رواية عذاب قاصرة الفصل الرابع 4 بقلم ميرال احمد

أخر الاخبار

رواية عذاب قاصرة الفصل الرابع 4 بقلم ميرال احمد

رواية عذاب قاصرة الفصل الرابع 4

 رواية عذاب قاصرة الفصل الرابع 4 


ود*فن را*سه برقب*تها وهو يبو*سها بعن*ف كبير باعد عنها مازن بعدها فاقت ولقت نفسها بلى هدو*مها حور انكمشت وغطت جس*مها بغطا الس*رير 
مازن : الله عليك لو كان حد تاني يبقى تس*لميه جس*مك وانا جوزك تبقي كده 
حور : خلاص كفاية انا بك*رهك طلق*ني 
مازن : لأ انا مستحيل اطل*قك عشان انت لازم تتع*دبي زي ما انا تعد*بت فاهمة كلامي ولا افهمهولك بطريقتي 
حور عاوزة مني ايه 
مازن قام من الكنبة وراح أخد المقص وقرب منها وقصلها شعرها وهي بتعيط 
حور : الله يحر*مك من كل حاجة بتحبها 
مازن : يحر*مني منك عشان انا بحبك يا حور بس انت اعتبرت حبي ليكي لعبة انا حخليكي تتع*دبي زي ما تعد*بت انا فهمتي 




وقام من جنبها وطلعها وسعاد دخلت عندها وحور كانت دافنة راسها بين رجليها وهي بتعيط سعاد قربت منها وقعدت جنبها
سعاد: ايه يلي جرى لشعرك يا بنتي 
حور : شعري يا طنط قص ابنك انا حعمل ايه دلوقتي انا عايشة مع واحد ز*فت انا بك*ره 
سعاد : متعيطيش يا بنت البسي هدومك وانا حتفاهم معاه على طريقتي 
حور : شكرا يا طنط 
حور دخلت الحمام واخدت شاور وطلعت ولابسة فستان أزرق طويل وحطت الحجاب على راسها ونزلت كانت سعاد قاعدة تطبخ وحور دخلت عندها وبا*ست ايدها 
سعاد : الله يا بنتي انت حلوة قوي وانت بالحجاب 
حور : انا خلاص يا طنط خلصت حياتي وخلص كل حاجة انا تعد*بت 
سعاد : حور انا معاك يا بنتي بكل حاجة ومازن انا بس حتفاهم معاه بس قوليلي انت بجد سق*طت 
حور : حسق*ط ليه يا طنط وحياتك عندي انا مكنتش حامل و مكنتش أصلا با*لغة والد*م يلي نزل مني كان د*م الدو*رة عشان دي كانت أول مرة تجيني 
وهنا مازن دخل وكانت معاه دكتورة ومسك حور من ايدها وطلعها الأوظة فوق وقفل الباب 




مازن : انت حجبتي الله عليكي اسمعني كويس دلوقتي الدكتورة حتدخل عندك و تكشف عليك وانا حعرف اتصرف ادا بجد كان الد*م يلي نزل منك د*م الدو*رة و مش الد*م لما سق*طت 
حور: انا والله مش مسق*طة ومحصلتش اي حاجة 
مازن : حعرف ادا كان كلامك حقيقي ولا لأ 
حور : انا مش عاوزاه تدخل عندي 
مازن : لأ يا ست هيا حتدخل عندك وتكشف عليك
حور : انت ايه انت سا*فل وزبا*لة وكل*ب وحيو*ان 
مازن صفعها صفعة قوية خلى الد*م ينزل من بوقها وطلع وهينا الدكتورة دخلت عندها وبعد مدة طلعت وكانت سعاد مستنياها ومازن كمان 
مازن: طمنيني يا دكتورة 
الدكتورة : البنت يلي جوا عندها كم سنة 
سعاد : عندها أربتاشر سنة 
الدكتورة : مش حر*ام عليكم ازاي تخلو بنت لسه با*لغة تعمل كده 




مازن : عملت ايه هي مش مس*قطة يا دكتورة 
الدكتورة : لأ البنت يلي جوا ب*نت بن*وت وهي كمان مكنتش حامل 
مازن : انت متاكدة من كلامك ده 
وقبل ما تتكلم الدكتورة حور صرخت صرخة قوية وهينا دخل مازن عندها واتفاجأ لما لقاها بلى هد*ومها والس*رير كان مليان د*م وهي بتعيط مازن قرب منها ومسكها من شعرها بقوة 
مازن : ايه الد*م ده 
حور : مش عارفة سيب شعري انا بجد تعبت

تمتلك مدونه دار الروايه المصريه مجموعة 
من أكبر الروايات المتنوعة الحصرية والمميزة
اكتب ف بحث جوجل دار الروايه المصريه
 واستمتع بقراء جميع الروايات الحصرية والمميزة

تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -