Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية حياتك تمن عزريتي الفصل الثالث عشر 13 والاخير بقلم محمد مالك

 

رواية حياتك تمن عزريتي الفصل الثالث عشر 13 بقلم محمد مالك

رواية حياتك تمن عزريتي الفصل الثالث عشر والاخير 


عصفور.. انا كنت شغال نجار مسلح في العمارة اللي بيبنيها الدكتور فؤاد وجه في وقالي خد تعالي عاوزك .. قلتلة تحت امرك يا باشا .. قالي تاخد ١٠٠ الف جنيه وتعمل مقلب صغير في واحدة غيظاني ؟! انا استعجبت بصراحة وقلتله مقلب ايه يا باشا ؟!! مقلب زي رامز جلال وكدا ؟!! فراح ضحك وقالي اعتبره مقلب زي رامز جلال بالظبط منها تضحكني وتخليني اشفي غليلي ومنها تاخد ١٠٠ الف جنيه ايه رأيك ؟!! بصراحة انا قلت لو مقلب زي ما بيقول بسيطة انا الكسبان وبصراحة شغلتنا دي يوم في وعشره مفيش ودا مبلغ كبير وصعب يترفض والحوجة وحشة بعيد عنك



 والبيت والعيال عاوزين حاجات كتير نفسهم فيها وانا مش قادر اجيلها المهم قلتله موافق قالي هتنفذ المطلوب منك من غير ما تسأل ولو حبيت تفهم او غيرت كلامك انا هقتلك .. قلتله ماشي .. بس راح جابني ومضاني علي عقد جواز وقالي بعد فتره اطلع اعمل بلاغ في القسم وقول الكلمتين اللي انتي سمعتيهم دول .. بس هي دي كل الحكاية واداني عشر تلاف جنية ومدوخني ع الباقي لحد الان وبعد انا حسيت ان الموضوع كبير ودخل في الجد ومش مجرد مقلب وبقت قضية رأي عام ومن ساعتها وانا خايف .. اقسملك مش علي نفسي علي مراتي وعيالي اللي هيتبهدلوا لما تتعرف الحقيقة واتسجن
مي .. اه يا واطي يا وسخ تبهدلني وتبهدل سمعتي وشرفي عشان ١٠٠ الف جنيه ؟!! انا لازم اقتلك
عصفور .. ارجوكي انا هروح النيابة واقول كل حاجة وهبرأك من كل اللي قلته بس وحيات ربنا ما تقتليني
مي .. عاوزاك تقول كل اللي قلته دا تاني
عصفور .. حاضر ..
وتسجل مي حوار عصفور صوت وصورة ثم تتركه علي وعد منه بالحضور الي المحكمة وقول الحقيقة
اما فؤاد فكان هو هدف مي الرئيسي لأنه هو المدبر والمنفذ لكل ما حدث لها فأرادت ان تنتقم منه علي نفس طريقته فأتفقت مع احد زملائها المخلصين بالجامعة ان يضع له نفس العقار الذي شربت منه في فنجان القهوة وشربه فؤاد واصبح حاهزا للتعامل معه فذهبت الي منزلة
فؤاد .. انتي مين ؟!!




مي تضحك بصوت عال .. كويس انك مش فاكرني .. يا تري دا من تأثير الدوا ولا تأنيب الضمير ؟!! مع ان اللي زيك عمر ما صميرة يأنبه ابدا!! انا مي اللي دمرتها يا فؤاد لأن خسارة فيك كلمة دكتور .. انا عاوزة اعرف انا عملتلك ايه عشان تعمل فيا كدا !! عشان قلتلك نصيحة غرورك وكبريائك خلوك متتقبلهاش تقوم تبهدلني بالطريقة دي وتاخد مني اهم حاجة تمتلكها البنت .. عذريتي .. بس انا عذريتي تمنها غالي اوي .. تمنها حياتك يا فؤاد
فؤاد يضحك بهيستيرية .. ايه ده !! انتي هتقتليني ؟!!
مي .. انت لازم تموت لانك مصدر للشر وتدمير المجتمع كل همك الشهرة والمجد والفلوس حتي لو حساب الناس وألمهم وتعبهم .. انت هتموت يا فؤاد .. وعندما تصوب المسدس في وجهه لتقتله يدخل وائل
وائل .. لا يا مي اوعي تقتليه .. اوعي تضيعي مستقبلك عشان انسان حقير زي ده
مي .. مستقبلي ؟!! هو فين مستقبلي يا وائل ؟!! كله اتخلي عني وراح وانت اولهم
وائل .. انا اسف يا مي مكنتش اعرف الحقيقة لكن خالك اسعد جه وقال الحقيقة وانا رديتك تاني لعصمتي انا بحبك يا مي
مي .. مي خلاص مبقتش تنفعك يا وائل .. مي ضاعت خلاص
وائل .. لا مي عمرها ما تضيع .. مي قوية واقوي من كل حاجة ..اوعي تضعفي او تنهزمي مش دي دايما نصيحتك ليا ؟!! ايدي في ايدك يا مي وتعالي ننسي اللي فات ونبدأ حياتنا من جديد .. المستقبل لسة قدامنا وسيبي الحقير ده ياخد جزاته بالقانون .. واثناء الكلام يخطف فؤاد المسدس من مي ويضحك



فؤاد .. هههههه .. اخدت منك المسدس .. انا هقتلكم انتم الاتنين
مي .. انت مش هتقدر تقتلني .. انت هتقتل نفسك عشان لو مقتلتش نفسك هيتقبض عليك وهتتحاسب علي كل اللي عملته وهتتسجن وهيضيع المجد والشهرة وهيلاحقك الخزي والعار .. يعني ببساطة كل اللي عملته السنين اللي فاتت هيتهد علي دماغك يا فؤاد .. عشان كدا لازم تموت قبل ما يتقبض عليك .. المسدس في ايدك يلا .. الحق بسرعة قبل البوليس ما يجي .. وتبقي فضيحتك بجلاجل وسيرتك علي كل لسان
ولأن فؤاد تحت تأثير الدواء ويعتبر مغيب ولا يدري
فؤاد .. كلامك صح .. انا فؤاد لاشين اعظم طبيب في التاريخ وهفصل فؤاد لاشين وفجأة يطلق النار علي نفسه ... وتحضر الشرطة وفي المحكمة يذهب عصفور واسعد ليقولوا الحقيقة وبعد الادلة واقتناع المحكمة تقضي ببراءة مي من كل ما هو منسوب اليها ومعاقبة اسعد بالسجن ثلاث سنوات مع الشغل ومعاقبة عصفور بخمس سنوات مع الشغل اما فؤاد فتسقط عنه العقوبة للوفاه ويتصدر الخبر عناوين الصحف والمجلات وتتوالي العروض علي استضافة مي ببرامج تليفزونيه لتحكي للرأي العام مأساتها وتعود الي الكلية ويتم تكريمها من مجلس الجامعة وتعود الي احضان وائل لتكمل معه مشوار حياتها محاولةً ان تطوي تلك الصفحة الاليمة من حياتها والتي كان عنوانها حياتك ثمن عذريتي .. انتهت قصتي 


تمتلك مدونه دار الروايه المصريه مجموعة 
من أكبر الروايات المتنوعة الحصرية والمميزة
اكتب ف بحث جوجل دار الروايه المصريه
 واستمتع بقراء جميع الروايات الحصرية والمميزة

تعليقات