رواية يقين الزين الفصل الثالث 3 بقلم منه عبدالله

أخر الاخبار

رواية يقين الزين الفصل الثالث 3 بقلم منه عبدالله

 

رواية يقين الزين الفصل الثالث 3 بقلم منه عبدالله

رواية يقين الزين الفصل التالت 3

#البارت الثالث 

الدكتور : البقاء لله 
زين بصدمة : انت بتقول ايه
الدكتور : مش حضرتك تبع المريضة ***
زين وبدأ ياخد نفسه : لاء انا تبع المريضة يقين 
الدكتور : انا متأسف اصل الحالتين جايين فى نفس المعاد حضرتك الأستاذة يقين الحمدلله قدرنا نوقف النزيف وبقت احسن بس هتقعد يوم كمان تحت الملاحظة 
زين بارتياح : الحمدلله طب وبالنسبة لحالة أميرة 
الدكتور : المريضة أميرة مش تبعي الدكتور حاتم هو اللي بيشرف على الحالة بنفسه 
زين : طب الاقي فين الدكتور حاتم ده 
الدكتور : هتلاقيه فى المكتب بتاعه 
زين : تمام يا دكتور شكرا ليك ، خليك هنا يا عمي مع يقين وانا هطلع للدكتور 
- ماشي يابني 
عند الدكتور حاتم فى مكتبه 
حاتم بيتكلم فى التليفون : انتي بتقولي ايه عيزاني اموتها هو ده اتفاقنا ؟
أميرة : ..........
حاتم : ولو موافقتش اموتها 
أميرة : ..........
حاتم : انتي بتهدديني ؟ 
أميرة : .........
حاتم وبياخد نفسه : طيب بكرة ابقي انفذ سلام 
دخل زين : اسف حضرتك اني مخبطتش بس كنت عايز اعرف اخبار حالة المريضة أميرة ايه 
الدكتور بتوتر خايف ليكون زين سمع حاجه : أ أميرة ..أميرة بقت احسن 
زين : يعني ينفع تخرج معايا النهارده 
الدكتور : اه تقدر تخرج النهارده 
زين بيلف وخارج : ماشي 
خرجت أميرة وبعد يوم راح ليقين يطمن عليها 
زين : لو سمحتي .. ايه ده هو انتي .. مش مشكلة المهم متعرفيش فين يقين 
الممرضة : فى اوضتها
زين : لسه جاي دلوقتي من اوضتها ومهيش موجودة 
الممرضة : ازاي ده انا كنت عندها من شوية وكانت هناك حتى الدكتور حاتم دخل خرجني من عندها عشان يكشف عليها 
زين بقلق : بس دكتور حاتم مش 
هو المشرف عليها 
الممرضة : معرفش بقي
زين سابها ومشي وراح ل أميرة البيت 
زين : فين يقين 
أميرة : مالك يا زين ما هي فى المستشفي 
زين بزعيق : مهيش فى المستشفي يا اميرة 
أميرة بخوف : يعني ايه مهيش فى المستشفي امال هتكون فين 
زين بيحاول يتمالك أعصابه : الممرضة قالتلي ان اخر حد دخل عليها هو الدكتور حاتم 
أميرة : وانا مالي
زين : انا عرفت اتفاقك انتي وهو يا اميرة وسمعت بودني محدش قالي انا كنت لسه بحبك بس لما توصل انك ممكن تعملي فى يقين حاجه يبقي الحب ميلزمنيش 
أميرة بارتباك : اتفاق ايه انا مش فاهمه حاجه 
زين بزعيق : لاء فاهمه وعايز افهم انتي ليه عملتي كده 
أميرة بعياط : عشان بحبك انا المفروض اكون مراتك مش هي انت بتحبني انا ليه تتجوزها هي ليييه
زين : وانا كنت بحبك وكنت ناوي أطلقها واتجوزك
أميرة : كنت 
زين : أيوة كنت إنما بعد اما فكرت كويس لقيتك متنفعيش تكوني مراتي مينفعش تكوني أم لولادي ارجوك قوليلي فين يقين ارجوك يا اميرة
أميرة : انا فعلا كنت متفقه مع دكتور حاتم بس انا بقالي اكتر من ساعتين بحاول اتصل بيه مش بيرد 
زين : ليه عملت فيك ايه طب هي ذنبها ايه وهي فين دلوقتي
أميرة بابتسامه مزيفه : ذنبها أنها اختي 
زين : فعلا ده ذنبها الوحيد منك لله يا اميرة ضيعتي اخت كانت بتحبك بجد 
أميرة بدأت تنهار من العياط فجأة أميرة سمعت صوت مسدچ فتحتها 
حاتم : عجبتني لعبتك بس انتي كنتي عيزاني اموتها انا بقي خطفتها وتبقي قابليني لو عرفتي توصليلي سلام يا جميل
زين بصدمه : كنتي عايزة تقتليها يا اميرة 
أميرة بارتباك : والله انت فاهم غلط 
زين بزعيق : بس بقي كفاية كذب
أميرة بعياط : أنا عايزة اختي 
زين : دلوقتي بقت اختك ومن شوية كنتي هتموتيها عادى 
أميرة : ارجوك كفاية 
زين : هنتحاسب بعدين يا اميرة الاقي يقين بس وحسابك هيبقي كبير اوى 
والد أميرة دخل : زين يابني الحقني 
زين : في ايه يا عمي  
- يقين بعتتلي رسالة وقالتلي مقلقش عليها هي مسافرة يومين مع اصحابها تغير جو 
زين : مقالتلكش العنوان 
- العنوان *** 
زين : طب أنا هتحرك دلوقتي واروحلها وانت يا عمي بلغ البوليس وقولهم على العنوان 
- أيوة يابني بس فهمني فى ايه 
زين بيبص ل أميرة باستحقار : خليها تحكيلك
بعد شوية زين والبوليس كانوا وصلوا بس زين قعد يدور فى المكان على يقين مش لاقيها فجأة سمع الضابط بينده عليه 
الضابط : ممكن تدخل معانا الاوضة دي 
زين بقلق : ليه 
الضابط : للاسف لقينا جثة فعايزين نتأكد إذا كانت دي يقين ولا لاء 
زين : انت بتقول ايه جثة مين 
الضابط : حاول تهدي احنا لسه مش متأكدين إذا كانت هي ولا لاء تعالى معايا 
الضابط اخده ودخل جوا ، زين كان بيكذب نفسه وإن مستحيل يقين تكون ماتت اكيد ده مقلب يقين اكيد عايشة 
زين اول ما شافها كان مبرق : مستحيل 
الضابط : دي يقين 
زين فى صدمة : لاء دي الممرضة 
     شاهد 👈 الفصل الرابع 

تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -