت بمشي كنت زماني اتصرفت
نور بتلقائية: عشان كدا لازم تبعد عن الخطر دا مبقتش زي الاول وهنا أدركت اللي قالته 
فرعون : عندك حق 
بس عاوز اقولك إن انا عاجز بس القصر متحصن كويس وضرب النار دا مش بيضرب علي الناس دا تهويش عشان نقلق بس وشكرا ليكي 
نور: انا اسفه مكنتش اقصد ...
فرعون: محتاج انام مش عاوز اسمع كلمه ونام 
بقلم مروة موسي 
سمية : عادل عادل 
عادل: نعم 
سمية : ضرب النار دا منين 
عادل : دي نفس العمله الاولي بردوا 
سمية : طيب مفيش خطر 
عادل : لاء ي دادة 
سمية : مين اللي بيعمل كدا 
عادل : معرفش محدش بيعرف يشوف مين عمل كدا 

خالد : اخبارك ي عروسة 
شمس: خلاص بقي بقيت مدام خالد مفيش عروسة راحت عليا 
خالد بضحك : امممم طيب يستي المهم عاوزك تكوني انتي ونور اختي اخوات وصحاب 
شمس: كان نفسي يبقي عندي اخت وربنا هيعوضني بيها 
خالد : ان شاء الله يلا قومي اعملي ليا فنجان قهوة من ايدك الحلوين دول 
شمس: عنيا ي قلبي 

صفاء: بقالنا فترة هنا ومحدش عارف عننا حاجة 
معتصم بعصبية: الورق مش عليه بصمه فرعون 
صفاء: يعني اي 
معتصم بعصبية : كله منك انتي طول عمرك ك*لبه 
صفاء بعصبية : بقولك اي متجيش في سكة الغلط عشان متبقاش زي اللي قبلك 
معتصم: انتي االي اتفقتي مع تامر علي كدا صح 
صفاء: علي أي مش فاهمه 
معتصم : غوري مفيش اعملي ليا شاي 
صفاء: غارة تاخدك ومفيش شاي اصلا في البيت متنساش اننا ممعناش فلوس ودخل الاوضة قلعت هدومها ونامت بالقميص 
بقلم مروة موسي 

الصبح علي الفطار
عادل : انت كويس 
فرعون : الحمد الله 
سمية : تحب تاكل اي علي الغدا 
نور: انا هعمله طاجن عكاوي بالخضار هو بيحبه 
فرعون بتجاهل كلام نور : بقولك ي دادة اعملي ليا الاكلة اللي كنتي بتعمليها زمان اوي دي 
نور: أي الاكلة دي 
عادل: يقصد الرز المعمر 
نور: ودي من زمان الله يرحم وضحكت 
فرعون: طلعني الجناح ي عادل 
نور: خليك انا ...
فرعون: يلا ي عادل وفعلا طلعه 

عادل: مبقاش غير صفاء ومعتصم وهما سابوا البيت ومنعرفش فين 
فرعون: الطلق اللي بتضرب دي بقت قلق 
عادل: فعلا الوضع زاد وكمان مش عارف مين 
فرعون: انا هعرف لوحدي مين قريب 
عادل نزل وقعد يكمل الفطار 
سمية : انتوا متخاصمين 
نور بزعل: لاء ي عادل انا طالعه 

فرعون: اقفلي الباب وراكي 
نور دخلت وقفلته: انا اسفه 
فرعون وهو بيدخن: علي أي 
نور: علي كلام امبارح 
فرعون: مش في بالي اصلا 
نور: مكنتش زعلت 
فرعون: منا مش زعلان مش فارق معايا اصلا 
نور: مش فارق ؟ 
فرعون: ايوا 
نور: حتي كلامي ووجودي 
فرعون باستفزاز: ايوا 
نور بعصبية قربت منه وإنحنت لمستواه : ليه يعني غلطت واعتزرت في اي واي الداعي لكلامك دا 
فرعون: انا حر 
نور قربت اكتر: لاء مش حر ولما اكلمك واقولك اسفه ترد عليا فاهم 
فرعون مسك ايدها: ولو مش فاهم 
نور: ساعتها متلومنيش بقي هعمل ....وفرعون قطع كلامها بقبله من شفايفها 
فرعون: وبعدين كملي هتعملي أي 
نور وشها أحمر: انت انت ....
فرعون: قولي انا أي 
نور: مفيش حاجة ودخلت الحمام 

فرعون: يالله بقيت بضعف قدامها وقدام عيونها قلبي بقي بيدق لما اشوفها يارب مش عاوز ادمرها وادمر حياتها قبل كدا 

عند صفاء ومعتصم بالليل حد كان بيدور حولين البيت وفجأة طلع كبريت وجردل جاز وفضي منه علي كل حاجة في البيت وبهدوء دخل الاوض وحط فيها جاز وخرج من البيت والدنيا كانت ضلمة 

الشخص : ههههه كلها ثواني وتكونوا تراب 
وولع عود كبريت ورماه علي البيت و...
       شاهد 👈 الفصل الحادي عشر 
يتبع 


       ( اترك تعليق ليصلك كل جديد قراءه ممتعه للجميع )

تعليقات
تعليق واحد
إرسال تعليق
  • ابو شيماء
    ابو شيماء 5 أكتوبر 2022 في 5:57 م

    كملوها

    إرسال ردحذف



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -