القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية عشق السيف الفصل الثاني 2 بقلم فاطمة وجية

رواية عشق السيف الفصل الثاني 2

 رواية عشق السيف الفصل الثاني 2 



"صلي علي شفيعك وتبسم❤"

سيف بصدمه:ملاك

ملاك بصله بعيون خاليه من اي تعبير معقول عرفه حته بتشوه الي في وشها ملامحه اتغيرت من اثار الحرق معقول قدر يعرف بيعمل اي هنا !! كان اخر واحد ملاك تتخيل تشوفه هنا

سيف قعد جنبها ولسه الصدمه ماثرة عليه:ملاك انتي هنا من امته

حركة راسها بهدؤ وبصت لي نقطه في الفارغ

سيف:ملاك انا بكلمك انتي مش فكراني انا سيف شفتك من خمس سنين وي يسكت ويتفحص ملامحه مش شايف اي راكشن 

سيف بعقد حاجب وهو بيبص لي ال سي في الي فايدو:انتي بقالك هنا تالت سنين مشفتكيش ازاي

سيف بحده خفيفه:هقعد اكلم نفسي كتير 

نامت ملاك وهي ضمه رجليه معلنه عن نهاية النقاش

سيف:ده ميمنعش لينا قاعده تاني يدخل مكتبو وهو في ذهول تام البنت المرح الهبلة مريضه نفسيه!! ومن تالت سنين منعزله عن العالم طب لي 

قاعد سيف وبدا يفتحي ال سي في:
الاسم:ملاك محمد السن 23سنه المهنه طالبه جامعيه تخصص طب نفسي الحاله المرضيه -
يعقد سيف حاجبيه سالب يعني ازاي ويلاقي تقرير اول من دكتور مهاب

فلاش بااااك
مهاب:انتي الحاله11

ملاك بص لي الفراغ وملتفتتش لي

مهاب:الورق بيقول ان عقلك سليم عندك مشاكل نفسيه 

تبتدي ملامح ملاك تتغير وكان افتكرة ذكرة مالمه

مهاب ب امل:افتكري حاجه مش كده

وفجاه تبتسم ملاك والبسمه تتحاول تدرجي لضحك هستيري 

لبصلها مهاب بصدمه وقعد3شهور علي الحال ده لحد ماصيب بكتئب وساب الحاله 
باااااك

يبص سيف لي التقرير الي باعدو كان من معتز

فلااااش بااااك




معتز:قالو انك مش بتاكلي لي!!

بصتلو بتفحص ورجعت بصت لي الفراغ

معتز:بيقوله انك كنتي الاولي علي دفعتك سنتين وراء بعض هو انتي هنا ازاي المفروض انتي مكاني

تلف ملاك تبصلو وتبص لي البلطو الابيض وتسرح 

معتز:حاسس انك بداتي تستوعي وتتجوبي انتي سمعني
 معتز:هو انتي الي حراقتي وشك كده

تعقد حاجبها وترفع اديها تتلمس وشها تلقي فيه ندبات ايده انا محروقه تبص حوليها متلقيش مرايه تقعد تصوت وتصرخ لحد متغيب عن الوعي ولما فاقت اعتزلت الخروج من الاوضه واعتزلت الاكل كانو بعلقولها محاليل الواضح انها كانت بتحاول تقنع نفسه ان مش محروقه لحد موجها معتز بالامر

سيف بدات عينيه تلمع بدموع وهو بيقرار التقارير وكانت اغلبها ان ملاك اصبحت اكثر برود اقل انفعال لكن عقله قدراته عليا جد وبتحاول تهرب من الواقع الي كانت فيه

يقفل سيف ال سي في ويرجع بذاكره

ملاك بضحك:هبقا اشهر دكتورة نفسيه مفيش في اقنلعي ولا عناد

سيف ابتسم لا ارديا:عنادك مش هينفع معايه 

قام سيف وتوجه لي غرفة ملاك كنت قاعد سرحانه في نقطه معاينه 

سيف بمرح:كنت عارف انك مش هتنامي

سيف:ايتا ايتا ينهار الوان مش بتردي عليا عيب

سيف بغيظ:التجاهل مش حلو ابدا

سيف بعد تفكير:تعرفي انا كنت هنتحر لي

تلتفت ملاك لي وتبصلو

سيف بخبث:ومين قال هقولك الا لو قولتيلي

ترجع تبص ملاك قدامها 

سيف بمرح:جعانه 

سيف:عنك مرديتي بنت نكديه يلهوي عليكي

يقوم ويطلع سيف ملاك في نفسه معزمش عليا بضمير!! يلا هيركبولي محليل زي كل مرة

بعد فاطرة يدخل سيف وهو شايل حاجات

سيف بضحك:حذري فذري ده يبقا اييييي

سيف:شكلك مبتحذريش دي كبده وده حمص و انا جعان الصراحه 

قاعد سيف جنبها وحط الاكل ملاك بتبصلو بجمود

سيف:ايتا ايتا ايتا انتي هتتنكي ولا اي لا ده علي قد فلوسي

تبص ملاك بنص عين

سيف بمرح:ميغركيش الشياكه دي انا مش لاقي اكل يبصلها ب ابتسامه لسه جميله زي مانتي

تعقد ملاك حاجبها وترفع اديها تتلمس وشهه يمسك ايديها

سيف ببتسامه:خلينا متفقين ان جمال الروح احله من الشكل و باس كف ملاك

بصتلو وبصت لي كفها الي لسه حضنه ب ايدو
 سيف بمرح:مش هناكل ولا اي 

تبص ملاك لي الاكل تبتدي تاكل في هدؤ يبتسم سيف ان حاول يقنعها وفجاة وهما بياكلو افتكرت ملاك حاجه ورمت الاكل ومسكت ارسه باديها وقاعد تصراخ وتصوت بصوت عالي

جري سيف عليها وبدا يهديها دون جدو بدا يحاول يكلمها مفيش فيده شدة سيف لي حضنه وقاعد يملس علي ضهرها بخفه

ملاك دفنت وشها في حضنه وقاعدة تصراخ 

سيف بيحاول يبعدها:ملاك كده هتتخنقي ابعد 
لكن لا حياه لمن تنادي تدفس ملاك وشه اكتر وتكتم صراختها في سيف

سيف بزعيق:حقنت مهدئ بسرعه

تصرخ ملاك بصوت عالي وتدخل الممرضي بسرعه يحقنها وتبتدي ترتخي بين ادي يبعدها عنو يلاقي وشها احمر من الصريخ وقلت اﻷكسجين

تنهد بقوة وملس علي شعرها:ياتره وراكي اي ياملاك

يبوس سيف جبهته ويرجع البيت ويفتح الباب

اسد:بابي بابي هيييييي

يجري عليه ولد بعمر 5سنوات بخصلات ذهبيه وعيون زرقاء خلفه اجنبيه من الاخر

يبصلو سيف بفرح:قلب بابي تعالي ها اي مصحيك

اسد وهو ممسك بخصلاته الطويله:ابثر يابابي(ابشر)

سيف بضحك:هو معتز عداك

يدخل معتز راسو من الباب:مالو معتز يا سفسوفي

سيف بضحك:الاه انت هنا 

معتز بضحك:اومال كنت باكل انو واسود بيتزا

اسد بتذمر:اي اثود دي انا اثد بث(اي اسود دي انا اسد بس)

معتز بضحك:ماشي يا اثد

اسد:ثايف يا بابي بي يتيق عليا(شايف يا بابي بيتريق عليا)

سيف بضحك:لا ده بيهزر معاك اي يارمضان مبتهزرش

اسد بضحك:ال لا بهزر يا ابو يمضان(رمضان)

سيف بضحك:ياه لو حروفك تتظبط

معتز وهو بياكل:طالع الدلغ ل ابوه 

سيف:ها ها اها ها بيخيه يا بايخ

اسد:بابي يابابي 

سيف:ايو ياحبيبي

سيف:مث هيوح الحتانه(مش هروح الحضانه)

سيف برفع حاجب:لي

اسد:بابي انا معايه حثانه(حصانه)

سيف:مييي يا بابا

اسد:معايه حثانه بقولي اي

سيف:اي

اسد:مش هشوف مامي
 سيف ملامحه اتغيرت وكور ايد بعصبيه

معتز:اسد يا حبيب روح اوضتك عايز بابي في موضوع مهم

اسد:طيب 

يجري اسد علي فوق

معتز:اهدي ياعم الواد ذنبه اي تتحاول عليه

زفر بقوة وسند راسو علي ايد

معتز:عملة اي مع الحاله

اعتدل سيف في جلستو:اسمها ملاك مش حاله

معتز برفع حاجب:احنا وقعنا ولا اي

سيف:يشيخ اتنيل الحكايه انو........وبداء يحكي

معتز بدهشه:واي خلها كده

سيف بحيرة:مش عارف بس الموضوع كبير

تاني يوم الصبح راح سيف المستشفي علطول من غير ما يروح علي الكوبري ودخل اوضه ملاك علطول وكان جايب بوكيه ورد ابيض وحته في الفازه وفتح الستاير

سيف بمرح:كسلانه هانم قوم

تبتدي ملاك تعقد حواجبها اغاني!! 
وفين ف اوضتي قامت لقت الستاير مفتوح و لاول مره الشمس تخش اوضته تقوم وكنت هتقع بقالها قد اي موقفتش علي رجليها مش فكره تتلمس رجليها نعومة الارض وتحس ببرودتها قد اي شعور غريب لما تقعد فاطرة طويله في عزلة غامقه وتتفتح من حوليك الدنيا تمشي ملاك بخطوط تقيله كانها اول لسه بتتعلم المشي تمشي براحه لي الشباك وتقف تبص لي الشمس وكانها مشفتش من وقت طويل واقف سيف برا مبتسم دخل بهدو




سيف ببتسامه:في تحسن كبير 

تلتفت لي ملاك وكانت هتقع يجري يمسكها

سيف:ملاك انتي كويسه

تدقق ملاك اكتر في ملامحه وعيونه 

سيف ببتسامه:عارف اني حلو بس مش اوي كده

تبصلو ملاك برفع حاجب

سيف بضحك:طب خلاص تعالي نفطر

دخلت الممرضه الاكل بصت ملاك لي الاكل بشمئزاز كان كلو سوتيه 

سيف بضحك:ده صحي بتبصيلو كده لي هو جوز امك

ملاك بتبص لي سيف وسكتت

سيف:شيلي الاكل هي مش هتاكل

تبصلو ملاك بغيظ لاول مره كنت جعانه

يروح لي التربيزه ويجيب شنطه من عليها ويديها لي ملاك

سيف:عارف انو ممنوع بس يلا 

تفتح ملاك الكيس تلقي سندوتشات وشيبسي وبيبسي وشكولاتات كتير
 تبتسم ملاك لا ارديا وتبتدي تاكل ويبتسم سيف بنتصار انو حقق نجاح ساحق في حالاتها راح سيف لحد التسريحه وخد فراشه من عليها ورح لي ملاك وبد يسرحلها خصلاتها بخفه كنت مرفوع بعشوائيه فرد سيف شعرها

سيف بمرح:انفع كوافير مش كده

بصتلو ملاك ورجعت تاكل تاني

سيف بضحك:هعتبر دي موفقه

بداء اهتمام سيف بملاك يكتر يمكن تشوفها حاجات بسيط وصغيرة كنت عند ملاك كبير وفي يوم كنت قاعده ملاك بملل بليل 

خبط سيف ودخل:انا جيت

ابتسمت ملاك وبصتلو

سيف:تجي نلعب

تبصلو عشان يكمل

سيف بمرح:هنلعب دمينو اي رايك

قالع الشوز وطلع ربع قصد ملاك وبدو يلعبو وكان متعمد يكسب ملاك

تبتسم ملاك بفرح وشويه شويه تتحول الابتسامات لي ضحكات عليا 

سيف بتنهيد:واخير ضحكتي

تعقد ملاك حاجبه وف سره:ضحكت انا ضحت

سيف:هاااا سرحتي في اي

ترمي ملاك الدمينو علي الارض وتبتدي ترمي كل حاجه تجي قصدها ووشه احمر من العصبيه

سيف:طب اهدي طيب انا قولت حاجه غلط!!

بصتلو ملاك بحده وفي سره:انت غشاش عملت كل ده عشان الحاله الي مسؤل عنها حته انتي بتغشني

تقعد ملاك علي السرير وترجع لي قاعدتها الاولي يبص سيف بصدمه ويفتح عنيه علي اخرها!!

سيف:ملاك

ملتفتتش حته لي وكانها مش سامعه

سيف بعصبيه:كفايه دلع بقا دلع ودلعتك اكل وكلتي من برا في اييي يشيخه مش كده اي الضعف ده كل ده عشان شويه مشاكل حصلت معاكي اين كانت هي اي

بصتلو ملاك بصه خلت سيف يسكت تماما بصتلو من فوق بستخفف ورجعت ملاك لي حالت الصمت من جديد

اسبوعين بيحاول سيف يكلمه مبتردش عليه الاكل امتنعت عنه حته لو من برا المستشفي المحاليل بيعلقوها ليها وهي نايمه بسبب هستريتها ونفاعلها لو شافت المحلول ومر علي حالت ملاك 3شهور وهي من السوء لي الاسواء

في يوم ملاك كنت قاعد سرحانه حست بخيال عند الباب!!
 والي لفت انتبهاء ان الخيال ده فضل وقف مدخلش تلتفت ملاك لي الباب وتبص بتركز وفجاه تلاقي الخيال مشي بي في ورقه علي الاض الفضول خدها انها تقوم وتقراء بس حسه بتعد تخدير في اطرافه غصبة علي نفسها وقامت وعي بتمسك في الحاجه لحد موصلت لي الورقه ووطت جبتها لقيتو جواب 

اخدتو ملاك ورجعت لي سريره وفتحته وكان بديتو
"انا وانتي نفس الشخص مرضه نفسنين بس الاختلاف القصص مين قالك الناس الي بارا احسن منها لفتي انتبهي الفضول دفعني اعرف عنك بس حبيت الاول اعرفك عني حتي لو قصصنها هتختلف هبداء احكيلك انا الاول مش هتكون دي اخر جواباتي
مريض نفسي"

بصت ملاك لي الجواب بتدقيق حيله جديد دي يا سيف بس سيف مش مريض!! امال مين استشعرت ملاك الصدف في كلاماته وتولد جوه الشغف والفضول من تاني وخبت الجواب ومخها كان شغال تفكير وبعد فاطرة استسلمت لي النوم

الصبح صحت ملاك وبدات تسني الجواب التاني وبعد فاطرة لقت ظرف في الارض قامت بسرعه وخدتو وبصت لي الباب وبعدين رجعت تاني وفتحتو
"اكيد قرايتي جوابي الاول خلينا متفقين ان بين العقل والجنون شعره انا بطبعي واد فرفوش مرح فتك مترفع ومسمسم 

تضحك ملاك علي نفخه لي نفسه

احم طب متضحكيش طيب نمشي واد فتك وخلاص 

تبص ملاك حوليها وترجع تبص لي الجواب

كنت في كلية مدخلتهش ابدا عن حب بس من عيله ارستقرطيه لازم امشي علي خط العيله الي هيوديني لي المستقبل بس تقدري تقولي كده ان المستقبل قسمني انا والخط

تضحك ملاك بخفه

ركزي يا مامه مش صفحة الكوميديه هي

 تفتح عنيه بصدمه وتبص حوليه وترجع تقراءه




وفي الجامعه حبيت بنت كنت جميل اقول سر في يوم وبعد 5سنين حب اكتشفت في يوم واحد ان ده مكنش حب وان الحب مش بالجوهر ولا بشكل والحب بروح ويمكن الي اعجبت بيها مكنتش روح حلو قد روح الي عرفتها بعد كده
 البارت3:

ملاك بنص عين:زير نساء

عارف هتقولي علي بتاع نسوان اطلاق هتكتشفي انك ظلمني

تفتح عنيه بصدمه انو عارفه الي هتقوله وبتقوله

حبتها ومنكرش انها كنت جميلة رقيقه تشدك كده وتعرفنها لي بعض عرفه

ملاك:لا عرفني

مانا بعرفك اهو متعرفيش قد اي بتبقا مهلك العلاقه الي بتبقا علي الهامش ممم مش قادر اديها مسمي بس زي متقولي كده الكل كان شايف انها قصت حب رومانسيه عديت عليها السنين كنت كل مرة بزهق من الكليه الي مش حببها ميولي شإفي احلامي في حته تانيه خالص كنت مدر علي احلامي الي بضيع مني طلب اتجوز حببتي اهلي رحبو بالفكر هتجوز صغير وجيب حفيد بسرعه وبقا حققت حاجه من نفسي انا الي مختارها

تبتسم ملاك

استني بتبتسمي علي اي اتقلبت بكبوس

فتحت عنيه وهي بتقراء

اجوزت وعشت في فيلا مع اهلي كنا مبسوطين مديا ابتدا تظهر علي حقيقتها فلوس خروج سهر وتقريب هي الي كانت زير رجاله وانا الي وقعت في الفخه ومرت الايام بتحمل نتيجه غلطتي اومال مش انا الي منقيها وفي يوم كان اسود يوم في حياتي عارفه لي كان اهلي مسفرين مش حبا في السفر حبا في الفلوس كانو بيجرو علي الفلوس كنت وحيد جدا رغم كل حاجه معايه قولتلها هرجع متاخر واحتمال ابات مع صحبي مع اني كنت في الاصل بحضر ليها مفجاه كان عيد جوزنا قولت انهي الخلافات والمشاكل ونبداء من جديد روحت ودخلت بمفتاح الي مكنتش بشيلو اصلن عشان افجاءه بس هي مفاجاتها كنت اكبر هي وصاحبي الي اكتر من اخويا وعلي سرير متخيلها المنظر !!لا لا اكيد مش متخيل حسيت بجنون سعتها عرفه موته ابشع موته مش زي الافلام تنتهي برصاص شقيتو بسكينه مستوعبها بس مموتهش

ملاك:ليي

سال وجيه عشان اعيش افتكر ذنبي اختيري الغلط وتصلت بالبوليس وخدوني رجع طبعا ابويا مش حبا في اومال عشان علاقاته وسمعتو 
 وطلعني من تحت التربيز بتلاعب 
في الاورقه اصله مش قضيت شرف لاني سبتها عايشه وتحولت لي الامراض العاقيه سبوني فاطرة اتادب وبعدين طلعت هتقولي امل انت هنا وبتكلمني ازاي!!
هقولك احنا هروح من بعد فين بس عايز طلب عايز اعرف جواباتي بتوصلك ولا لا !!
بص بعد متقري الجواب اكيد اوضك فيها دفتر وقلم قاعد تبص بعنيه لحد ملقتهم رجعت تقراءه
هتكتبيلي عنك قولتي اي ولو مش عايزه في الجواب انا مستعد اجيلك بنفسي اكتبي الجواب وحطي تحت الباب

بصت ملاك لي الدفتر ومسكت القلم:"موافقه بس بشرط اشوف انت مين"

حطط الورقه مع الجواب وحططو تحت الباب لقت الجواب بيتاخد

استنت ساعه اتنين مفيش رد 
استسلمت ملاك لي النوم وصحيت تاني يوم بتململ

تدخل الممرضه:انهارد يوم هتستحمي

ملاك بقرف في سرة:لسه فكره بتحمونا من الشهر لي الشهر ينهار عفانها

ساعدتها الممرضه وجابت لبس جديد لي ملاك وطلعت علي السرير دخل سيف بصتلو بقرف وربعت اديها

سيف:متشكر يا سارة اطلعي انتي

طلعت الممرضه وراح سيف نحيت التسريح يجيب الفورشه وقرب من ملاك

مسكت شعرفا باديها وبصتلو بحده 

سيف ببتسامه:هو انا هاكلو هسرحو واعتبري ياستي ضريبه اني زعقتلك

تفكر ملاك لي دقايق وبعدين ترخي قبضتها يبتدي سيف يسرحالها بخفه

سيف:شعرك حلو طويل

تبتسم ملاك بسخريه وفي نفسه:كنت جيت شفتو من 3سنين

سيف بترقب:مش هتتكلمي وتقولي مالك

سيف:حته لو حكيتلك انا!!

تشد الغطئ وتغطي نفسيه كليا

يقعد سيف علي حرف السرير:يبقا هحكيلك

ملاك في سره:ده اي البرود ده متحل عني يا شيخ




سيف:وقفنا عند لما طلعت من المستشفي

تفتح عنيه بصدمه وتقوم تبصلو

سيف وهو بيربع قصدها:اها طلع ورجعت البيت كنت حالتي وحشه اوي عارفه الخيانه لما تيجي من اقرب الناس تبصلو ملاك بهتمام يمسك سيف اديها وعيونه بتلمع بدمع
 خد اديها حطها علي قلبو ويكمل ده بيتفتف من جوه لما تبقا الخيانه من شخص مش متوقع ده بيبتدي يهلك بقيت شكك معنديش ثق في حد واهلي بدل ميقفو معايه كانه بيذلوني بغلطي حاولت كتيييييير اقتل ابني 

تبصلو ملاك بصدمه وتحاول تسحب اديها

يشد اديها ويهز راسو بعنف انها تخليها ويبتدي يدمع وهو لسه حاضن اديها يكمل سيف بحرقه:
حولت كتير اقتلو من كتر الشك الي كان بيفترس قلبي احساس انو ممكن يكون مش ابني كان صعب علي اي راجل يتحمل انك تشوفي خيانت مراتك قدمك يبص في عنيه جامد:عارفه بقيت احس لو قاعد اكتر من كده هقتل طفل ملوش ذنب قولت انا لي عايش اصلن رحت علي الكوبري كنت هنط سعتها بجد وبدون مقدمات لقيت انتي ظهرتي قدامي في الوقت الي كنت محتاج ايد تشد علي ايد وفي اللحظه الي كنت هخسر فيها حياتي واخرتي انتي فاهمه عاملتي اي ياملاك في اليوم ده بدلتي سيف خلتيني انسان نجح احب دراستي احب شغلي حبيت ابني الي كنت ويسكت سيف ويبص لي ملاك نظره طويله
سيف:كنت بروح كل يوم الساعه 5الفجر يمكن اشوفك بس محصلش 5سنين كنت بروح علي امال اشوف واخر مكان كنت اتوقع اشوفك في هو هنا انتي هنا لي يا ملاك

تبصلو ملاك بحيرة هتحكي ولا لا بس هما متفقين بس انا مكنتش اعرف انو سيف لا لا مش هحكي ممكن اخسرو

سيف:ملاك انا بكلمك

تديلو ملاك ضهرها وتنام

سيف:اه معاكي حق الوقت اتاخر بس ده مش معناها اني مش ها جي الصبح عشان اسمع

باس سيف راس ملاك:تصبحي علي خير
خرج سيف وقام ملاك قاعدة تفكر في الي قالو سيف لحد مستسلامت لي النوم

تاني يوم الصبح تصحي ملاك وتقوم تبص لي الساعه خايفه سيف يدخل وهوب دخل عليها سيف والممرضه

سيف بمرح:نمتي كويس

ملاك بتكشر

سيف بضحك:يبقا نمتي كويس يلتفت لي الممرضه حطي اﻷكل وطلعي انتي

سيف:يلا عشان تاكلي
 بصت ملاك لي الاكل كان عادي مش بتاع المستشفي ابتسمت وقاعدة 

بيقعد سيف جنبها بتبصلو بحاجب مرفوع وحاجب نازل وبتقول في سره جراه اي ياراجل 

سيف بضحك:الي ياكل لي وحده يزور ياكوتش

ملاك في نفسه:ينهار اسمر بصصلي ف اللقمه

سيف بمرح:عارف اني حلو بس مكنتش اعرف اني حلو اوي كده 

ملاك بصتلو بتكشيرة

سيف بيغمزلها:انتي كمان حلوة

تتنهد ملاك بحزن

سيف وهو بيرفع وشه ويقرب منها:مش مصدقني تحبي اثبتلك

تفتح عنيه بصدمه وتهز راسها انها مصدقه 

سيف بضحك:لازم اخوفك يعني

بصتلو بنص عين

بداء سيف ياكل وياكلها في الاول كنت معترضي بعدين رضيت بعد مكلت راح سيف لي التسريح وجاب الفورشه

مسكت ملاك شعره وبعدت عنو

سيف برفع حاجب:عايزه تقعدي منكوشه كده

ملاك تهز راسها بالوافقه

سيف:لا هتسرحي يا ملاك مش هتقعدي كده

تجري ملاك تقف فوق الكرسي وتهز راسها بنفي 

سيف:انتي الي جبتي لنفسك يقلع سيف البلطو

تفتح عنيه بصدمه وتاشر بيدها يفضل بعيد

سيف بخبث:هتجي ولا اجي انا

بصتلو بتحدي

سيف:براحتك 

ويروح نحيتها تنط علي السرير يجري ع سرير تنط في الارض وهي بتضحك

سيف:طيب يسهي ملاك ويجري تجري علي الكرسي تجي تنط ع سرير كنت هتقع مسكها سيف وتعلقت في رقبته فتحت نص عين وتلاقي نفسها في حضن سيف تشهق بقوة يضحك سيف عليها ويحطها ع السرير تربع ايديها بعصبيه يمسك الفورشه ويبتدي يظبط خصلاتها ويعملها ضفيره

سيف ببتسامه:انفع كوفير مش كده

تتلمس ملاك شعرها باعجاب وتبصلو بقرف

سيف بصدمه:انتي خبيثه يا بت 

تضحك ملاك بقوة

سيف ببتسامه:يلا تعالي ويمسك ايدها ويروح نحيت الباب

 تقف ملاك وتبصلو وتبص لي الباب بخوف

سيف ببتسامه:متخفيش انا معاكي هننزل الجنينه

حطت ملاك اديها علي راسه تفكر

سيف بخبث:انتي لسه هتفكري ويشدها لي برا
 ملاك وقفه تبص حوليها كانها اول مره تشوف حاجه تجري تقعد جنب الورد وتبصلو يقرب سيف منها ببتسامه وبقعد جنبها وياخد ورده يحطها في شعر ملاك تبصلو ببتسامه وتحط اديها علي شعرها

سيف بمرح:تجي نجري

ملاك تهز راسها بنفي وتمسك الورد يشدها سيف من اديها يوقفها 

سيف بمرح:يبقا نرقص

تضحك ملاك وتشدة وتبتدي ترقص مع سيف وكل بيبص عليهم 

سيف بمرح:مبسوطه

تهز ملاك راسه وهي بتضحك

يبص معتز بصدمه من بعيد ويقرب عليهم:ايتا ايتا ملاك هانم خرجت وبتضحك وبيس

بصتلو ملاك بقرف ورجعت بصت لي سيف ببتسامه

معتز بمرح:ناس ليها القرف وناس ليها الضحك ولا اكمن هو مسمسم وبعيون زرقها

تبصلو ملاك بضحك علي كلو

معتز:العب ضحكت يبقا قلبها مال

تشد ملاك بلطو سيف 

سيف:عايزه تلبسي

تهز ملاك راسها بفرحه يقلع سيف البلطو ويلبسو لي ملاك

ملاك تبص لي سيف وتحك راسها وخدت فونه وفون معتز وجريت

معتز بصدمه:اعيييييي الفون ده علي مصايب هاتي يابت انتي يا ملاك يالوكه

وقفت بعيد تضحك بص معتز وسيف لي بعض وجريو وراءها تفتح عنيها بصدمه وتجري وهما ورهما خبطت ملاك في واحد ووقعت




شهد:انتي متخلفه اي عميه مشيه

ملاك بصتلها بقرف وكنت مشيه بس شدتها شهد من اديها 

شهد بعصبيه:بتبصي لي مين كده يامشوه انتي كمان ليكي عين ترفعي عينك 

يتشنج جسم ملاك مشوه!! انا مشوه ترفع ملاك تسمك وشهه وتهز راسها بعنف يقرب منها سيف ومعتز

سيف بخضه:ملاك مالك فيكي اي

تقرب ملاك من سيف وتدفن نفسها في حضنه وقاعدة تصرخ وتحضنها جامد كانت بتكتم نفسها في حضنه

سيف برعب:اهدي يا ملاك خدي نفسك ابعد شويه اتنفسي

ملاك ولا هي هنا كل الي سمعاه انها مشوه بدات تخنق نفسها في اكتر وصريخها يعلي

وبدون اي مقدمه حضنها سيف بحنيه وقعد يملس علي شعرها الطويل
 بداءت ملاك تهدئ وصوت صريخها يوطي شدد سيف من احتضانها لحد مرتخت ملاك في حضنه وانفاسه انتظمت بعدها عنه لقها نامت شالها سيف وبص لي الممرضه نظرات ناريه ومشي علي اوضت حياه

حطها علي السرير وقاعد يملس علي شعرها وباس راسها وطلع




3اسابيع ملاك رفضه تتكلم مع حد او تشوف حد

دخل سيف ودت وشهه النحيه التانيه

سيف:يلا مش جي اشوفك جي اسمع منك احنا بنا اتفقا كنت عايز تحكيلي بنفسك بس لو انتي عنيده انا عنيد

ملاك بصتلو ببرود

سيف بعصبيه:يعني مش هتحكي انشالله عنك محكتي انا لو انتحرت هيبقا بسببك

قام سيف وقبل ما يخرج وقفه صوت

:مش كل الي بينتحر بيقول اغلب الي بيقول انا هنتحر مبينتحرش ومع ذلك هقولك

سيف فتح عينيه بصدمه وستدار لها وجدها علي حالت بروده!!

هل يعقل انه توهم ان انها لاول مرة تحدثت!؟ 
هل ستخبر!

تمتلك مدونه دار الروايه المصريه مجموعة 
من أكبر الروايات المتنوعة الحصرية والمميزة
اكتب ف بحث جوجل دار الروايه المصريه
 واستمتع بقراء جميع الروايات الحصرية والمميزة

تعليقات