رواية صغيرتي الفصل الثاني عشر 12 بقلم شروق خالد

أخر الاخبار

رواية صغيرتي الفصل الثاني عشر 12 بقلم شروق خالد

رواية صغيرتي الفصل الثاني عشر 12

 رواية صغيرتي الفصل الثاني عشر 12


تدخل شهد البيت وهي خ*ايف من الناس المجتمعة وتمسك يد خالد بخ*وف 
عبدالعزيز.. انتي بت فتحي 

خالد.. اه هي شهد يا عمي

عبدالعزيز.. وهو يفتح يده ليها 

شهد.. تنظر اليه بخ*وف وتسن*خبي خلف خالد 

خالد.. مالك ده جدك يا شهد 

شهد.. لا هو كان بيكره بابا اكيد بيكرهني زي بابا 

عبدالعزيز. بح*زن انا بحب ابوكي ده ابني من لحمي ودمي في حد يكره ابنه

شهد.. اه انت علي شان اتجوز ماما

عبدالعزيز.. يسكت وينزل راسه في الارض 

جلال.. وانا يا شهد برضو مش هتاجي في حضني 

شهد.. لا انا عايز اشوف بابا بس

عبدالعزيز.. تعالي معايا ويدخل بيها الاوضه 

شهد.. وهي تمسك في بدله خالد تعالي معايا 

خالد.. حاضر ويدخل بيها في الاوضه اللي فيها فتحي 
شهد.. وهي تجري وتترمي في حضنه وتشد من ليه سب*تني وحدي ليه واتب*كي
انا ماليش حد غي*رك في الدنيا ديه

زينب.. تمسكها تعالي معايا ح*رام كده وتشدها
شهد.. وهي تمسك يد فتحي وتشد معاها لا انا عايز بابا

جلال.. كفايه اكده عاد يلا بينا 
تتجمع الرجاله وتخد فتحي للم*سواه الاخ*ير
شهد.. وهي تب*كي ويغ*م عليها 

_______________________________شروق خالد 
اسد.. اهي اهي
محمود.. وهو ينظر في الكاميرا اه صح بس ازاي 
اسد... شوف مين ساعدها 

محمود. بخ*وف حاضر 
اسد.. انا ماشي ورايه مشوار مهم سلام
____فلاش باك ____________
محمود.. وهو يدخل الاوضه عند شهد في المشفى في نصف الليل
شهد يا شهد 



شهد.. تقوم بخ*وف 
محمود .. ده انا يا بتي ما تخ*افيش خدي الهدوم دي وبعد نصف ساعه كده اطلعي وانا هستناكي تحت ماشي
شهد.. بس انا خاي*فة 

محمود.. لا ما تخ*افيش انا مامن الطريق كويس انتي بس اجهزي بسرعه والبسي البس ده 
علي لبسك بس بسرعه 

ويخرج من الاوضه وهو ينظر يمن وشمال ويغلق الباب ويدخل المكتب 

شهد.. وهي تقوم وتلبس البالطو علي لبسها اه انا مش قادرة وتجلس علي السرير وتب*كي ليه كده بس بيخلص معايا انا بس اهي اهي اهي 

وتقوم وتتسند علي الحائط وتخرج من الاوضه وتمشي علي طول

الممرضه.. دكتوره يا دكتوره شهد تسرع في الخطوه
 
محمو... مالك يا سمر 

سمر.. لا ابدن ده كونت بشوف الدكتوره لا تكون محتاجه حاجه 

محمود... لا انتي روحي شوفي لا يكون حد عايز من المرضي 

سمر... حاضر
  
محمود.. اووووف الحمدلله كانت هتتكسف 

ويخرج خلفها 



شهد.. وهي خارج المشفي 

محمود.. وهو يطلع ويمشي علي طول 

شهد.. تمشي خلفها 

محمود... دخدي دوله ويلا من هنا قبل ما حد يشوفك
 
شهد.. شكر انا مش عاوزه حاجه كفايه انك ساعتني 
محمود.. اسمعي الكلام ويلا بسرعه 
شهد..تاخد الفلوس وتمشي بال*م

_______عود من الفلاش بالك_______شروق خالد 

يرجع الجميع من المدافن

خالد.. يجلس مع الرجاله في المندره 

جلال.. والله مش عارفين نشكر ازاي علي كل حاجه عملتها معانا رجعت لينا بتنا 

خالد.. بخزن دي اختي واكتر كمان ممكن اجي أشوفها واطمن عليهآ 

جلال.. طبعا في اي وفت بيتك ومطرحك يا ولدي

خالد.. ممكن اسلم عليها قبل ما امشي

عبدالعزيز.. طبعا انتي يا بت هاتي شهد 



شهد.. وهي خ*ايفه منهم 

زينب.. يلا يا بتي

شهد.. بخ*وف انتو عايزين مني ايه

زينب.. مالك ما تخ*افيش مني ده انتي بت الغالي وه عاد 

يلا تسلمي علي الاستاذ قبل ما يمشي 

شهد.. بخ*ضه هيمشي ويسبني هنا

تمتلك مدونه دار الروايه المصريه مجموعة
من أكبر الروايات المتنوعة الحصرية والمميزة 

   ( اترك تعليق ليصلك كل جديد قراءه ممتعه للجميع )

تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -