رواية حبيبي القريب الفصل العاشر 10 بقلم شهد هاشم

أخر الاخبار

رواية حبيبي القريب الفصل العاشر 10 بقلم شهد هاشم

رواية حبيبي القريب الفصل العاشر 10

 رواية حبيبي القريب الفصل العاشر 10 

امل. محمود الملايه اللي هنا اللي عليها ده لون مش د*م
محمود بصدمه .انتي بتقولي اي 
امل .انت مفكرتش حتي تبص علي الملايه قبل ما تصدق اللي هيا قالته ليك 
زياد بيتدخل وييتصدم من اللي سمعه .ملاية مين دي وايه اللي عليها ده 
امل بتمشي من قدام زياد فبيمسكها من ايده . طبعا مهو علشان اللي بينك وبين محمود عاوزه تأجلي الخطوبه 
محمود .انت جرالك حاجه يا زياد ولا اي انت إزاي تقولها كده 
امل بتشيل ايد زياد وبتطلع علي أوضتها جري وبتقفل علي باب اوضتها بالمفتاح



محمود .انت إزاي تقولها كده 
زياد .اسكت انت يا محمود ولو طلع اللي في بالي صح انا مش هعديهالك لا إنت ولا هيا 
محمود .انت اكيد جرالك حاجه وبيسييه وبيمشي وبيروح علي بيت جهاد علي طول 
محمود وهو بيكلم ام جهاد .اندهي لجهاد يا طنط 
امها .حاضر يا محمود 
بتطلع جهاد ومحمود بياخدها بعيد 
محمود.انا حاليا بتكلم بكل بهدوء يا جهاد؛ انا فعلا ناسي اي اللي حصل بينا والملايه دي مش عليها د*م ده لون 
جهاد .انت بتنكر لي 
محمود وهو بياخدها من أيدها .خلاص اللي يفصل بيني وبينك الدكتور 



جهاد.ايوا أنا عملت كده ؛ عملت كده علشان بحبك ؛ علشان شوفتك يوم الخطوبه مركز مع امل بس وغيران من زياد انو هو اللي بيرقص معاها ؛ وقبل ما يحصل أي حاجه بيني وبينك اديت ليك برشام منوم علشان تنام وبعدها حطيت لون بمايه علشان اثبتلك انو فعلا كلامي صح 
محمود وهو بيبص بقرف لأمل. الحركات دي اللي يعملوها مش ولاد الناس 
مامة جهاد بتدخل.اخرس ق*طع لسانك متقولش علي بنتي كده 
محمود .انا ماشي ومش هقول اي حاجه لأي حد سواء من اول حاجه حصلت لحد دلوقتي 
وبيسيبهم وبيمشي وبيروح بيته بيلاقي امل لسه في اوضتها ومش سامحه لأي حد يدخلها 
محمود .هيا لسه برده يا جميله قافله عليها باب الاوضه 
جميله .صوت عياطها يا محمود والله مسمع لحد هنا 
محمود .طب استني انا هحاول اشوفها 
جميله .ياريت بس هيا تفتحلك 
محمود بيروح لاوضتها وبيخبط علي الباب 
محمود .ممكن تفتحي يا امل 
امل مش بترد عليه بس هو سامع صوت عياطها 
محمود .طب افتحي بس وهنتكلم سوا 
امل .مش عاوزه مش عاوزه 
محمود بينزل تحت وبيبص علي زياد نظره كلها غض*ب لأنه هو السبب اللي ببخليها تعيط دلوقتي 
عزيز بعدها بينده لمحمود 



محمود .نعم يا جدي 
عزيز .بقي وصية عمك ابو امل انك انت اللي تتجوزها وعندك في مكتبك وانت عارف ومقولتش 
محمود .مش هقدر أقف في سعادتها هيا عاوزه تتجوز زياد خلاص براحتها 
عزيز .ووصية ابني 
محمود .ربنا يسهل يا جدي بقي تعالي نطلع برا بيندهوا لينا علشان نتعشي 
بيكونوا بيتعشوا بليل وبتنزل هيا وبتقول ليهم قدامهم 
امل.وصية بابا هتتنفذ يا محمود وانا موافقه علي انو انا وانت نتجوز أما بالنسبه لزياد فهو هيبقي مجرد أخ ليا 
بيتصدم الكل من كلامها و...........

تمتلك مدونه دار الروايه المصريه مجموعة 
من أكبر الروايات المتنوعة الحصرية والمميزة
اكتب ف بحث جوجل دار الروايه المصريه
 واستمتع بقراء جميع الروايات الحصرية والمميزة

تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -