Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية قمر والميم دال الفصل السادس 6 بقلم امنيه يوسف

 

رواية قمر والميم دال الفصل السادس 6 بقلم امنيه يوسف

رواية قمر والميم دال الفصل السادس 6 

البارت السادس 
اللهم صلي وسلم على نبينا محمد 
ابو قمر بغضب..عشان مش بنتي افهموا انا بكر...ها 
قمر بدموع وحست بدوران...يعني يعني ايه انت بتقووول ايه 

ابو رعد بقوه...ساااامح احترم نفسك دي بنتك ومش معني انك مش بتحب امها تعمل كدا 

سامح بدموع...انا بقول الحقيقه مين قال اني مبحبش امها بالعكس انا حبيتها من كل قلبي بس هي اللي خانتن..ي 
الكل كان واقف بصدمه ..



سامح ...انا اتعرفت عليها في القاهره اتاريها كانت متجوزه في السر وطبعا بعد ما عرف انها حامل مرضيش يقول لأهله عشان هي من عيله فقيره بعد دا كله رجعتلها عشان الفضي..حه وستر..تها وبعد ما اتولدت كتبت عليها بس كنا بنقول كدا عشان الفضي..حه 

قمر بصدمه...طيب طيب هو مين 

رعد بصلهم بصدمه هو وابوه وامه 

ام رعد بغضب...وانا ابني مش هيتجوز واحده بنت ...حرام محدش عارف ابوها مين طلقها يا رعد 

رعد بص لامه بصدمه وقال...اطلق مين قمر مراتي وهتفضل مراتي حتي لو ايه انا مش وا..طي ولا مبحبهاش عشان اعمل كدا حتي لو مش بنت عمي قمر هتفضل مراتي 



ابو رعد...عين العقل يا ولدي وانت يا سامح قوللنا مين ابو قمر الحقيقي وليه خبيت طول الفتره دي وجاي دلوقتي تقول 

قمر مقدرتش تستحمل كل اللي بيحصل حوليها وغمضت عينها واستسلمت للغيمه السوده وقبل ما تقع كانت في حضن رعد 

بعد شويه كانت الدكتوره بتكشف عليها وبتطمنهم 

الدكتوره...هي اتعرضت لضغط نفسي ومقدرتش تستحمل انا اديتها مهدأ وان شاء الله هتفوق كمان شويه 

ابورعد بغضب ...ساامح تعالي ورايا عايزك في المكتب 

فعلا راحوا المكتب وسابوا رعد وامه مع قمر 



رعد بحزن...برضو يا ماما تقولي الكلام اللي قولتليه دا دي برضو قمر اللي بتحبيها ومعتبراها بنتك 

امه بغضب...اكيد هتطلع زي امها 

رعد بهدوء وحزن علي قمر...يا ماما قمر انتِ اللي مربياها واكيد عارفه اخلاقها 

امه بغضب ...بقولك ايه يا رعد انت من الاول مكنتش عاوزها وكنت بتقول هتجوز بنت خالتي وعشان كدا بقولك يانا يا قمر يا رعد في البيت دا 

رعد بصلها بصدمه ومشفوش اللي صحيت من اول كلامهم مع بعض وسمعت كل حاجه...

قمر بهدوء...وعشان كدا يا رعد ياريت تطلقني 

♡♡♡♡الحمدلله 



في بيت تاني بالصعيد 

الجد بهدوء...بكرا كتب كتابك علي حور يا جاسم 

جاسم بغضب..أتجوز ازاي مرات اخويا يا جدي 

الجد بهدوء...دي ارملة اخوك يا جاسم مش مراته ولا انت عايزها تاخد بنتها وتسافر ومحدش يعرفهم بعد كدا 

جاسم بغضب..مستحيل يا جدي اقبل 

الجد...هتقبل يا جاسم غصب عنك او بإرادتك 

جاسم بحزن...ومراتي يا جدي 

الجد بصرامه...ليكم كان سنه متجوزين؟



جاسم بحزن فهو يعلم يقصد ايه بكلامه...خمس سنين 

الجد بصرامه...والهانم مش راضيه تجيب حتت عيل عشان قال ايه صحتها وعشان كدا بقولك هتتجوز حور يا جاااسم

جاسم بغضب وزعيق...انا مش هتجوز بنت من الملجأه محدش عارف اصلها ولا فصلها انا ...يتبع 
     شاهد 👈 الفصل السابع هنا


تمتلك مدونه دار الروايه المصريه مجموعة 
من أكبر الروايات المتنوعة الحصرية والمميزة
اكتب ف بحث جوجل دار الروايه المصريه
 واستمتع بقراء جميع الروايات الحصرية والمميزة

تعليقات