رواية تزوجني لينقذني الفصل الحادي عشر 11 بقلم رحمه محمد

أخر الاخبار

رواية تزوجني لينقذني الفصل الحادي عشر 11 بقلم رحمه محمد

 

رواية تزوجني لينقذني الفصل الحادي عشر 11 بقلم رحمه محمد

رواية تزوجني لينقذني الفصل الحادي عشر 11

#تزوجني_ليُنقذني #ال11
جميله بتردد : رائد
رائد بصلها : هااا
جميله بتردد تسأله ولا لا بس قررت تساله : انت عندك حبيبه قصدي بتحب يعني
رائد بصلها شويه وبعدين بص لتلفزيون : ايوا
جميله حست بحز"ن وحاولت تداري بس مقدرتش وقامت بسرعه : تصبح علي خير 
وبسرعه راحت الاوضه بتاعتها ودمو"عها نزلت : هو اكيد عندو حياته ي جميله طب لي انتي زعلانه دلوقتي هو اتجوزك عشان يساعدك بس مينفعش تتوقعي منه حاجه تانيه مينفعش
وفضلت تعيط كتير وقاطع كلامها تليفونها بيرن 
جميله مسحت دمو"عها وردت : الو ي ماما 
مامت جميله بستغراب : مال صوتك ي جميله انتي بتعيطي رائد زعلك 
جميله بسرعه : لا لا انتي بس وحشتيني اول ما شوفتك بترني عيط
مامت جميله ابتسمت : وانتي كمان ي حبيبتي ابوكي بيسلم عليكي وبيقولك خدي بالك من نفسك 
جميله ببتسامه : سلميلي عليه وقوليلو انه وحشني اوي وانتي بقيتي احسن 
مامت جميله : ايوا ي قلب امك
وفضلو يتكلمو شويه وبعدها جميله قفلت وفضلت تفكر في رائد 
لغايت ما نامت
رائد كان في البلكونه بيشرب سيجا"ره وبيفكر في رد فعل جميله كان متردد يحكلها (علي حاجه هنعرفها في الروايه) او لا : لا لا جميله مينفعش تعرف حاجه 
ونفخ بضي"ق ودخل الاوضه بتاعته حاول كتير ينام بس معرفش قرر يخرج شويه وغير هدومه ولسه هيطلع من الاوضه بتاعته كانت جميله طلعه من الاوضه بتاعتها
رائد : صباح الخير
جميله ابتسمت بحز"ن : صباح النور
رائد كان متوقع انها تسأله رايح فين بدري كدا بس مسالتش وسبته وراحت المطبخ تشرب ميه ورجعت اوضتها من غير كلام
وهو فضل واقف شويه باصص للاوضه بتاعتها وبعدها خرج من البيت كله
جميله لما سمعت الباب بيتقفل استغربت : هو رايح فين الصبح كدا غبيه المفروض كنت اسأله (اتنهدت) لا انا مالي يخرج وقت ما يخرج 
وقررت تقوم تعمل فطار 
رائد فضل ماشي بالعربيه ووقف قدام عماره وطلع لشقه وخبط 
: وحشتني ي حبيبي 
رائد ابتسم وحضنها ودخل الشقه : وانتي كمان عامله اي دلوقتي ختي العلاج ولا لسه 
: يبني واحده واحده هجاوب ازاي 
رائد ضحك : طب عامله اي دلوقتي 
: كويسه طول ما انت كويس ي حبيبي 
رائد باسها من جبينها وقعد جنبها : ختي الادويه في مواعيدها 
: ايوا قولي بقا جايلي الصبح كدا لي 
رائد اتنهد بحز"ن : تايه يامي مش عارف اعمل اي في حياتي 
ابتسمت : قولتلك ي حبيبي انسي وعيش حياتك ساره اكيد هتفرح لما تشوفك مبسوط ي رائد انت بقالك سنتين علي حالك دا 
رائد بحز"ن ظاهر وبص في الأرض : ما"تت بسببي انا اسف 
: هتفضل تتاسف لحد امتي ي رائد مماتتش بسببك دا قدر ربنا وانت حاولت تحميها بكل الطرق بس ربنا ليه حكمه تانيه انسي يبني وكمل حياتك 
رائد رفع راسه ليها : كلامك لسه بيعالجني ي زينب بحس اني قاعد قدام ساره 
(ساره كانت مرات رائد وما"تت بسبب هنعرفه بعدين وزينب مامتها ورائد متعلق بيها اوي اكنها امه لانه معندوش اهل)  
زينب ضحكت : مش انا امها لازم تكون شبهي يواد قولي بقا انت حبيت جميله (وغمزت) 
رائد ابتسم اول ما سمع الاسم : مش عارف بس بكون مرتاح وهي جنبي وبحب اشوفها علطول ومبحبش اشوفها بتعيط او زعلانه (وكمل بض"يق) ولما ابن عمها خدها من المستشفى كنت عايز اكسر دماغه ودماغ الباقي الي معاه 
زينب ضحكت : قولها ي رائد كل الي حاسس بيه 
رائد بصلها بنظره هي فهمتها وابتسمت عشان تطمنه : عارفه انك خا"يف بس انا واثقه ان المرادي هتقدر تحميها وتخلي بالك منها 
رائد اتنهد وبص لساعته : طب همشي دلوقتي وارجعلك بلليل 
زينب : ماشي ي حبيبي 
وفعلا رائد رجع البيت لقي جميله بتجهز الاطباق علي السفره بصتله وابتسمت : كويس انك جيت يلا تعالي افطر 
رائد ابتسم وقرب منها : حاضر 
وقعدو يفطرو سوا جميله حست ان رائد متغير بيهزر وبيضحك علي غير العاده ودا كان بسطها
رائد : مش عايزه تعرفي روحت فين بدري كدا
جميله بصتله والفضول كان باين في عيونها : اه قصدي لا عادي
رائد ضحك بصوته كله : خلاص طلما لا
جميله ابتسمت : احممم لو حابب يعني تقول قول
رائد قام وقرب منها وقومها وراحو الصالون وقعدها وقعد جنبها 
جميله بعدم فهم : انا مش فهمه حاجه
رائد بصلها بتركيز : مش انتي سالتيني امبارح اذا بحب او لا
جميله ابتسمت بحز"ن : ايوا...ناوي تعرفني عليها ولا اي
رائد قام وقف : لا بس
جميله قامت ووقفت قصاده : رائد انت مش مجبر تفضل معايا قصدي يعني لو عايز تتجوزها طلما بتحبها انا معنديش مشكله جوزنا علي الورق بس يعني عيش حياتك مش لازم تستني ال6 شهور لحد ما تطلقني
رائد بغ"ضب مكتوم : اتجوز واحده ميته
جميله بصد"مه : اييي؟!
رائد بغ"ضب : ايوا ميته.. ما"تت بسببي انا... انا الي مو"تها
جميله اتصدمت اكتر وووووووو......
      شاهد 👈 الفصل الثاني عشر 
#يتبع. #بقلمي_رحمه_محمد

تعليقات
6 تعليقات
إرسال تعليق
  • هنا
    هنا 2 أكتوبر 2022 في 8:38 ص

    كملي بسرعه بليز

    إرسال ردحذف
    • هنا
      هنا 2 أكتوبر 2022 في 8:38 ص

      روايه جميله

      إرسال ردحذف
      • هنا
        هنا 2 أكتوبر 2022 في 8:39 ص

        عايزين جزأين

        إرسال ردحذف
        • هنا
          هنا 2 أكتوبر 2022 في 9:02 ص

          باقي الروايه

          إرسال ردحذف
          • هنا
            هنا 2 أكتوبر 2022 في 9:02 ص

            ياريت تنزلي باقي الفصول

            إرسال ردحذف
            • هنا
              هنا 2 أكتوبر 2022 في 9:04 ص

              كملي باقي الروايه

              إرسال ردحذف



              وضع القراءة :
              حجم الخط
              +
              16
              -
              تباعد السطور
              +
              2
              -