القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية حين تتبدل الاقدار الفصل العاشر 10 بقلم ايات الرحمن

رواية حين تتبدل الاقدار الفصل العاشر 10

 اسكريبت حين تتبدل الاقدار الفصل العاشر 10 


ومين بقي اللي ابني حبيبي عايز يتزوجها
 حور
الام بإستغراب : حور مين
حور بنتك
انت بتقول ايه يا روهان هههههههههههه عايز تتزوج اختك انا فكرتك بتتكلم بجد 

ماما انا مش بهزر انا فعلا بحب حور
لا دا انت بتهزر وبتهزر اوى كمان

ماما افهميني انا حقيقي بحبها
روهان بس بقي اكيد انا عارفه ان انت بتحبها دي اختك وحبيبتك

ماما انا مش بحب حور حب اخوات
اومال بتحبها حب ابناء مثلا
لا انا بحبها اكتر من اخوات مش قادر اشوفها غير زوجه وحبيبه 




انت اتجننت بتحب اختك 
غصب عني يا ماما
غصب عنك ازاي تعرف لو معتز عرف كدا هيقطع .رأسك.

يعرف المهم ان مش هسيبها لغيري مهما حصل
انت اكيد حصل لعقلك حاجه
انا كويس ومفيش اي حاجه يا ماما والحب عمره ما كان غلط ولا حرام

تروح تحب اختك انت اكيد مجنون فوق يا روهان واعمل حسابك اقسم بالله لو ما رجعت عن اللي في رأسك دا لإنت إبني ولا أعرفك انت فاهم

رد
فاهم
وبعديها سابته وخرجت وجه يوم الخطوبه حور مانت فرحانه اوى ان هو مسافرش وفضل معاها ونفس الوقت هتكون مع حبيبها واختيارها الوحيد 

روهان كان طول الوقت واقف بعيد عنهم وبيحاول علي أد ما يقدر يكتم دموعه 
فيفي كانت طول الوقت عيونها عليه وبتراقبه من بعيد

لحد ما حور ناديت عليه عشان يرقص معاها سلو علي اغنيه رومانسيه للإخوات 

وبصراحة انا مش حافظه غير الكلمتين دول وممكن تعملوا سيرش عليها 
 أختي حبيبتي وضي عيوني لعريسها بإيدي هوديها 




كانت الاغنيه مؤثره جدا و روهان وحور بيرقصوا وكإنها مخصصه ليهم لكن روهان ما قدرش يكتم دموعه اكتر من كدا وخصوصا ان هو مركز في عيونها

الدموع غلبته ونزلت وفجأة حضن حور اوي 
الكل كان بيبكي من الموقف وكلهم كانوا فاهمين هو حض.نها عشان اخته

لكن للاسف مفيش غيره هو وفيفي اللي عارفين ان دا العكس الأغنية خلصت وروهان ما قدرش يفضل اكتر من كدا ورجع البيت

وما صدق دخل اوضته وبدء يبكي بصوت عالي لحد ما هدي لوحده وقرر ان هو خلاص هيسافر

لكن في وسط انشغاله بتجهيز الاشياء اللي هياخدها وهو مسافر

تليفونه رن وكان واحد من اصدقاؤه ( صديق .السوء) انا لقبته باللقب دا ليه هتعرفوا دلوقتي

ايه يا ابني سيبت الخطوبه ومشيت ليه الكل بيسأل عليك

تعبان اوى يا عمر 
تعبان من ايه
انا مسافر
مسافر امتي وازاي وفين
هسافر دلوقتي
ليه
مابقيتش عايز افضل هنا
طب هقولك حاجه تعالي الكافيه اللي بنتقابل فيه عشان افهم منك هتسافر ليه وبعدها قرر 




وبعد شويه كان روهان وصل الكافيه وقابل صديق .السوء دا

مالك ياابني في ايه هو انت كنت بتعيط ولا ايه
مالك اتكلم
وطبعا روهان بيحكي ليه هو في الاول بيكون مستغرب لكن بعدها بيبدء يخطط ليه

انت متأكد ان هي مش اختك
ايوه 
ابتسم بخبث وقال اعتبر ان حور دلوقتي بقيت ليك
هتعمل ايه
هقولك

تمتلك مدونه دار الروايه المصريه مجموعة 
من أكبر الروايات المتنوعة الحصرية والمميزة
اكتب ف بحث جوجل دار الروايه المصريه
 واستمتع بقراء جميع الروايات الحصرية والمميزة

تعليقات