رواية اغتصبني اخي الفصل الثاني 2 بقلم هاجر

أخر الاخبار

رواية اغتصبني اخي الفصل الثاني 2 بقلم هاجر

رواية اغتصبني اخي الفصل الثاني 2

 رواية اغتصبني اخي الفصل الثاني 2 


ظلت تالا في المقابر تنظر الي قبر والدتها واخيها بحزن شديد وكانت تبكي ثم تمسح.دموعها بقسوة 
تالا: انا اسفه بس مش قادرة اسامحكم اللي شفته منكم ميخليش في قلبي رحمه ليكم 
تالااااا انتي هنا 
شادية تعالي 
شادية بحزن: انسي يتالا ربنا يرحمهم يلا 
تالا بسخرية وتفتكري ممكن ادعي الدعوة دي 
شادية بحزن مهما كانت مامتك واخوكي 
تالا: يلا نروح لعلياء 
شادية البنات هناك مستنية 
تالا راحت مع شادية ودعو لعلياء بالرحمه وفضلو يقرأو قرأن وراحو علي منزل يجمعهم 
تالا: چيسي فين لولو 
چيسي بحب: لولو جوه مع يزن بيلعبومتقلقيش عليهم
تالا بغضب مزيف هو ابنك هياخد بنتي ولا اي انا مش موافقة 
چيسي بردح ومالو ابني يختيييي كفاية انه بص لبنتك المعفنه البيئة 
شادية بصرااخ بسس منك ليهاا نسيتو مين الكبيرة هنا بتعلو صوتكم قدامي




عين بضحك: والله لو سمعك سراج هتقلبي بطه بلدي 
شادية انا مبخفش من سراج انت هبلة هو عشان ظابط حاليا ورئيس مافيا سابقا هخااف 
تالا بخبث سرااج حبيبي انت جيت 
شادية والله بخااف يسراج بيه اني اسف 
ضحكت الفتيات ثم جلسو يتذكرو الماضي 
شادية بغيظ لتالا خسارة فيكي الرصاصة اللي اخدتها بدالك يامعفنه
تالا تشرد قليلا للماضي...! 
فلاش باك 
شااااديه الرصاصة كانت هتصيب تالا بس شادية زقتها والرصاصة خدشت دراعها
تالا بصراخ شااادية 
حسونه: لو مركبتوش هقت*ل واحدة كمان اركبوو يلااا 
شهد كانت تبكي بصمت 
وتالا ماسكه دراع شادية بتبكي 
شادية بضعف متخفيش انا كويسة 
تالا بتوتر وخوف بسس متتكلميش بالله 
حسونه بزعيق اركبوو قلتتت
تالا سندت شادية هيا وچيسي وركبوها العربية 
وزق شهد ركبها معاهم زقفل الباب وشال علياء بعيد عن الطريق 
بعد وقت كبيررر وصل في مكان مهجور بور سعيد وكان الوقت ليل 
حسونه لاحد الرجال امال الباشا فين 
الرجل بغضب: متسألش كتير جبت البنات 
حسونه: في العربية 
الرجل شاور لرجاله عشان يجي ياخدو البنات ويركبوهم السفينه يسافرو ع طريق البحر 
حسونه مش قبل ماتكلم مع الباشا الباب. مش هيتفتح
الرجل بغضب: حسونه 




حسونه بنفس الغضب قلت لازم اتكلم مع الباشا تاخدو البنات 
الرجل ويدعي جاسم: لرجاله روحو نادو الباشا 
الرجال: بس ياريس 
جاسم بزهق نادوه يتصرف مع حسونه 
بعد وقت ليس بقليل جاء الباشا 
حسونه: اسمع يباشا البنات دي قتلت رجالتي عايز رجالة مدربين كويس وفلوس 
الباشا كان ينظر له بشر واضح وقسوة: وفجأة ضرب عليهةنار 
الباشا ببرود: مبحبش ده وبص ع قفل. الباب وفتحه برصاصة سمع صرخه البنات 
الباشا ببرود: هاتو العيال دي وركبوهم يلا خلينا نتحرك 
اومأ جاسم باحترام وبدأ هو والرجال يخرجو البنات ويمشوهم وكانت
تالا شادية انت سخنتي اووي هما مودينا فين 
شادية بضعف معرفش يتالا والله 
چيسي بخوف عين شادية مش كويسة انا خايفه 
عين بحزن ربنا يستر 
شهد بدموع علياء انقذتني وادبحت هيا انا انااا السبب ثم بكت بشدة 
كانو يبكون علي اللي حصلهم وانهم اتباعو والله اعلم هيحصل اي 
جاسم بضيق بسسس يبت منك ليهاا بلاااش عياااط 
تالا بصرخه شاااادية 
شادية اغمي عليها مستحملتش وكانت بترتعش 
جاسم قرب منهم قال فيه ايييه مالها 
تالا بخوف الراجل اللي خدنا خدشها بالرصاص وهيا ثم انخرطت في البكاء
الباشا بزعيق بطلووو دوشة بقاااا 
جاسم شال شادية وجري بيها للسفينه لطبيب معهم يعالجها 
وبعد وقت البنات ركبو السفينه واتحركت بيهم 
عين بهمس تالا نسألهم عن شادية
تالا بخوف منظرهم يخوف اووووي انا خايفه 
چيسي بدموع انا مرعوبة وعايزة اروح التواليت 
تالا بتوتر وانا بالله زجعااانه اوي
شهد انا جعانه كمان 
عين وانا الاتنين 




نظرو لبعضهم ثم ضحكو بقلة حيلة 
تالا نظرت لاحد الرجال عايزين نروح التواليت 
تعالوو ورايا يلااا. ووداهم التواليت 
چيسييي مفيش اكل هنااا 
الرجل بغضب يللاااا يبت انت جاية رحله 
عين. مكلنااااش حاجه وعلي منوصل هنمووووت من الجوع
الباشا بزعيق بطلووو صوت شوية في ايه 
چيسي عايزين ناكل وعايزين نشوف صحبتنا 
تالا خافت جما استخبت ورا عين ليلاحظها الباشا فاقترب منها
الباشا نظر لها ثم جذبها من. ذراعها لتشهق بصدمه 
الباشا ببرود: انتي الراس الكبيرة هنا ليهم ولا اي 
تالا بخوف وتوتر ودموع س.. سبنيي.. سب.. ني 
الباشا: كان ينظر لها كانت تنتفض من بين يده وتبكي 
تالا بصراخ س.. سبنييي سبني انا اختك سبني يااعمررر واغمي عليها ليلتقطها بين ذراعيه بلهفه 
الباشا اخذها علي متن السفينه من فوق وبدأت الشمس تشرق 
الباشا: هاتلي شوية مياه انت واقف كده ليه 
ذهب الرجل واتي بزجاجه مياه ثم اعطاه لسيده ووقف ينظر لتالا بنظرات قذرة لينتبه له الباشا 
الباشا بنظرة غاضبة مميتة اعطاه رصاصة ثم نظر لباقي الرجال بصرخه عينك انت وهووو لتحت 
انصاغو فمالمعروف عن سيدهم لايتفاهم سوي بالرصاص
الباشا ويدعي سراج: كان بيحاول يفوق تالا وفاقت فعلا نظرت له بدهشة وانكمشت بخوف علي نفسها ونظرت له بعينها الدامعه اب. ببعد ع. عنيي ابعدد عني 
سراج ينظر الي انفعالاتها بدهشة هو لم يقترب حتي 
سراج بصراخ بسسس يبتتت اسكتي 
تالا هديت وتذكرت شئ 
سراج اسمك ايه 
تالا بخوف... ت.. تالا
سراج بضيق كملي تالا اي 
تالا: تالا عبدالرحمن سعيد الدالي
سراج بدهشة بنت عبدالرحمن الدالي الشهيد 
تالا بدموع ايوة 
سراج وازاى يبعوكي ولا هو خطفك؟ 
تالا بدموع لاء اخويا باعني ثم انهارت في البكاء قد تحطممت حياتها ثم قالت ببن دموعها مش عايزة اشتغل في كبا*ريه انا مش كده 
سراج: مين قالك هنوديكي ااااء وجالو فون
فقام بعد عنها 




عند تالا كانت تنظر حولها لم تجد سوي مياه 
تالا لنفسها انا عندي. اموت ولا ابيع نفسي يااارب انا بمووت بس عشان مروحش اامكان ده ومش هعرف اهرب انا هنط في المياه ثم زقفت ونطت في المياه 
تالاااااااااااااا 
************
من علامات الساعه..! اغتصاب المحارم حتي لو كانو قلة قليلة بس موجود ده النوعيه دي بتهدم الامان في قلوبنا وعقولنا لازم الاب الاخ الجد يحمي بناتهم يضحو بحياتهم عشان ولادهم بس فيه فئة قذرة ذئاب بمعني اصح بيستغلو الثقة والامان دي وبينهشو في بنتهم! بيستغلو ضعفها.. دي عايزة اعدام عايزة عذاب في الدنيا وفي الاخرة مينفعش نشفق عليهم اساساا..... الرحمه تتشال قدام الفئة دي.... 

تمتلك مدونه دار الروايه المصريه مجموعة 
من أكبر الروايات المتنوعة الحصرية والمميزة
اكتب ف بحث جوجل دار الروايه المصريه
 واستمتع بقراء جميع الروايات الحصرية والمميزة

تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -