القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية عشق السيف الفصل الثاني عشر 12 الاخير بقلم فاطمة وجية

رواية عشق السيف الفصل الثاني عشر 12 الاخير

 رواية عشق السيف الفصل الثاني عشر 12 الاخير 


"صلي علي من بكاء شوق لرؤيتنا🖤"

ملاك بصدمه:مستحيييل حمزه

نزل ملاك السلم جري وقاعد قصاد حمزه الي قاعد علي كرسي متحرك وتحسه مغيب عن الواقع

ملاك بصدمه:حمزه حمزه انت سمعني انا انا ملاك بصلي كويس

لسه حمزه علي حالته مبيتحركش وبيكلمش بصتلو وقاعدة تعيط دخل فهد الي شايل اسد وبيضحكه سواء

اسد بصخك:قوي وحد كمان(قول)

فهد بضحك:ماشي بس قول ارنبنا ف منور انور 

اسد بغيظ:مث هقوي(مش هقول)وبص لي ملاك وجري عليها:ميييياك انتي هنا

ملاك بعد استعاب:ازاي ده

فهد بص ل حمزه وكوره ايدو:سلطااان جي وقف قدامه

سلطان:ايو ياباشا

فهد وهو بيجز علي سنانو:مييييين نزل ده لرجع سلطان عينه بص لي حمزه وبص ل فهد:كان مع عمر باشه

فهد ببرود:اسد علي اوضك

اسد بعناد:لا انا هقعد مع مياك(ملاك)

فهد بصوت عالي:قولت علي اوضك انتفض اسد وتخبها وراه ملاك

فهد:سلطان خد حمزه من هنا هز راسو وراح نحيت حمزه وشالو بكرسي

ملاك بخوف:انت وخد فين

فهد يشد اجزاء مسدسو:ميخصكيش انتي فاهمه ويندي بحده علي عمررر

عمر بضحك:ايو يا برو

صوب فهد علي وضربه طلق يقع عمر ويتنفس بصعوبه 

فهد بحده:ادي اخرت الي يكسر تعلماتي 

يصرخ اسد وملاك تحضنه جامد يلفلها فهد تبصلو بخوف يقرب منها وهي ترجع وهو يقرب 

ملاك بخوف:ابعد

فهد:مش قولتلك اطلعو فووق

ملاك بصت لي اسد بخوف وسكتها

مسك فهد ايدها وسحابها علي فوق دخلها الاوض وقفل الباب ملاك رجعت لي وره وهي بتبلع ريقه بخوف قرب منها حاول ياخد اسد الي متشبث يخبطه خبطه خفيفه يفقد الوعي ويشيله بسهول ويحط علي السرير ويلتفت لي ملاك بحد:اي الي نزلك تحت

ملاك بخوف:انا انا 

يقرب فهد منها ويشد شعرها:اي نزلك تحت

ملاك بالم وهي بتتجاهل:حمزه عايش ازاي

فهد اتعصب:انسي الي شوفتي




ملاك تفكره وبعدين تبصلو
 ملاك بهدؤ:ماشي نسيت ممكن تهدي

بدا فهد يهدي ويبصلها بشك:انتي بتضحكي عليا

ملاك ببتسامه:لا اي رايك نبدا صفحه جديد

فهد بصصلها بشك ملاك حست بنظراته

ملاك بسرعه:لو مش عايز خلاص

فهد:لا نبداء

ملاك مسكت ايدو وراحت نحيت الكرسي وقاعدتو وقاعدة نجنبه

ملاك:عشان نبداء بصفحه جديد لازم نقفل القديم

فهد:ازاي

ملاك:تحكي من بعد ما عمر ضرب يوسف تاني لحد دلوقتي

فهد بصصلها بجمود وساكت

ملاك تقوم من جنبه:لو مش عايز عادي

يمسك فهد وايديها ويقعدها:الي حصل انو

فلاش باك

عمر:هنعمل اي دلوقتي

فهد:هتخدها علي المستشفي وتفهمه ان يوسف مات

تقاطعه ملاك:ايدها يعني يوسف عايش

فهد بغيظ:متعمليش زاي ام فاطمه وتقطعي الاحداث

(امي انا لما احكلها وندمج وتفصلني 😂❤(

ترجع ل الفلاش باك

عمر:ده ازاي

بعد فاطره يفوق يوسف ويبص حولي ميلقيش ملاك

يوسف بتعب:ملاك فيين

فهد:عند ربنا 

يوسف بصصلو بصدمه:ماتت

فهد:لا انت الي هتموت ويطلع مسدس ويدي لي عمر الي ضرب طلقه دخلت في صدر يوسف ويغمض عنيه ويستكين عن الحركه

"ولو فارقتني روحك يوما ما فارقني حبك قط🖤"

باااك

ملاك بدموع:طب وحمزه ذنبه اي تعمل في كده

فهد عقد حوجبه:فضوله الي عمل في كده محدش قالو يرد علي يوسف

ملاك بدهشه:يوسف مات

فهد:مكنش لسه مات

ملاك:وانت ازاي خد وشه وانا كنت فين 

فهد:انتي بتسالي عشان نبدا صفحه جديده ولا عشان تعرفي

ملاك بمرح لتجعله يكمل:الاتنين يا باشه

فهد بضحك:طيب الي حصل انو

فلاش بااااك

عمر بعت ل ملاك فديو بعد مفاقت وعرفت ان يوسف مات بدات تهز راسه وتصرخ ووقعت ودخلت غيبوبه وبعدين بقت حالته النفسيه ف النزل وتحولت لمستشفي لحد مقبلت سيف في الوقت ده كان فهد في المانيا بيعمل تجميل كام عشان يبقا نسخه تيبكل من يوسف فرق حاجات بسيط مش ممكن تتميز بسهؤوله 
 ورجع مصر وتصدمه ان ملاك طلعت من المستشفي وبقا يراقبهم هو بنفسه وكان متقصد سيف يشوفه ويشككه ف ملاك الا ان ثقة سيف في مالك كنت عاليه

"وما كان الفؤد يكذبك اكذب عين وانتي لا يامعشوقتي🖤"

وقرار فهد يغير الغطي وخالي عمر يعرف عم ملاك ان هي قاعد مع راجل غريب وادهم العنوان بس محطش في حسباتو انهم هيجوزهم وقرار يظهر وطلب من عمر يدوسه وهو رايح خبطه تاذي بس متموتهش عشان يروح تعبان وده الي حصل لي حد ما ابتدا سيف يدور وراه ويعرف ان فهد نقل كل حاجه باسم يوسف وبما ان فهد بقا يوسف لازم فهد يموت ودبر حدثه لموته وبقا يوسف شكلا وقانونا

باااااك

ملاك بتسمع وهي مصدمه حسه ان الي بيحصل فوق طاقته:بس مقولتليش بردو حمزه مات ازاي

فهد ببرود:موضوع حمزه ده من سنه ونص تقريب

ملاك عقدة حواجبه:ده الي هو ازاي

فهد حدد عنيه:الي حصل انو انا

فلاش بااااك

بعد ما فهد عمل العمليه وبقا يوسف كان ماشي وخبط في واحد

يوسف:اسف

حمزه ببتسامه:يوسف عاش من شافك

فهد اتوتر:اهلن انت تعرفني

حمزه ب استغراب:اي يا جدع انت مش فاكرني

فهد:ها لا فكرك بس انا تعبان شويه مش قادر احدد اوي

حمزه بغموض:انا كنت صحبك

فهد:زميلي ف الجامعه وكده

حمزه:ايو ايو هو كده

فهد حضنه وبصلع ببتسامه:ايو ايو افتكرتك ازيك 

حمزه بداء يقصر كلام معاه ومشي وبدا يرقبه من بعيد ولقي بيزور حد في المستشفي وبعد مخرج دخل ل الحد ده وقف حمزه مصدوم ل انو كان هو نفسو يوسف متوصل ب الاجهزه

تقاطعه ملاك بصدمه وقلبك بيدق:يعني انت مموتش يوسف وهو عايش

فهد بعصبيه:مقولتلك بطلي تفصليني زي ام فاطمه 

(لمؤاخذ يا امي لمؤاخذه يا فهد كمل 😂😂(

نكمل الفلاش باك

اتصدم حمزه من الي شاف وقرب يتاكد لقي فعلن يوسف وكان في غيبوبه ومتوصل بي الاجهزه طلعه حمزه من المستشفي بمساعدة حد انتو
 تعرفه كويس وظهر من قريب تفتكرو ميين!! اسيبكم تحذرو ونكمل طلعه من المستشفي وسابه مع الشخص التاني 

باااك

ملاك:يعني مات ازاي مفهمتش

فهد برفع حاجب:مات اي مهو جوه

ملاك:ايو ازاي

فهد:كان رايح يجيبك من المستشفي و

ملاك بصدمه:يعني يوسف فاق 

فهد:معرش لان عمر خبطه بالعربيه وبقا في الحاله دي

ملاك:وطبعا مقتلتهوش عشان عارف ماكن يوسف

فهد بتوتر:يوسف مات

(يعني مات ولا مش مات بصو هزولكم 😂😂 (

ملاك بشك:متاكد وتفتكر حاجه وتقوم بصدمه يعني انا وخديجه علي ذمة اتنين

فهد هز راسو بالنفي:انا خليت يوسف يطلاق ومتسالنيش لي 

ملاك بسخريه:عشان تعرف تتجوزني لو ممتش وخديجه

فهد بصلها وسكت

ملاك بصدمه وبدات تصراخ:يعني هي علي ذمة الاتنين

فهد بنفعال:انتي شايفه مبيتحركش ولا بيكلم اخلي يطلقه ازاي ثم انا متاكد ان خديجه مش هتخلي معتز يجي جنبها لانها بتحب حمزه ف مكنش في داعي اتصرف

"وكم نظن ان لن يحدث ما هو محال لينقلب السحر علي الساحر ويحدث كل ما هو غير مباح🖤"

ضربته ملاك بالقلم:انت شخص مريض حقير مستحيل انت انسان

ليجذبها من خصلتها:انا هوريكي المرض الي علي حق

مر سبع شهور خفيفه علي البعض ثقيله علي الاخر

نروح اوضة سيف 

سيف يا سيف انا محتاجك تعالي

يسمع سيف الصوت يحاول يقوم يصحي مش قادر يميز الصوت ده صوت ملاك ينتفض مره واحد ويقوم تدخل الممرض فجاه وينادي الدكتور الي يبتدي يفحص سيف

الدكتور ببتسامه:لا عال عال انت بخير قولي بقا اسمك اي

سيف بتعب:سيف دكتور سيف خالد الهواري

الدكتور:وكمان دكتور طب يلا يا بطل بقالك سبع شهور نايم

سيف يفتح عنيه ويبصلو ويقوم فجاه:كااام يحس بدوخه وكان هيقع يسندو الدكتور:انت لسه تعبان 

الدكتور:انت تعبانلازم تستريح

سيف:لا لازم اخرج فورا من هنا

عند معتز ابتدت كسوره تلم
 جروحه ابتدت تخف الا جرح قلبه ملمش دخلت جميله وقاعد قدامه

جميله بمرح:مالك يا جميل لونك حزيني كده لي ها

معتز بصلها:مفيش

جميله تقوم وتروح نحيت الدولاب تفتحو وتطلع فوطه وتحطها علي رقبته

معتز:انتي بتعملي اي

جمليه:بص دقنك طولت وبقيت شبه الغول لازم تشالها بقا

معتز بحزن:اسبسب واتجمل لي مين سبيها كده

جميله بضحك:بص بغض النظر عن كلامك المضحك بس اعتبر لي نفسك

معتز بطفوله وعناد:لا اي نفسي دي انا عاوز القي الطبطبه

جميله بمرح:اعتبري انا اطبطبه وكما قال الشاعر

معتز:قال اي

جميله:هو قال وقالي متقوليش

معتز:احلقيلي يا شيخ وياريت لو تطير رقبتي ونخلص

جميله بضحك:هبهرك وبدات تحلق لي معتز وبدندن وهي بتحلق "انا قولتهالك من اولها انا اي حاجه ليك اعملها انا مش هعيش غير ليك قبليك انا توهت سنين حبك حبيبي ده جاني في وقته❤قلبي الي كان جويا سرقته ياحبيبي انا خليه بنادايك دانا كلي حنين ثم ارتفعت ضحكاتها وهي تقول جملته الاخير وهي تنظر له بتحدي علي بروده:علي كده با انا عيني عليك❤

عارف انها تقصده لكن تغاضي عن الامر وحاول اخفي ابتسامته في بروده فكان برود معتز اختبار لها ليقعها في غرامه

"والاحله من انك تحب انك تتحب وتتحب بغباء لان انت تستهل تتحب❤"




جميله بضحك:طب قول اني صوتي حلو حته

معتز:ممم ابغي اقول صوتك ابشع من الغراب بس استحي

جميله بغيظ:لا لا تستحي يا قلبي

معتز:يا اي

جميله:اقصد يا عمري

معتز:ها

جميله باحراج:يوووه اقصد يا روحي ياسود الطين يا مزمز بص يا دكتور

معتز بصلها ونفجر ضحك واكاد اجزم لكم ان معتز وقع في عشقها 

سيف كان في طيار الي متوجه لي استراليا وفي دماغه مكالمة ملاك الاخيره

فلاش باااك

فهد كان ف الحمام ملاك اتسحبت ومسكت فونه ودقت رقم حافظ عن ظهر قلب 

ملاك:يارب يبقا شغال يارب
 وفجاه
سيف:الو

ملاك بدموع:الو

سيف بصدمه وانفاسه متسارعه:ملاك انتي فين

ملاك بخوف:مفيش وقت انا في استراليا انا واسد في قصر بتاع فهد هناك مش هقدر اطول تعالي خدني ونبي وقفلت فجاه ومسحت الرقم ورجعت الفون ورجعت قاعدة مكانه ومعملت مغم عليها 

بااااك

راح سيف هناك وتصل بي چاك وما ادرك من چاك مصارع شوارع استرالي وصديق سيف ومعتز من اصل مصري و وتكه وتكه يابنات الي اتفق مع ناس مهو مش رايح اي حته ده عرين الفهد وصل سيف استراليا وقابل چاك الي قدر يعرف مكان فهد وستني لما طلع وتسللو ودخلو جوه وكان سلطان وقف علي باب اوضة ملاك حسب اوامر فهد عرف سيف ان ملاك جوه طلع چاك حقنه من جيبه

سيف:اي دي

چاك بيكلم عربي مكسر:ده زي مبتقوله كده مهدئ تيركس

سيف بضحك:قصدك ثيران 

چاك بضحك:الله ينور عليك

اتسحب وحقن سلطان الي وقع ودخل جاب ملاك الي اتشعلقت في حضنه 

سيف ويحصنها جامد:وحشتيني 

ملاك بتعيط:وانت كمان

چاك بغيظ:تبا لكم سنموت جميعا بسبب ذك المحن

بص سيف لي ملاك وضحكه ملاك كانت عليها اثر ضرب وتعذيب بصلها سيف وعنيه احمرت:اي ده

ملاك بمرح لتهداء عصبيته:ده انا اضربت ضارب ياسلطان

سيف بضحك:سلطان نايم برا

ملاك:طب يلا نجيب اسد وحمزه بسرعه

سيف بيغره:حمزه مين يا ام حمزه

ملاك:لا ده موضوع طويل وسحبتو وطلعت تدور عليهم لحد ملقتهم كان اسد نايم شالو سيف وچاك بما انو مصارع شال حمزه علي كتفه وكانو طلعين وركبه العربيه لتظهر خلفهم جيب سوداء اتني ثلاثه خمس عربيات مشيه وراهم وچاك بيحاول يتخطهم لينحسر الي تل مسدود ليقف السياره وينزل منها

سيف:مهما حصل اوعي تنزلي فاهمه

ملاك:بس

سيف بحد:اوعي يا ملاك ونزل وره چاك

فهد بغل:رجع الي انت ختو

سيف ببرود:دول مراتي وابني

فهد بعصبيه:مراتي انا وابني انا رجعهم

سيف:لا مش هيرجعو
 يرفع فهد والي معاه مسدستهم في اللحظه دي تجي شاحنه ضخمه جدا وينزل منها تايسن اخو جاك يا جماعه مش اي كلام ويفتح الشاحنه ينزل منها تلاتين مصارع يبص سيف وچاك لي بعض ببتسامه وفجاه تحصل معركه طحنها في وسط المعركه لمحة ملاك حد من رجالة فهد بيصوب علي سيف تجري ملاك علي سيف الي في اللحظه دي لمحه فهد وبص مكان عنيها

"والعاشق دائما تكون عينيه علي المعشوق لا العين تغفل ولا العاشق يمل🖤"

جريت ملاك وقفت في ظهر سيف لتخترق الرصاصه ويلتفت سيف بصدمه وتفتح ملاك عنيه بصدمه ووشه اطلتخ دمه وتبص علي بطنها سليمه ترفع عنيه وتتقابل نظراتها مع فهد الي فدي ملاك تبص ملاك عليه لتجد الرصاص اخترقت بطن فهد ويقع وتسندو ملاك

فهد بانفاس متقطعه:انا حبيتك

ملاك بصتلو بدموع وبدات تعيط

فهد ابتسم ابتسامه حزينه:انا ويتنفس بقوه انا محكتلكيش لسه انا بقيت كده ازاي 

ملاك ببكاء:كفايه انت هتقوم و

فهد بتعب:لا مش عايز اقوم انا ويضغط علي جرحه انا محكتلكيش حاجه بس محدش بيتولد مريض ولا ولا حد بيبقا وحش 

ملاك بدموع:هششش كفايه هنوديك المستشفي

فهد هز راسه وبداء يدموع:لا انا عايز طلب منك اوعديني ويرفع كفه بي تعب لي ملاك

بصتلو ملاك بخوف وحطت كفها في ايدو

فهد بالم:اوعديني تجيب طفل وتسمي فهد غيري منه ويضغط علي جرحه وكانه بينزع عشان يكمل وبداء الدم يخرج من بؤق اديلو حب وحنان انا مخدتوش هاتي انتي وهو قبري وحطيلي ورده تعالو ف يوم اخر الليل وحكئ لي حكايه اوعديني تعملي فهد جديد

ملاك هز راسه بدموع ويرتخي جسم فهد وتلين ايدو الي مسكه ايد ملاك

مفيش شخص سئ من فراغ مش كلنا بنقدر وبنحاول من جديد كلنا طاقات كلنا فينا سراع يومي بين نص اسود ونص ابيض يمكن فهد من ضمن الاشخاص الاشرار بس يبقا شريرو بقلب طفل محروم
 "وليس لنا سلطه علي قولبنا هي تعشق من تهواء🖤"

رجع مصر سيف واسد وحمزه وملاك وفهد الي هيدفن هنا دفنه سيف في مدافن الهواري واحترام وصيه فهد وقرار ينفذها هو وملاك

خديجه طلقها معتز وكان كبرياء منعها تزوره ليحرجها وخسرت معتز الي تقريبا محركش حاجه من حب حمزه

معتز قرب من جميله الي ابتدت تمارس فنون العشق علي معتز الي اتغير تمام وبقا عاشق ومش اي عاشق ده عاشق جميله 

وفي يوم وصل سيف

كان معتز في المطار مستني سيف وهو وجميله وعماد وخديجه الي اصرت تجي تشوف ملاك وطبعا لما عرفت ان محصلش بينها وبين معتز حاجه بسبب ان اغمي عليه وانها مدتهوش فرصه يفهمه نسيت كل حاجه وقرارت تعيش علي ذكره حمزه

الكل التصدم لما شاف سيف بيجر كرسي خديجه صدمه فرح خوف اشتياق حنين مشاعر مخطلته عماد واقف مصدوم امال هما دفنو مين اما جميله جريت علي معتز لينصدمه خديجه ومعتز

جميله بلهفه:حمزه انت عايش

الكل بصدمه:انتي تعرفيه

جميله بصت لي معتز الي عينه بطلع شرار:اهدؤ الموضوع

فلاش بااك

حمزه:مستحيل اتنين يوسف بس ده اكيد الحقيقي

جميله:انت مييين ودخلت عند المريض ازاي يا امن

حمزه:اسمعيني بس الموضوع.....

جميله كنت شكه ف امر المريض بس معلقتش ساعدة حمزه انو يطلعو وودتو عندها الفيلا وبدات تهتم بي الا ان حالته زي مهي في غيبوبه بقالو تالت سنين او اكتر وختفي حمزه مره واحد ومعرفتش عنه جميله حاجه وبقا يوسف عندها

بااك

ملاك بصدمه:يعني يوسف عايش

سيف قلبو وجعه وبص لي ملاك بحزن

جميله هزت راسه بنفي:مش بضبط ميت تكنكين يعني عايش بالاجهزه بس اما في الواقع فهو ميت

خديجه قاعدة جنب راجل حمزه:اكده تغيب عني 

لاول مره يلتفت ليها حمزه وندمع عينه

مره15سنه

في مقابر الهواري




طفل عندو 13سنه بعيون زرقه وقف ماسك مصحف وبيقراء وبعد مخلص قفله 
 فهد:يارب تكون مستريح هنا مامي قالت اني لازم نجي نزورك كل يوم عشان متبقاش وحيد انت سمعني اكيد انا دايما الاول علي المدرسه ماني بتحبني اوي تقرب ملاك وهي مسك ورد وبصلها وتحطها علي قبر فهد
ملاك:يمكن لو كنت خد شوية حب حقيقي مكنتش زمانك هنا انا دايما هجي وجبلك فهد انا نفذت وصيتك يمكن تكون ارتحت حاولت في السنين دي اسمحك علي الي عملتو فيا مع ان كان كبير اوي يا فهد بس يمكن انت عنيت اكتر منه انا جي انهارد اعتقك ايو بعتقك من كل الي عملتو فيا لولي الي عملتو مكنش دخل حياتي سيف يمكن اكون محظوظ اني خد حب يوسف وسيف وكنت محظوظ الاتنين احن مت بعض ياريت تكون ارتحت دلوقتي وتبص ل فهد بحنان يلا عشان نشوف عمو يوسف

عند قبر يوسف وقفه بنت بعيون رماديه

ياسمين:تعرف اني حبيتك اوي يا اونك من قصص طنط ملاك عنك انا جبتلك ورد احمر عارفه انك سامعني احنا بنحبك اوي انا ياسمين ومستنيه حبيبي يكون شبهك تمام وحطت الورد 

معتز:بدات اغير من يوسف ده خدي هنا يامزتني مش حبه حب لي بابي
تجري ياسمين عليه

حمزه بضحك:واد انت ياض يالي بتبوس بنت سيف سبها
يلف سيف بعصبيه :بتبوس مين ياروح امك

زياد:ها ده انا كنت بنفخلها عنيها

سيف بغيظ:ده انا الي هنفخك خد هنا يا ابن حمزه

يدخل شاب وسيم بعيون خضرا وشعر اصفر نعم انه هو يا ساده اسد:مش يلا بقا

ملاك:استني شويه نقري لعمك يوسف الفاتحه

اسد بغمزه:عيوني ليكي ياجميل




ملاك بضحك:الله يرحم ايام وتقلد اسد وهو صغير عيوني ييكي ياجميي

اسد بضحك:بتشرديني يا ملوكتي

ملاك بضحك:قلب ملوكتك

ياسمين وزياد وعشق:هو اي الحكايه

سيف يحضن ملاك:الحكاية كانت انتحار

اسد:استني بس مين كان هينتحر كده

ملاك تضحك وتبص لي سيف بحب:ابوك كان هيبل الساعه ف النيل

سيف:هوب فجاه طلعتلي امك وكنت فكره عروسة النيل
 ياسمين:ها وبعدين

سيف ويحضن ملاك اكتر:بس يا ستي وعشق السيف

الحاجه الواحيد الي مجهول قصة حمزه الي رفض حمزه يحكي عنها بموت فهد وتذل نص الحقيقي مخفيه

"الحب ممكن يكون بين شخصين بين تلاته ممكن اربع اشخاص يحبو شخص واحد مش شرط ازي كل قصه بتختلف ويزال الحب اصعب حكايه ممكن تتحكي❤"


تمتلك مدونه دار الروايه المصريه مجموعة 
من أكبر الروايات المتنوعة الحصرية والمميزة
اكتب ف بحث جوجل دار الروايه المصريه
 واستمتع بقراء جميع الروايات الحصرية والمميزة

تعليقات