رواية في قلب صعيدي الفصل الاول 1 بقلم سلمي حمدي

أخر الاخبار

رواية في قلب صعيدي الفصل الاول 1 بقلم سلمي حمدي

 

رواية في قلب صعيدي الفصل الاول 1 بقلم سلمي حمدي

رواية في قلب صعيدي الفصل الاول 1 


صرخت فجأه عندما نزلت عليها ضربه قويه من السوط الجلدي على جسدها بقسوه ظل يضربها بقسوة حتي اغمى عليها 
____
فتحت عينيها بتعب لتجد نفسها مره أخرى داخل غرفة التي تركها فيها زوجها 



لتتلفت حولها برعب وهي تشاهد نفسها مره اخرى بداخل الغرفه 

ميرا بصة على نفسها بحزن فهذا حالها بعد زوجها من هذا القاسي الذي يضربها على اصفر الأخطاء 
ميرا بدموع..اه ربنا ينتقم منك يابابا كله من ورا طمعك 
بعد شوية دخل الحمام وهي تسحب نفسها ونزل تحت الدوش وهنا اختلطت دموعه بالميه 
بقلم #سلمى_حمدي 
ادم بغضب..وين ملف شركة V R. P. 
السكرتيرة..والله يااستاذا انا سبته هنا معرفش مين اخدو 
ادم بغضب مسكها من شعرها..انتي هتستهبلي عليا يابنت 
السكرتيرة بوجع ..اه سيبني ياحيون 
ادم بغضب جحيمي ضربها قلم.. دلوقتي هتشوفي الحيون هيعمل فيكي اي يازبا***لة 



ادم بصوت عالي ..خالد
خالد بخوف...تحت امرك يابية 
ادم بغضب..عايزك تاخد الحلوة ديه ع المخزن 
السكرتيرة برعب..لالا خلاص انا اسفة 😢
ادم بخضب.. برااا 
خدها خالد تحت اعترضها وسرخها 
_____
طلعة من الحمام غير هدومها واترمي علي السرير 
دخلت عليها حماتها 
ميرا اترمت ف حضنها وهيه بتعيط 
حمتها منه بعياط: اسفة يابنتي سامحيني مقدتش انغزك منه سمحيني   
ميرا فضلت تعيط في حضن حمتها حتها ذهبت في سبات عميق  
____
في مكان تاني 
انا مش هسيبو يتهنا بيها ميرا بتعتي 
الاب بسخرية.. انت دلوقتي تلعب بنار لي قال كلمه وطلع
مجهول.. وانا بحب اللعب بنار 



____
في القصر 
كانت ميرا تطبخ مع الخدم رغم أنها زوجة كبير الصعيد الا أنه يعملها كأنها خادمة
ادم بزعيق..انتي يازفتة 
ميرا تنفضت من مكانها بخوف لما سمعت صوته اللي مجرد ماتسمعه تموت من الخوف 
ادم بغضب..ميررررا 
ميرا بخوف..فف*ي اااا*ي 
ادم..فجاة مسكها من شعرها وووووو
       شاهد 👈 الفصل الثاني 

تعريف

ادم..شوف في اوخر العشرينات اكبر رجل اعمال وكبير الصعيد 

ميرا..بنت لطيفة هي زوجة ادم بيضاء لون عيونها اخضر وهي متحجبة عندها 20 سنة
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -