رواية عذاب قاصرة الفصل السادس 6 بقلم ميرال احمد

أخر الاخبار

رواية عذاب قاصرة الفصل السادس 6 بقلم ميرال احمد

رواية عذاب قاصرة الفصل السادس 6

 رواية عذاب قاصرة الفصل السادس 6


والسكي*نة دخلت بواحد فيهم ووقع وكانت سعاد هي يلي دخلت فيها السك*ينة مازن مكنش قادر يستوعب حصل ايه لأمه 
مازن: امي انت كويسة 
حور وقعت معاها وقربت منها عشان تشيل السك*ين بس مازن مسك ايدها 
مازن : ملكش حق تلمسي أمي انا حتصل بالدكتور وهو حيجي حالا وحسابك معايا مش حيكون كويس ابدا فاهمة غوري من وشي يا زبا*لة 
حور بدموع : بس طنط سعاد محتاج مساعدة
سعاد كانت تحاول تاخد نفسها بصعوبة ومازن اخد التيليفون واتصل بالدكتور وكانت سعاد دايخة مازن حمل امه وطلعها عربيته ووداها المستشفى بعد مدة وصل هناك واخدها على غرفة العم*ليات مازن اتصل بصاحبه وصاحبه رد عليه 
مازن : رائد روح لبيتي بسرعة 




رائد : هو في حاجة يا مازن 
مازن : قلتلك روح لبيتي بسرعة وحتلاقي بنت هناك وابقى معاها فاهم دي مراتي 
رائد : طيب بس انت فين 
مازن :دلوقتي انا بالمستشفى وهي بأوظة العمل*يات دلوقتي 
رائد : انا حروح دلوقتي عندها وانت يا بقى طميني على امك بعدما ترجع 
مازن فصل الخط وقعد بره وهو مستني الدكتور عشان يطلع ويطمن على امه حور كانت بأوظتها قاعدة بعدما لبست فستان طويل وحطت الحجاب على راسها وهي بتعيط 
حور : يا ربي تكون طنط سعاد كويسة و ميحصللهاش حاجة انا بجد خايفة عليها .....يا ربي الست دي انا باعتبرها زي أمي و مش عاوزة أخسر أمي التانية 
وهينا باب أوظتها دق وحور قامت وكانت خايفة معقول يكون مازن رجع البيت فتحت باب أوظتها وهي كانت خايفة وكان رائد هو يلي بالباب 
رائد : انت هي مرات مازن 
حور بخوف : أيوة انت مين 
رائد وهو يبص لحور باعج*اب : انا رائد صاحبه وجاي هينا عشان اهتم بيكي 
حور : طب انا حنزل اعملك قهوة وحرجع 
حور كانت حتطلع بس رائد مسك ايدها وزتها على السرير وقرب منها ونزعلها الطرحة يلي كانت حاطاها على راسها 
حور : انت بتعمل ايه 




رائد : ازاي يعني واحد عنده 36 سنة تكون مراته وحدة صغيرة زيك 
حور : ارجوك ابعد عني 
رائد : اي ست كانت لازم تتجوز واحد بعمرها مش واحد اكبر منها ب 20 سنة 
حور : بس انا بحبه 
رائد : ايه رأيك تبقى دي لي*لتنا 
حور : انت مش قلت انه صحبك اومال عاوز مني ايه 
رائد : انا حبيتك من دلوقتي عشان مازن مش بيستاهل وحدة زيك 
حور : انت ايه انت مش عاوز تفهم اني مرات صاحبك 
رائد: انا فاهم الكلام ده بس ممكن تبو*سيني 




حور : انت عاوز مني
رائد : انا عاوزك انتي 
حور خبطته بالفازة يلي كانت قدامها وقامت من السرير وقفلت الباب عليه وخرجت واخدت تيليفونها واتصلت بمازن مازن كان قاعد بره وحور اتصلت بيه 
مازن : انت عاوزة ايه تاني 
حور : انت بتعلي واحد زبا*الة وسا*فل 
مازن : بتقصدي رائد يا حيو*انة 
حور : أيوة ده وح*ش وكان عاوز يغت*صبني 

تمتلك مدونه دار الروايه المصريه مجموعة 
من أكبر الروايات المتنوعة الحصرية والمميزة
اكتب ف بحث جوجل دار الروايه المصريه
 واستمتع بقراء جميع الروايات الحصرية والمميزة

تعليقات
3 تعليقات
إرسال تعليق
  • غير معرف 20 نوفمبر 2022 في 11:34 م

    م دامها بنت بيعذب فيها ليه،؟

    إرسال ردحذف
    • غير معرف 20 نوفمبر 2022 في 11:34 م

      تم

      إرسال ردحذف
      • غير معرف 20 نوفمبر 2022 في 11:36 م

        يلا كملوا الرواية
        بسرعة

        إرسال ردحذف



        وضع القراءة :
        حجم الخط
        +
        16
        -
        تباعد السطور
        +
        2
        -