Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية عالجتها ثم احببتها احببت الروز الجزء الثاني الفصل الثالث 3 بقلم ندا الشرقاوي

رواية عالجتها ثم احببتها احببت الروز الجزء الثاني الفصل الثالث 3

 رواية عالجتها ثم احببتها احببت الروز الجزء الثاني الفصل الثالث 3 


زين..... نجوم السما اقربلك ومش هتجوزك 
..... هتتجوزها يا زين
زين بصدمه.... قاسم
قاسم.... ايوه قاسم
زين بتوتر.... قاسم أنت فاهم غلط
قاسم بصرامة......لا مش فاهم غلط يا زين اللي غلط يتحمل نتيجه غلطه
زين.... بس انا بحب روز
قاسم.... محدش قالك خونها يا زين
زين بندم .... يا قاسم بلاش ظلم أنا مش فاكر يا قاسم حرام
قاسم..... انزل تحت يا زين
وجه كلامه لي ليالي.... اعملي حسابك كتب الكتاب بعد يومين سامعه
ليالي.... تمام
وغادر قاسم
في السياره
قاسم..... أنا مش بكسر بخاطرك لا اللي حصل كان لازم كده وبعدين أنت فاكر أني عبيط هكتب كتابك على البت دي وبعدين لازم اتأكد ابنك ولا لا
زين.... يا قاسم
قاطعه قاسم قائلا.... في لغز يا زين ورا الحكاية دي، ولازم نعرفه
زين.... وروز






قاسم.... أنا عارف انه صعب على بنتي لكن دي بنتي يا زين ولازم اخاف عليها
زين.... هتحرمني منها
قاسم.... أنا سايب لعيالي حرية الاختيار، لكن روز عقلها كبير واكيد في حاجة في دمغها
زين.... أنا تعبت يا قاسم 
قاسم.... ياما حظرتك وقولتك الصاحب ساحب يا زين بلاش واليوم الشئوم دا أنا قولتلك بلاش روز تعرف عنه حاجه 
زين.... مكونتش هحكي لكن لما قالت ليالي انها حامل مقدرتش افضل مخبي 
قاسم.... هيوصلك جمعتك وركز في دراستك لحد ما نشوف هنعمل اي 
زين... يا قاسم 
قاطعه قاسم قائلا.... الكلام خلص يا زين ومش علشان بكبرك قدام الكل من وأنت لسه في ابتدائي يبقا تكبر علينا لنا والدك يكلمك كلمه بكل احترام لكن غير كده هتزعل وتزعل اوي كمان يا زين المهم تكون عرفت غلطتك 
زين بندم.... عرفته بس متأخر يا عمي 
قهقة قاسم.... ياااه عمي اول مره اسمعها 

في كلية روز 
كانت في القسم تحضر المحاضره، لكن في عالم تاني لم تستمع الى كلمه ممل قالها الدكتور حتى لاحظ الدكتور عدم تركيزها 
الدكتور.... دكتوره روز... روززز 
انتبهت لحديث الدكتور لتقول.... نعم يا دكتور 
الدكتور.... تقدري تقوليلي كنت بقول اي 
روز باعتذار.... بعتذر يا دكتور كنت مش مركزه 
الدكتور.... اتفضلي يا انسه وياريت تركزي مش قد المحاضره اتفضلي استأذني وأخرجي من المحاضره 
روز.... اخر مره يا دكتور 
الدكتور.... اتفضلي 
جلست روز وهي تنفخ بغيظ لأول مره احد يحرجها فهي في كل مره تستمع إلى شرح الدكتور بطلاقه واهميه 

ومر اليوم دون أحداث تذكر، وكانت روز أمام الفيلا تهم بالدخول لكن اوقفها صوت زين 
زين.... روز 
وقفت روز لتستدير له وتقول.... نعم 
زين.... ممكن نتكلم 
روز.... لا تعبانه وعاوزه انام 
زين.... بس انا عاوز اتكلم 





روز بنرفزه.... وانا مش تحت امرك، وقت ما تكون عاوز تتكلم تكون روز تحت امرك لا يا زين اللعبه اتغيرت قوانينها اللعبه هتمشي بقوانيني انا 
اقترب زين لينحني ويهمس في اذنها.... موافق طول ما انا معاكي موافق تكون بقوانينك يا روزي 
دفعته روز لاترفع ابهامها في وجه لتقول.... اوعى تسمح لنفسك تقرب مني يا زين علشان هتندم 
وتركته وغادرت 

في اليوم الثاني كان قاسم اخبرهم ان اليوم سوف يتجمعوا لحديث هام استغرب الجميع لكن وافقوا فهم يعتبروا قاسم اكبرهم حتى لو صديقهم فهم يستشيروه في كل شئ 
كان الجميع تجمع الصغير قبل الكبير 
قاسم.... طبعا كله مستغرب الاجتماع دا لكن هتعرفوا دلوقتي، لكن كلمه قبل ما تعرفوا الموضوع الشخص اللي يغلط مره عادي نقول مره لكن التانيه لازم يتعاقب لما يكون شخص كويس ويتجه لطريق غلط لازم يتعاقب 
قاطعته الخادمه لتقول... قاسم بيه في انسه بتقول ان في معاد مع حضرتك اسمها ليالي 
قاسم... دخليها 
رزان.... في اي يا قاسم 
قاسم.... هتعرفوا دلوقتي 
دلفت ليالي من باب الفيلا وجدت الجميع يجلس شعرت بالخوف من التجمع لكن تقدمت لتقول.... اهلا قاسم بيه 
قاسم..... اقعدي 
جلست ليالي ليقول قاسم.... طبعا حابين تعرفوا مين ليالي، زين غلط وغلط غلطه كبيره ولازم نوقف الموضوع دا 
جانا.... غلط ازاي 
قاسم.... هقولك دلوقتي.... بكره كتب كتاب زين على ليالي 
شعرت روز عندما قال قاسم هذه الجمله شعرت بأن خنجر تلم غرز في صدرها بقوه. 
مريم.... يعني اي كتب كتاب ابني بكره ومن مين من وحده لا نعرف أصلها ولا فصلها 
قاسم.... ابنك غلط ولا يصلح غلطه الانسه ولا انسه اي المدام حامل من ابنك يا مدام مريم 
الجميع بصدمه...... ايييه 
قاسم.... ايوه وخلاص خلص الكلام 





في اليوم الثاني وكان كتب كتاب زين على ليالي 
كان زين يرتدي بذلته بخنقه وعصبيه كأنه يرتدي كفن وليست بدله زفافه 
دق الباب ودلف مالك 
مالك.... احنا مظلمنكش انت اللي ظلمت نفسك 
زين وهو يغلط زراير القميص.... عارف وظلمت حبي وحياتي 
مالك.... كويس انك عارف بس ممكن تتجوز بعد ما ليالي تخلف 
زين.... تفتكر روز هترضي تبص في وشي بعد كل دا 
مالك.... اللي بيحب بيسامح 
زين..... مش في الخيانه يا بابا مش في الخيانه 
مالك.... يالا يا زين الماذون على وصول 

في غرفة روز كانت ترتدي فستان اسود اللون ضيق يصل إلى ركبتها وترفع شعرها على هيئه زيل حصان وترسم عيناها ببراعه وترتدي صندل ذو كعب عالي 
دق الباب ودلف قاسم بعد أن اذنت له 
قاسم.... اول مره تحبي الأسود 
روز.... تصدق شكلي بيه حلو على طول بحس ان الأسود للحزن بس بس لقيت ان الأسود احسن من الألوان بكتير 
قاسم.... عاوزه تحضري ليه كتب الكتاب مع ان أنتِ اول وحده ترفضي 





روز.... ليه زين ابن عمي برده واخويا ومن حقي احضر 
قاسم.... تمام يالا بينا 
كتب الكتاب كان في فيلا قاسم 
هبط قاسم ويد روز في يده وكان الجميع في الأسفل، رفع وين راسه لينظر إليها وهي تنزل بشموخ رافعه راسها لأعلى تنظر اليه بعيون حاده 
كانت ليالي جالسه بجانب مالك انظر إلى روز ونظرات زين لها 
قاسم..... السلام عليكم 
الجميع..... وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته 
قاسم.... بعتذر على التأخير ابدا يا شيخنا 
الماذون.... كده يا عروسه لابسه اسود 
روز..... مش انا العروسه يا عمو انا اخت العريس العروسه جمبك اهي ليالي وشويه هتكون حرم زين مالك 
بدا الماذون في مراسم الزفاف 
حتى قاطعهم صوت قائلا..... وقف المهزله دي هتتجوز ازاي وهيا متجوزه 
ليالي..... جااااك 

تمتلك مدونه دار الروايه المصريه مجموعة 
من أكبر الروايات المتنوعة الحصرية والمميزة
اكتب ف بحث جوجل دار الروايه المصريه
 واستمتع بقراء جميع الروايات الحصرية والمميزة

تعليقات