Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية ملامح باهتة الفصل الرابع 4 بقلم يارا محمد

رواية ملامح باهتة الفصل الرابع 4

 رواية ملامح باهتة الفصل الرابع 4 


تاني يوم عامر راح شغله وكانت معاه رزان وبتتكلم معاه بضيق واضح.

رزان: بضيق ممكن افهم ليه مش طلقت ايمان لغايه دلوقتي المفروض تطلقها علشان نجهز لفرحنا.

عامر: مش دلوقتي يا رزان بعد اسبوعين.

رزان: وليه ده كله يعني ف مشكله معاك.

عامر: بطاقتي فيها غلطه ومضطر اأجل كل حاجه اسبوعين

رزان: خلاص محلوله تعالي ننزل نعدلها ومش هتاخد وقت هظبط كل حاجه.

عامر: عندك حد ممكن يعمل كده.

رزان: صديق ليا اسمه سمير ويتمني يخدمني ف اي حاجه.

عامر: لا يا رزان وبعدين جهزي نفسك هتنتقلي فرع الشركه اللي ف المنصورة.




رزان: يعني ايه وايه الكلام ده.

عامر: يعني بطاقتي مش فيها حاجه وانا قررت اصلح علاقتي بمراتي علشان مش مستعد اخسرها.

رزان: فوق يا عامر انت خسرتها ومن زمان من يوم ما كنت بتحب تقضي يومك وتاكل معايا فاهمني وبعدين مش هتقدر تنقلني من هنا.

عامر داس ع زراز والسكرتيرة جاتله.

عامر: مروة طلعتي قرار نقل مدام رزان والورق اللي يخصها.

مروة: أيوة فندم جاهز كله وجبتهم معايا علشان عارفه انك هتحتاجهم ومش ناقص غير امضتك و امضي المدام.




عامر وقع ع الورق وخلي رزان توقع وهي مصدومه من اللي حصل وعامر رجع بيته بفرحه.

عامر: ايمان ايمان انتي فين

ايمان: نعم يا عامر خير ف حاجه عايز ايه.

عامر: أنا بحبك انا اكتشفت انك احن واحده عليا واسف للمشاعر اللي كنتي بتشوفيها مني ومش كنت ببادرك اي حاجه وانك تشوفي مني غير القسوة والخيانه اسف ع كل مرة جرحتك فيها واذيتك وبتمني تسامحيني وتديني فرصه تانيه.

ايمان: بدموع فرصه تانيه جاي تقول كده بعد السنين دي كلها انت رصيدك خلص من عندي يا عامر خلاص ومش مستعدة اديك فرصه تانيه وطلقني بهدوء أنا خلاص اكتفيت وتعبت عن اذنك.

ايمان دخلت أوضاعا وهي بتبكي وقاعدة ع الارض جاي يرجع ليها ويعتذر بعد ما اتفقوا علي الطلاق هي لسه بتحبه بس كرامتها اهم من اي حاجه مشاعرها وطاقتها استنفذه ع الاخر وهي مش مستحمله.

تمتلك مدونه دار الروايه المصريه مجموعة 
من أكبر الروايات المتنوعة الحصرية والمميزة
اكتب ف بحث جوجل دار الروايه المصريه
 واستمتع بقراء جميع الروايات الحصرية والمميزة

تعليقات