رواية فتاة حطمت كبريائي الفصل التاسع 9 بقلم عبده شحاته

أخر الاخبار

رواية فتاة حطمت كبريائي الفصل التاسع 9 بقلم عبده شحاته

 


رواية فتاة حطمت كبريائي الفصل التاسع 9


عمر .. مليكه ماتت 
ريري هيصت عمر بص ليه ثم صفعها بقوه وقعت في الارض من شدة القلم 
عمر بغضب .. اسمها ميجيش علي لسانك الو*سخ ده و يالا امشي اطلعي برا 
سحبها من شعر*ها و رماها برا و قفل الباب 
زينات .. انت ازاي تعمل كده عشان واحده زباله كان لازم في يوم من الايام تترمي برا البيت ده 


عمر .. بص متموتش و كمان جوا بيتي و هي كمان بريا مليكه مكنتش حامل انا لازم اعرف مين الي رشا الدكتور
زينات بضحك .. لا يا حبيبي هي البت بايظه لوحده هوا في دكتور هياخد فلوس عشان ده 
عمر .. ماشي يا ماما بس الاول قبل كل حاجه لازم اجيب الكلب الي عمل كده في مراتي و بعدها هقط*عها ١٠٠ حته 
ثم طلع يجري لفوق 
عند عم مليكه قاعد و الباب خبط فتح لقي واحد في وشه ضر*به بوكس و دخل يدور علي ام مليكه 
..تعرف لو كنت مخبيها في أخر الدنيا هجيبك 
عمها .. انا مش مخبي حد ده مراتي و لو عاوزينا انا ممكن ادهالكم بس كلها بحسابه 
الرجل فهم فطلع لوزمه فلوس و إدهالها
ضحك عمها و قالهم علي مكان شغلها 
عمر بعد ما ساب البيت راح المستشفي عند مليكه و هوا تايه 
الدكتور .. حضرتك ممكن ترتاح شويا انت جاي هنا ليه المدام نزلت المشرحه 



عمر زقها و ماشي نحيت المشرحه دخل و الامن حب يمنعه الدكتور شاورلهم يسبوه دخل عند التلاجه الي فيها مليكه و طلع وشها و بدأ دموعه تنزل و هوا بيحسس علي وشها ... سامحيني انا اول مرا قلبي يدقق ليكي بس كان لازم إبان جاحد عشان اثبت حبي لي ريري مع اني عمري محسيت الاحساس الي حسيته لما بقرب منك ايه رايك ترجعي و انا اخليكي سيدة العالم ده كله 
و بدا يبكي بحرقه و سابها و غطي وشها و مشي راح يجهز الدفنه كلم الدكتور يجهزوها



عند ريري واقفه مع واحد اسمها قاسم .. بقي انا ريري الي موقفه شباب بلدك كلها علي رجل و مش بعبرها يجي عمر و يهيني انا 
قاسم .. مانتي يا بيبي الي معرفتيش توقعي منو حاجه خالص و طلعتي من المولد بلا حمص اشربي بقي 
ريري بغضب .. اشرب ايه دانا هشربهم كلهم من كأس فيه سم و انا الي هنتصرت في الاخر بس اصبر و انت تشوف 
قاسم با*سها في رقبتها .. وحشتيني 
ريري لفته ليه و عانقته جامد و شالها و دخل بيها الاوضه 
في المشرحه دخل واحد باين عليه الهيبه داخل و محدش قدر يقفه ولا يقوله انت رايح فين حتي خلي واحد من رجالته يفتح التلاجه و يطلع مليكه و خدوها و مشيوا بيها
عمر رجع المستشفي الدكتور بلغه بالي حصل لسه هيرد لقي رقم رن عليه 



.. اسمع مليكه ده بتاعتي انا و انتي ضيعتها استحمل بقي الي جاي في حياتك انت و امك و حبيبتك عشان الي كانت هتكون حرم جاسر بيه مظهر ميتعملش فيها كده من امثالكم
عمر اتصدم من اسمه و 
يتبع 
       شاهد 👈 الفصل العاشر


     ( اترك تعليق ليصلك كل جديد قراءه ممتعه للجميع )
تعليقات
تعليقان (2)
إرسال تعليق
  • غير معرف 28 أكتوبر 2022 في 2:04 ص

    اكملو القصه

    إرسال ردحذف
    • غير معرف 28 أكتوبر 2022 في 7:46 م

      تم تكمله القصه العاشره

      إرسال ردحذف



      وضع القراءة :
      حجم الخط
      +
      16
      -
      تباعد السطور
      +
      2
      -