Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية غادر حياتي الفصل الاول 1 بقلم سولييه نصار

رواية غادر حياتي الفصل الاول 1

 رواية غادر حياتي الفصل الاول 1 


-انا محتاجك يا ليان ...مش قادر ابطل تفكير فيكي ...مش قادر انساكي ولا اتجاوزك حتي ...
قالها عمار وعينيه بتلمع ....قلبي دق بسرعة وانا حاسة ان مشاعري هتغلبني بس فجأة رجعت ورا وانا بقول :
-مفيش داعي للكلام ده يا عمار ...اللي بيننا انتهي خلاص ...انت دلوقتي خطيب بنت عمي وفي مقام اخويا بالضبط ...
قرب فجأة وحاول يمسك ايدي بس أنا بعدت وقال :
-هسيبها ...لو عايزاني اسيبها هسيبها بجد...
هزيت راسي وانا ببصله بصدمة وقولت :
-انت أكيد مج*نون صح ...هي بنات الناس لعبة في ايديك ....انت اللي اختارتها يا عمار ولازم تتحمل قرارك ...واعرف أنك لو سيبتها أنا عمري اصلا ما هكون معاك. ..عمري !!!
وبعدين سيبته ومشيت وانا جوايا و*جع كبير ...ايه قلبنا بيتعلق بالاشخاص اللي بتأ*ذينا ...ليه بنحب بالقوة دي وبنتو*جع بالق*سوة دي ...
دخلت الاوضة وقفلت عليا الباب ...سندت راسي علي الباب وغمضت عينيا ...فجأة وقعت علي الأرض واتفتحت في العياط ...قلبي كان بيتح*رق وكلماته بتتردد في ودني ...المرة دي حسيت بحبه فعلا ...بس مستحيل ابقي خا*ينة واخد خطيب بنت عمي اللي بعتبرها اختي ...عمار هو اللي خس*رني بإرادته مش أنا ...هو السبب في كل حاجة ...




لقيتني بفتكر الماضي بس فجأة وقفت سيل الذكريات بقوة وانا بقوم....وقفت قدام المرايا وبصيت بفز*ع علي عيوني الحمرا مسحت دموعي بسرعة وظبطت شعري البني الطويل وقررت اطلع....
.......
كانت علي وشي ابتسامة واسعة وانا بطلع من الاوضة وروحت علي الصالة لقيت عمي ومراته وملك وعمار قاعدين ...عمار كان بعيد شوية وشكله حزين بس أنا مهتمتش بيه ...كنت ناوية فعلا اطلعه من قلبي .....
-تعالي يا ليان يا حبيبتي ...
قالها عمي بحب ...ابتسمت ليه وروحت قعدت جمبه فقال هو :
-كنا بنتناقش دلوقتي في ميعاد الفرح ....وقررنا ان كفاية ست أشهر خطوبة ونعمل الفرح الشهر اللي جاي بما ان عمار جاهز وملك كمان ...
قلبي وقع في رجلي لما قال كده ...حاولت علي قد ما اقدر اقاوم دموعي وقولت بإبتسامة واسعة وانا قلبي بين*زف من جوا:
-بجد مبروك يا عمي قرار سليم جدا ...ويادوب بقا نلحق نشوف موضوع الكوافير والفستان والكلام ده ...شوف حضرتك متتعبش نفسك أنا هتولي كل حاجة ...
حسيت بعيون عمار المصدومة عليا ...كنت عارفة ان ده اقتراحه عشان انه*ار وارجعله ...لكن لا والف لا ...رغم حبي اللعي*ن ايه الا اني قررت اطلعه من حياتي ومش هيرجع تاني ...
اتنهدت وانا حاسة بقلبي بيتعص*ر من الأ*لم ...أكيد في يوم هشفي من الحب المري*ض ده ...يارب اشفي منه ...
.........
بالليل ...
في الاوضة كنت باصة علي السقف وعينيا بدأت تدمع لكن دخول ملك خلاني اسيطر علي نفسي ...
دخلت وهي بتلف حوالين نفسها بسعادة ...كانت فعلا طايرة من الفرحة وحده خلاني احس بتأنيب الضمير 
....عمار مش الشخص المناسب ليها ابدا ...هي تستحق واحد احسن ...بس مكنتش قادرة اتكلم واقول ...مكنتش قادرة اكس*ر فرحتها ولا قادرة اسكت....ضميري كان بيجل*دني علي تشتتي ده ...فجأة نطت ملك علي السرير وهي بتضحك ونامت جمبي وقالت ؛
-انا بجد فرحانة ...فرحانة اووي اوووي يا ليان ...أخيرا هبقي مع اللي قلبي حبه ...متعرفيش في الشهور القليلة دي أنا اتعلقت بعمار ازاي وحبيته ...معرفش ازاي سيطر علي عقلي وقلبي بالشكل ده ....معقول فيه حد كده ...
بلعت ريقي وفكرت بحزن ان عمار كده....عمار يقدر يخطف القلب بسرعة ....
....




بعد ساعة تقريبا ...
كانت ملك نايمة جمبي وهي بتتنهد بسعادة ...كان باين عليها بتحلم بيه ...وانا ..أنا كنت ببكي جمبها بصوت واطي ...الأ*لم اللي في قلبي كان لا يحتمل ...كنت فعلا بمو*ت... فجأة تليفوني رن وروحت اشوف مين ...قلبي دق بسرعة وانا بشوف رقم عمار...وضعفت في الوقت ده ...كأن ايقنت خسارتي في المعركة اللي دخلتها مع قلبي ...ورديت ...
-كنت حاسس أنك مش هتردي ...
قاله بصوته العميق غمضت عيني ودموعي بتنزل ومن غير ما احس بدأت اعيط ..
-متعيطيش أنا مستاهلش دموعك والله ...بس اعرفي حاجة يا ليان أنا مبحبش غيرك والله ما حبيت غيرك ...مقدرتش ارد حتي ...فقال هو :
-بكرة لما تيجي الشغل هنتكلم ونتفق ماشي ....
لسه هرد عليه بس صوت ملك جمدني وهي بتقول:
-بتكلمي مين يا ليان دلوقتي !!!!

تمتلك مدونه دار الروايه المصريه مجموعة 
من أكبر الروايات المتنوعة الحصرية والمميزة
اكتب ف بحث جوجل دار الروايه المصريه
 واستمتع بقراء جميع الروايات الحصرية والمميزة

تعليقات