رواية صغيرتي الفصل السابع والثلاثون 37 بقلم شروق خالد

أخر الاخبار

رواية صغيرتي الفصل السابع والثلاثون 37 بقلم شروق خالد

رواية صغيرتي الفصل السابع والثلاثون 37

 رواية صغيرتي الفصل السابع والثلاثون 37


يلا يا عروسه اجهزي علي شان العريس والزفه قربت

شهد بخوف. وبعدين يا رقيه انا خايف لا جدي بشوفني هيقول ايه ده ممكن يموتوني فيها 

رقيه .. جمده قلبك كده وما تخافيش وانت بتحافظي على حبك وتحدي العالم كله عليه مش من الاول زعله سيبيه وتهربي ايه يعني لما تدافئ عليه انا لو منه احافظ عليه لاخر لحظه في عمره ما تخافيش من حد ولا من اي مخلوق خلقه ربنا ما تبقيش ضعيفه حافظ على حبك وتمسيك به لو وانت صح بتحبيه لو مش بتحبيه سيبيه بقى وخليه يتم الجوازه اعذرني انتي لما دخل شاهين وقال مين وكليك لي جنا انتي اللي رديتي 
قلت انك هتخلي عبد العزيز هو وكيلك صح يا شهد يبقى تمام للنهايه ما تخافيش انت البسي الفستان وانزله الطرحه على وجهك وربنا يعدي الليله دي على خير واكيد يعني مش هيكتشف يعني في الفرح انتي اول لمه 
ياجي يرفع الطرحه قولي اي حاجه مش لازم يعني لما اجي يرفع الطرحه ترفعيها وانت مبسوطه حاولي انك ما ترفيهاش لاخر لحظه ولما تروح الاوضه مع بعض صلحوا امورك واعتذري منه ومش غيب لما تعتذر من جوزها بس ده حب عمرك يا شهد شفتيني انا حفظت ازاي على شاهين وتحديت العالم كله عليه 




شهد.. مش عارفه بس انا خايفه جدي يشوفني ولا جنى تفوه من اللي احنا عملناه فيها هيبقى ايه منظرها يبقى منظري زباله هو انا اللي رفضته في الاول وجاءت دلوقتي قلت اه مش هاقدر مش هاقدر والله انا بصراحه خائفه ما يتكشف امري هيبقى منظري زباله جنب الناس تحت واحط جدي في موقف مش حلو لو خالد قال فين جني

رقيه.. شهد براحتك يا شهد انا ماشيه اعملي اللي يريحك 
اذا كونت عايز اعملي اللي قولتلك عليه مش 
مش عايزه تتجوزي فيه خليه يتجوز اي واحده غيرك

وتترك شهد وتخرج من الاوضه 

شاهين.. وهو يشد رقيه من يدها عملت ايه معها اقنعتيها ولا لا قطعتهاش بت 60 دي 

رقيه.. لا دماغها ناشفه مش عارفه الدماغ دي جايباها منين يا ساتر لا عارفه تسيبه ولا عارفه تتجوز هي مش عارفه نفسها هي عايزه ايه هي محتاره محيره الناس معها يا عم سيبك منها كبر دماغك
هي حره هي وخالد انا تعبت منها

خالد.. يعني هي لسه برده مكبره دماغها انا ممكن على فكره انفذ اللي في دماغي والجوز بجد جنى مش هاخليها ضحكه ولا هزار من غير ضحك وهزار عشان بس ترجع اللي في دماغها لو ما ترجعيش ياةشاهين انا فعلا حتجوز جنى وهاعيش معه هنا قدام عينها عشان خاطر اوريها هي اللي عملت كده وهي اللي اختارك كده سلام انا تعبت منها 




نوال.. ايه ده يا ابني وفهمني ايه فيه انتم كنتم كويسين مع بعض ايه حصل وقلت ان انت هتتجوزها النهارده ايه الفيلم ده كله وايه جنى وايه الفرح وايه الزحمه دي كلها يا ابني فهمني ايه فيه مش تسبني كده زي الاطرش في الزفه وانا مش امك وانا ما ليش لازمه في الليله دي نفسي افهم ايه اللي بيحصل من ورايا

خالد.. اهدي يا امي انا ميت مره تتقدم لها واقول لها ان انا باحبك وافهم ان انا مالي الصالح بالمواضيع دي كلها اللي حصلت واني ما ليش ذنب في موضوع اسد وبرده اللي في دماغها في دماغه ورافضه اني هنتجوز ولما حصلت الحادثه اعترفت ان هي بتحبني بجد دلوقتي قلب برضه انا مش عايزه اتجوزها وانا تعبت معها امي لامها النهارده تاخذ قرارها ويتجوز يا اما بجد يا امي انا هاتجوز جنى وموضوع وانتهى

مروه.. اهدى يا ابني وكل حاجه لها حل ممكن ان احنا نركب نتفاهم معها ونفهمها ان دي كلها كانت خطه منك انت وجدها جلال وكده هتفهم 

خالد.. لا يا ماما لا يا خالتي انا عايزها هي اللي تختار وهي بتاخذ القرار وعايزه هي اللي تجيني في الفرح لابسه الفستان وهي تتحدى الفرح وهي تتحدى الناس والمجتمع مش هنروح نصلحو الغلط بالغلط ثاني 
اتا عايز هي تتحدي خوفها وتوجه 
الناس وتقول ان هي بتحبني




شهد وهي متوتره وتهزي في رجلها وتنظر الفستان الذي على السرير وتقوم مره واحده انا اخذت قرار خلاص انا هالبس الفستان وهانزل ومش هاخبي وشك اذا كان خالد عايزني يتمم الفرح يجنن ما عايزنيش خلاص انا مش هاخش الاوضه ويعرفني في الاوضه هيقول علي ايه بس المشكله دلوقت في البت دي انا هاقول لها ايه استغفر الله العظيم يا رب 

جنى.. وهي تضع يدها علي راسها من الالم وهي تقوم من على السرير انت بتعملي ايه انت بتلبسي الفستان بتاعي انت مجنونه يا شهد

شهد.. اهدي اهدي انا هاقول لك على كل حاجه اهدي بس ما تعليش صوتك الناس تسمعنا تحت جنى ناس ايه اللي تسمعنا انت عايزه تتجوزي خالد مكاني انت عارفه نفسك بتعملي ايه انت كنت هتاخذي مكان في الفرح تحت يا خطافه الرجاله انا هنزل اقول لجده تحت عليك وهقول لخالد البت اللي كنت معتبرها اختك كانت رايحه تلبس فستان الفرح بتاعي عشان تتجوزها وهو اللي بيقول عليك اخته وبيحبك بتعمل كده في عروسته مكونتش ابد اتوقع منك كده انت اللي تعملي كده انتي لا يمكن تكون بني ادمه 
ابدا
جنى وهي تفتح الباب وتنزل جري الى الاسفل الى خالد وعبد العزيز وهي مبسوطه جدا وفرحانه من القرار التي اخذته شهد 

خالد.. حصل ايه 

جنى.. خلاص يا عم اللي عايزه كله حصل وهي دلوقتي بتلبس الفستان بس هي متوتره مش عارفه نفسها تعمل ايه وانا قلت لها الكلام اللي انت قلته لي بس يا ريت يا خالد تتطلع وتفهمها بالراحه عشان هي دلوقت متوتره وما عرفتش نفسها هي اللي بتعمله ده صح ولا غلط وانا اتكلمت بلطريق اللي قلت عليها بس يا خالد ما تزعلش من الطريقه اللي قلت عليها دي كانت غلط وهي دلوقت فوق زعلانه وبتبكي وبعد كده مستحيل مستحيل ان هي تلبس الفستان ومن سبب المساحات ان هي ممكن تنزل ارجوك اطلع وتفاهم معها بالراحه وده مهما كان هي لسه طفله ما فهماش حاجه ان هي لسه يا عم الحاج ده لسه 20 سنه يعني 




عبد العزيز.. اطلع يا ابني ريحها وفهمها بالراحه الموضوع ده عشان الموضوع ده يخلص وخلي كل واحد يروع يشوف نفسه ايه وراءه اخلص انت وهي وخالي اليوم ده يعدي على خير عشان انا اضايقت منك ومنها

خالد وهو يركب الى شهد ويفتح الغرفه عليها ويضرب الباب بشده ممكن اعرف ايه اللي انت عاملاه ديت يا هانم وازاي 
ازاي عايزه تلبسي الفستان بتاع جنى انتي ما عارفاش النهارده هو يوم فرحنا انا وجنى ازاي انت بتعملي كده وهي تحت منهاره من العياط وما رضيش ابدا تلبس الفستان ده انت عايزه تبوظي يوم فرح يا شهد يوم فرحي انا عايزه تبوظيه ممكن اعرف ليه انا عملت لك ايه يا شهد عشان تعملي كده معي
شهد. خالد انا انا تفرك في يدها انا 
بخوف وسرعه في الكلام وتغمض عنيها
انا باحبك يا خالد ومستحيل اسيبك تتجوز حد غيري بردك او غصب عنك مستحيل اسيبك لاي حد غيري غير على موتي انت فاهم ولا مش فاهم

خالد.. شهد انت عارفه نفسك بتقولي ايه وده كلام لحظه طيش وبعد كده ترجعي في كلامك ثاني انا مش مستعد اعمل اي حاجه وبعد كده ترجع فيها 




شهد.. وهي تفتح عينيها وتلاقي خالد في وشها وينظر اليها وهو مبتسم ايوه يا خالد انا باحبك واذا كنت انت بتحبني انا موافقه ان احنا نتجوز واذا كنت خلاص كرهتني من كل حاجه عملتها فيه انا اسفه كمل حياتك واسفه لك على كل حاجه عملتها معك وسامحني واعتبرني اختك من النهارده وعمري ما هاتدخل في حياتك ثاني ابدا واسفه على كل حاجه عملتها معك

خالد وهو يضمها الى صدره اخيرا يا شهد تعبتيني معك يا شيخه ده لو حجر كان لن من كل حاجه عملتها معكي لكن انت ايه ويضربها على راسها نفسي افهم الراس دي فيها ايه بكل حاجه عملتها معك وانت برده اللي في راسك في راسي مش بتفهمي

شهد.. بتبعد عنه قصدك ايه انا مش بفهم 

خالد وهو يشدها من يديها اليه وتصطدم في صدره ما خلاص بقى ويضع يده على راسها وينظر في عينيها
و ويلتهم شفتيها في قبله عميقه شهد وهي تضم اليها بعد مده يبعث خالد عنها ويمشي يده على وشها اجهزي كده بقى يا عروستي علشان هيكون انهارده احلى يوم لي اخلي عروسه في الدنيا دي بحالها تحبي تجهزي وحدك ولا اساعدك

شهد وهي تضربه في صدره اطلع بره يسافل يا قليل الادب 

خالد.. انت لسه شفت حاجه يا عسل ويغمز لها بعينه 

شهد.. تفتح باب الاوضه يلا بقى اطلع بقى خليني اجهز

رقيه.. وهي تدخل الاوضه ايه في وضعكم مش مضمنا 

شهد.. وهي تضمه اليها يلا بسرعه يلا بسرعه بسرعه خلينا اجهز يلا ادخل
تدخل خلفهم جنى شهد




شهد وهي تنظر اليها جنى انا
جنى.. وهي تضم شهد الف مبروك لك يا حبيبتى ربنا يتمم لك على خير

شهد. وهي مبسوطه وفرحانه من معامله جنى لها 

جنى. كل حاجه هيقولها لك خالد بعدين والف مبروك لك يا عمري وربنا يتمم لك على خير

بعد ساعه يدخل عبد العزيز وجلال وزينب ونعمه ومروه ونوال الف مبروك لك يا عمري ربنا يتمم لك على خير
شهد تنظر الى جدها عبد العزيز وتجري تترمي في حضنه جدو انا

عبد العزيز.. انا عارف يا عمري كل حاجه ربنا يتمم لك على خير يا رب واشوفك اسعد واحده في الدنيا دي كلها

جلال.. وانا وانا يا شهد ما فيش حضن لي ولا خلاص كده

شهد. تجري على ع حضن جدها انا باحبكم قوي قوي قوي وانا عمري في حياتي ما كنت فرحانه قد ما فرحت وانا وسطكم لميتكم انا كان نفسي اتعرف عليكم من زمان ما كنتش هاشوفه اللي انا اشوفه ده كله من فاطمه ولا معاملتها السيئه ليه ولا رميتها في الشارع كنت بتمنى ان نتعرف عليكم واتحما بيكم وتجيبوا لي حقي منها




خالد.. يدخل ايه في لميتكم دي على ايه انتم عايزين تاخذوا البت مني ولا ايه ويمسك يد شهد ويجري بها الى الاسفل 

الجميع وهم ينظر اليه يضحكم على خالد وهو يجري بشهد 

الود ده شكل معامله شهد له جننته يلا عليه العوض ومنه العوض الاثنين مجانين ولقوا بعضهم ده يا تري اولادهم هتطلع ايه في المستقبل 

يضحكوا عليه
اسد.. وهو ينظر الي خالد من بعيد الف مبروك يا صاحبي واشوف وشك بخير باتمنى لو تقابلنا بعدين نكون نسيت اللي حصل مني انا اسف على كل حاجه ويمشي وهو حزين من اللي عمله مع خالد وشهد

تمتلك مدونه دار الروايه المصريه مجموعة 
من أكبر الروايات المتنوعة الحصرية والمميزة
اكتب ف بحث جوجل دار الروايه المصريه
 واستمتع بقراء جميع الروايات الحصرية والمميزة

تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -