Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية شهد السلطان الجزء الثاني الفصل الثاني 2 بقلم نوره عبدالرحمن

رواية شهد السلطان الجزء الثاني الفصل الثاني 2

 رواية شهد السلطان الجزء الثاني الفصل الثاني 2 


أوقف سلطان سيارته والتفت يراقب شهد وهي تبتعد ..ود للحظات لو يستطيع اختطافها احتضانها استنشاق رائحتها التي أدمنها.. تقبيلها واخذها لمكان بعيد لا يوجد به سواهما..لكنه لم يستطع صرخات بداخله تعلو ..تحاول ايقافها لكنه كتمها بصدره وعيناه تترقبانها وهي تبتعد...

 ضرب مقود السيارة بيده :ليه..ليه اشوفك بالوقت ده ليه..يارب ..يارب صبرني يارب..

اما الاخرى شردت للحظات دموعها تتساقط بغزاره حتى سمعت صوت الاغاني العاليه.

كان همام الذي رأى كل شيء..يحاول تعديل مزاجها بتلك الطريقه لتنظر اليه.. ويبتسم لها قائلاً : خلونا نغني ونتبسط مش هنخلي حد ينكد علينا.

.مسح دموعها بيده ونظر إلى الطريق أمامه ليقول بحب : مش عايزك تعطيي ياقلب اخوكي الا لما اموت..

شهقت شهد بخوف: بعد الشر عليك ياخوي ربنا يديك طولت العمر..

همام نظر االيها :يبقى متعيطيش وتتعبي قلبي يا شهد ..

اومأت براسها ومسحت دموعها وقضوا اليوم كله بسعادة ولعب مع الأطفال والتجوال بالمزرعه ..

حقا شهد بحاجة لهذه النزهة لهذا لم يأاجلها همام..ليعودا الى المنزل وسط سعادة الجميع..

كان همام يحمل نصر النائم...ورباب تحمل رباب الصغيره النائمه.

رباب بتذمر : العيال تعبوني قوى متتهنيناش بالخروجه..

همام بحب:هو في اجمل من العيال.

شهد : حرام عليكي يارباب دول ملايكه..

رباب :مين اللي ملايكه دول شياطين هدوني منهم لله..

شهد بضحك: خليني اساعدك ياهمام واشيل نصر عنك..

همام:لا ياحبيبتي انا هدخله عنك...خابرك تعبتي ياقلب اخوكي روحي ارتاحي …




اومات براسها وصعدت غرفتها .

استلقت على سريرها بثيابها وبكت..بكت كثيراً وهي تتذكره لقد راته اليوم التقت عيناهما كم اشتاقت اليه.

لم يكن الامر عاديا كما كانت تظن لقد سُحبت روحها من جسدها وذهبت لتحتضنه احتضنته بشهد عانقته بقوة ....ثم عاتبته ..عاتبته كثيرا بتلك الثواني القليله التي التقت عيناهما..

ثم صفعته بقوة وقهر ضربته بشريه وعاتبته على كل شيء..وصفعت نفسها الف مره لانها لم تستطيع منع نفسها من النظر اليه..
 لم تستطيع منع دموعها ان تذروف لاجله لم تستطيع اخفاء دموعها عنه..

لما كل شيء صعب هكذا..؟

لما الفراق صعب..؟

لما الشوق صعب..؟

لما اعيوننا لا ترى سوى ذاك الحبيب.؟

لما ارواحنا تتوق لرؤيته ..؟

لما نشتاق لانفااسهم..؟؟

لما نفتقد للمساتهم..؟؟

لما اعيونهم تحدثنا حديث خاص..؟

لما لا نستطيع تجاوزهم..؟؟

لما يعيشون حياتهم ويستمتعون ونحن نبقى على ذكراهم...؟؟

هل الحب محام فاشل لا يستطيع الدفاع عن قضيته الاساسيه..

ام اننا فاشلون لم نمنع انفسنا بالغرق بدوامة الحب..

تبا لحبا يسحق ارواحنا..

وتبا لحبيبي يستهين بمشاعرنا ..

وتبا لتلك الاوقات التي لاتزال عالقه بداخلنا..💔

____

عند سلطان

سلوى :حمد لله عالسلامه ياحبيبي 

سلطان بابتسامه :الله يسلمك ياحبيبتي عامله ايه..

سلوى :كويسه ..وحشتني..

سلطان وانتي وحشاني اكتر.. الحاجه نعمه فين.

سلوى :في اوضتها نايمه..

سلطان :نايمه بالوقت ده ليه هي تعبانه .اياك.

سلوى :مش عارفه هي مش طايقاني من ساعة ما جيت..ومش عايزه تقعد معايا..

سلطان :معلش استحمليها عشاني ..اطلع اشوفها دلوقتي..

سلوى : انا بقولك وحشني وانت هتسيبني وتروحلها..

سلطان :معلش ياحبيبتي اطمن عليها وراجعلك ..

سلوى : بس متتاخرش..

سلطان بغمزه :اسبقيني وجهزيلنا قعده حلوه على مزاجك لحد ماجيلك..

سلوى بضحك: انت تؤمر لتسرع الى غرفتها..والاخر ينظر اليها بقرف ويصعد الى جدته ..

سلطان استأذن ودخل ليجدها تجلس على سريرها..قبل رأسها عامله ايه ياحجه

نعمة :مش كويسه لحد ما العقربه الصفره دي تخرج من السرايا والبلد كلها.

سلطان :اتحملي عشان خاطري كلها فتره وتعدي..

نعمه : انت مش مجبور تتحملها أكده.

سلطان :لا مجبورعلى أكده.. سلوى هي الطريقه الوحيده عشان اعرف مين اللي يحفر ورايا..

نعمه :ربنا ينصرك يابني وينور طريقك..

سلطان قبل يدها :اهو ده اللي انا محتاجله بالوقت ده دعاكي..

نعمه :مراتك هتعمل معاها ايه..

سلطان :متقلقيش على شهد هتبقى كويسه..

نعمه :انت ناوي تعمل ايه..

سلطان :هتعرفي كل حاجه بوقتها اني هروح اشوف سلوى عشان اني مش ناقص وجع دماغ..

نعمه :ربنا معاك يابني..

اسرع وصعد الى الغرفة ليجدها ترتدي ثياب رقص وفور دخوله اسرعت اليه واحتضنته: ايه رايك..

سلطان :تجنني يا حبيبتي ..هخش اخد شور واصحصحلك وراجع ..




سلوى : متتأخرش..

بابتسامه دخل الحمام اغتسل سريعاً وخرج إليها متاخرتش مش أكده

سلوى :أحاطت عنقه بدلال وقبلته وبادلها الاخر القبلة ليبعدها بهدوء : ايه مش هترقصي عشان النهارده هتكون سهرتنا صباحي..وعايزك تصحصحيلي اكده

سلوى : عنيا ليك ياسلطان ..لتبدأ بالرقص والاخر يجاريها..لكنه بلحظة جذبها اليه واجلسها على قدميها وقبلها ودفن وجهه بعنقها ومع همساته ولمساته تخدرت الاخرى ليحمل كوب العصير الذي جهزته هي لسلطان ويرفعه الي فمها اشربي ياحبيبتي..

سلوى بتوهان :انت هتفصلنا اكده ياسلطان..هبقى اشربه بعدين..

سلطان : انتي اللي معاكي مبيفصلش ابدا اشربي عشان خاطري..لترتشف العصير بأكمله ويعتليها واخذ يتحسس جسدها ووووو

((قلبكم ابيض ما ماتزعلوو مني 🙃 ))..

_____

عند بكري يرتدي المعطف الذي اهدته اياه ومستلقا على سريره شارداً بذكراها يبتسم وهو يتذكرها ترتدي المعطف وتدور حول نفسها بابتسامه ..

ليهمس بخفوت :لوكنت عارف انها اخر مره اشوفك فيها مكنتش نمت ساعتها ..كنت فضلت ماسك فيكي لحد اخر يوم في عمري ياهدى ليه بتعملي فينا اكده البعد بيقتلني ياهدى بيقتلني.. ..لتدخل والدته عليه..

هاله : بكفياك عاد يابكري اعتبرها ماتت انت وحيدي اني مش عايزه اشوفك اكده ..عشان خاطر امك كفايه تعبتني..

بكري :عايزه ايه يايمه..

هاله :عايزه افرح بيك يابني عايزه اشوف عيالك..
 هدى خلاص مشيت ومش راجعه تاني ..انت وحيدي يابكري عايزه اشوفلك حتت عيل قبل ماموت..

بكري :بعد الشر عنك يمه متقوليش اكده..

هاله :يبقى خليني اشوفلك بت حلال واجوزهالك يابني عشان اني خلاص تعبت ..

بكري :ماشي يمه ماشي.

هاله بسعاده :بجد يابني ربنا يفرح قلبك ياحبيبي من بكره هشوفلك عروسه كيف القمر..

بكري :لا يمه مش دلوقتي..

هاله ليه يابني..ربنا يهديك متتعبش قلبي اكتر من اكده..

بكري :عشان عندنا شويه مشاكل ..اما تخلص هقولك تدوريلي على بت الحلال.

هاله :لحد ميته يابكري..

بكري :يمه انتي مش عايزاني اتجوز خلاص اني هتجوز بس سيبيني براحتي .

هاله :ماشي يابني ربنا يهديك..

___

عيشه :تعالا يافايق شوف صورهم دي تهبل ياريتنا كنا معاهم 

بالخروجه دي..رباب بعتتلي كل صورهم بالخروجه..لتردف 
بتذمر فايق..يافايق ..اي ده انت نمت وهملتني اكلم روحي..اقتربت منه وارتسمت ابتسامه على شفتيهأ قبلة خده لتهمس بحب.تلاقي خير يا.. لتشهق عندما وجدته يعتليها بللحظه..

عيشه :خضيتني حرام عليك…

فايق :ومش حرام عليك اللي يبتعمليه فيا..

عيشه :واني عملت ايه ..

قبلها بشغف ليبتعد عنها قائلا بهيام : بتبعديني عنك..

عيشه: اني.. لم تكمل كلماتها لياخذها بقبلة عميقه وووو❤

___

في المنصورة💔

هدى تحمل هاتفها وتنظر الى صور بكري بحب فقد التقطت له صور كثيرة في تلك الليله وهو نائم ..

عمة هدى حنان :يابتي جوزك قالب الدنيا عليكي حرام اللي بتعمليه فيه وبروحك ..الراجل بينه بيحبك قوي..

هدى بدموع: عشان خاطري ماتتعبيش قلبي اكتر من اكده..




 حنان :ليه ياهدى ليه يابتي بتعملي اكده عشان ايه..

هدى :عشان اني مش هقدر اشوفه مع ست تانيه..عشان مش هقدر اشوفه واخد وحده تانيه بحجره مش قادره اتخيليه مع وحده تانيه ..

حنان :بس انتي اكده بتخسريه يابنتي ..بتخسري الراجل اللي حبك وصانك..

هدى :عشان يبقى ليه عيال كل حاجه تهوني..

حنان :يابنتي ..

هدى بشهقات :بكفياكي عاد ياعمتي متتعبيش قلبي اكتر من أكده.. اني مش عايزه حاجه الا ان ربنا يرزقه بالخلفه ويفرح قلبه فيها...ولما يبقى مبسوط هبقى مبسوطه انا كمان..
حنان: بتضحكي على روحك بالكلام ده يابتي ..ربنا يهونها عليكي ويحلها من عنده

__

صباحا عند شهد

استيقظت بتململ مسحت وجهها بالوساده لتستعشر بالدفء لكنها شعرت بانها تنام على شئ صلب انكمشت ملامحها بضيق وعقدت حاجبيها لتشعر بيد تبعد خصلات شعرها الغجري عن وجهها وانفاس ساخنه تلفح وجهها فتحت عينيها بتذمر لتصدم برؤيته وتنتفض من السرير تهدر بغضب ...

تمتلك مدونه دار الروايه المصريه مجموعة 
من أكبر الروايات المتنوعة الحصرية والمميزة
اكتب ف بحث جوجل دار الروايه المصريه
 واستمتع بقراء جميع الروايات الحصرية والمميزة

تعليقات

تعليق واحد
إرسال تعليق

إرسال تعليق

اكتب تعليق برايك هنا