القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية الخادمة الفصل العاشر 10 بقلم سناء صلاح

رواية الخادمة الفصل العاشر 10

 رواية الخادمة الفصل العاشر 10 

هتجري لداخل فيلة علياء،لكن الدادة هددتها انها هتبلغ الشرطة عنها وعن علياء، رجعت اميرة ووقفت قدام الدادة ورفعت النقاب ودخلت جو حضنها وفضلت تبكي، الدادة اميرة بنتي حبيبتي ، هس يا دادة اسكتي اوعي حد يعرف بوجودي هيأذوا ادم هيقتلوني، كل يوم بيسأل عنك نفسه يشوفك قلبه حاسس انك امه،





 اميرة بدموع قلبي بيتقطع علشان مش سهل عليا اني أسيبه بس اللي مصبرني ان ابوه حنينن عليه وانه هيتربي تربية كويسه، ادم من ورا الدادة مين الست دي يا دادة، نزلت اميرة بسرعه نقابها ووقفت قدامه كانت انفاسها عاليه ودموعها بتنزل، ادم بكلمة مفاجئة انتي اميرة؟ مردتش عليه وقبل متضعف وتاخده في حضنها جريت للداخل، الداده لا يا حبيبي دي واحده تقرب للست علياء

تعليقات