رواية يقين الزين الفصل الثاني 2 بقلم منه عبدالله

أخر الاخبار

رواية يقين الزين الفصل الثاني 2 بقلم منه عبدالله

 

رواية يقين الزين الفصل الثاني 2 بقلم منه عبدالله

رواية يقين الزين الفصل التاني 2 

#البارت الثاني 

يقين : زين انت رايح فين 
زين : يقين عشان نكون على وضوح عايزة تعيشي معايا يبقي ولا تسأليني رايح فين ولا جاي منين والأهم من كده اننا هنعيش على أننا اخوات غير كده متحلميش بحاجه تاني 
يقين : هو انت بتعاملني كده ليه من امبيرح 
زين : عشان الجوازة دي مغصوب عليها ارتحتي 
يقين : يعني انت مبتحبنيش 
زين : انتي اختي افهمي بقي
 يقين بتماسك : تمام انا هروح لبابا وورقتي توصلي عنده 
زين : اعملي اللي يريحك عن اذنك 
زين خرج وساب يقين فى صدمة وقهرة وقامت تحضر شنطتها عشان تمشي 
يقين : قولتلك يا بابا محصلش حاجه 
- بنتي ترجعلي يوم الصباحية وتقولي مفيش حاجه  
يقين : بابا ارجوك سبني ادخل ارتاح دلوقتي وبعدين نتكلم 
- طيب انا رايح ل أميرة ولما ارجع هنتكلم خلي بالك من نفسك 
زين راح المستشفي لقي ممرضة جاية عليه 
الممرضة : استاذ زين انا الممرضة اللي كلمت حضرتك 
زين بخضه : هو فى ايه حصل حاجه ل أميرة 
الممرضة : لاء محصلهاش حاجه انت اللي هيحصلك 
زين : هيحصلي ايه ايه الالغاز دي ما تتكلمي علطول 
الممرضة : مش هينفع نتكلم هنا عشان محدش يشوفنا تعالى نقعد فى الكافيه اللي جمب المستشفي 
زين : طب طمنيني الاول أميرة كويسة 
الممرضة : زي القرده احسن مني ومنك 
زين : نعم !!!
الممرضة : تعالى نروح الكافيه واحكيلك 
هناك فى الكافيه 
زين بصدمة : انتي بتقولى ايه ياست انتي 
الممرضة : قولتلك أميرة دي كويسة وبتعمل عليك فيلم عشان تطلق اختها ويخلالها الجو 
زين : ازاي والدكتور ..
الممرضة قاطعته : الدكتور ساعدها لما قالتله مقابل أنه يتجوز مراتك 
زين : وايه يضمنلي كلامك ده 
الممرضة : كنت عاملة حسابي ومسجلالهم اتفضل اسمع 
زين بصدمة : ازاي وهان عليها اختها 
الممرضة : الحب يعمل اكتر من كده 
زين باستغراب : معلش بس سؤال هو انتي ليه بتقوليلي الكلام ده 
الممرضة : عشان انا زيك  
زين : قصدك ايه 
الممرضة : الدكتور اللي المفروض هي متفقه معاه ده يبقي ابن عمي
زين بصدمة : ابن عمك
الممرضة : للاسف وبالمناسبة محدش يعرف أنه ابن عمي خايف على منظره قدام الناس ازاى بنت عمه متبقاش دكتورة زيه 
زين : وبعدين كملي 
الممرضة : كنا متفقين نتجوز بس لما انا مجبتش مجموع طب هو بعد عني وبيتكلم معايا بأسلوب وحش ده لو رد اصلا 
زين : وجيتي تشتغلي هنا عشان تراقبيه
الممرضة : مكنتش عايزة اشتغل هنا لولا إن بابا هو اللي أصر اني اجي هنا وكل اما اشوف معاملته للعيانين عنده عاملة ازاى أو للدكاتره اللي زيه ببقي عايزة اخنقه وامبيرح بالصدفة سمعته وهو بيتكلم معاها وبيتفق معاها قولت لازم اخد حقي 
زين : وعيزاني اعمل ايه
الممرضة : انت لسه بتحب أميرة بعد اللي حكتهولك 
زين : اه للاسف الحب مش بأيدي لو تعرفي دلوقتي قلبي فرحان ازاي أنها كويسة مكنتيش هتسألي سؤال زي ده أنا بس زعلان على يقين اللي ملهاش اي ذنب 
الممرضة : ده انت بجح يا شيخ بعد اللي قولتهولك وتقولى لسه بتحبها 
زين : يعني انتي معنتيش بتحبي الدكتور 
الممرضة : بكرهه ولو اطول اموته كنت هعملها بس للاسف مش عايزة اودي نفسي فى داهيه عشان واحد زيه 
زين : أميرة بالنسبة ليا حب عمري عمرى ما فكرت اني ابعد عنها 
الممرضة : ويقين ؟ 
زين : اجبروني اتجوزها يقين بنت كويسة يتمناها اي شاب غيري انا منفعهاش صدقيني 
الممرضة : انا غلطانه اني اجيتلك وكنت مفكره انك ممكن تاخد على الأقل موقف بس للاسف الحب عميك انا كنت مفكره أن انا لوحدي اللي عبيطة طلع ناس كتير زيي واكتر مني كمان عن اذنك يا استاذ زين وفكر فى كلامي كويس وفكر فى أميرة اللي كانت عايزة تخرب بيتك واللي كانت عايزة تعمله فى مراتك اللي هي اختها عيزاك بس تفكر فى إجابة سؤال واحد لما واحدة تفكر تبيع اختها عشان حبيبها تفتكر دي ممكن تكمل معاك ولا هيجي غيرك ويخليها تبيعك عشانه ؟ 
زين فضل يفكر كتير بس زين مقتنع إن أميرة كل اللي بتعمله ده عشان بتحبه وأنه مستحيل يأذيها بس بردو مش هيستحمل يشوف يقين بتتأذي وهو ساكت 
زين راح لبيت يقين
والد يقين : زين الحقني بخبط على يقين مش بترد 
زين بخضه كسر الباب لقوها مرميه على الأرض والدم فى أيدها جريوا على المستشفي اللي فيها أميرة شوية والدكتور خرج 
الدكتور : للاسف الشديد نزفت كتير ومقدرناش نلحقها 
زين بصوت مهزوز : يعني ايه 
الدكتور : البقاء لله
      شاهد 👈 الفصل الثالث 

تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -