القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية حين يعشق الفهد الفصل السابع 7 بقلم الكاتبة المميزة

رواية حين يعشق الفهد الفصل السابع 7

 رواية حين يعشق الفهد الفصل السابع 7 

شمس : طيب يا فهد ربع ساعة واكون عندك 
فهد قفل التيليفون وحطه على الترابيزة وقعد يشرب القهوة رجعت نور البيت و مكنش فيه أي حد قعدت على الكنبة وهي تفتكر كل وعوده الكدابة فعد اتصل بنور وهي ردت عليه 
نور: في ابه يا فهد 
فهد : ولا حاجة يا نور بس قلت إتصل و أطمن عليك 
نور : انا كويسة يا فهد 




فهد : طيب الحمد لله انت بتعملي ايه دلوقتي 
وقبل ما تتكلم نور باب بيتهم طبطب وهي قامت تفتحه فتحته بس مكنش موجود أي حد جنب الباب كانع حترجع بس شافت علبة جنبه نزلت أخدتها و دخلت و رجعت تتكلم تاني مع فهد 
فهد : نور مين ده 
نور : مش عارفة بس انا لاقيت قدام الباب علبة حفتحا و حقولك فيها ايه 
فهد : لما ارجع يبقى نفتحها مع بعض دلوقتي روحي ارتاحي 
نور : طيب يلا سلام 
قفلت نور وقعدت تتفرج على التيليفزيون شمس وصلت ودخلت مكتب فهد يلي كان قاعد وهو يشرب القهوة و يد'خن بنفس الوقت 
شمس: في ايه يا فهد 
فهد : شمس مش الإسم ده***مي'ت من سنين 
شمس : أيوة هو في حاجة يا فهد 
فهد : أيوة انا اتجوزت من وحدة حامل وجوازنا با'طل ودلوقتي عاوز اعرف الحي'وان يلي خلاها تحمل منه وهرب و عشان كده محتاج مساعدتك انا عارفك يا شمس كويس انت بنت طيبة قوي و بتحبي شغلك وانت بتشتغلي عند جمال بيه ليه 
شمس : عارفة جمال البيه السبب في مو'ت بابا وانا مش حسمحله يبقى عايش انا حن'دمه طيب وانت دلوقتي عاوز مني ايه 
فهد اتق هو و شمس على خطة نور كانت قاعدة فجأة باب البيت طبطب مرة تانية قامت عشان تفتحه بس سمعت صوت من أوضة فهد فكرت بس طلعت على أوضة فهد ولاقت صور لبنت جميلة كده 
نور : مين دي معقول تكون روان نور لمي بسرعة الصور دي قبل ما يرجع فهد 




نور لمت الصور و بعد 5 ساعات عند فرح بتبص على الساعة ولقتها 7:30 أخدت جاكيتها ونزلت بس هي نسيت عربيتها عشان كده كانت بتتتمشى بطريق مفيش أي حد فيه وكانوا في شباب كده 
الشب ١ : انت يا قطة ايه رأيك تقض'ي معايا لي'لة 
الشب ٢ : دي بجد جميلة قوي ازاي في حد يخلي وحدة زيك بالطريق لوحدها 
بيقف بوشهم شب في الثلاثين من العمر و فرح راحت واتخبت وراه بسرعة ...رعد : لأ دي تبقى مراتي وانا اتأخرت عليها عشان كده هي بالطريق لوحدها 
الشب ١ : بس احنا مش شايفيين كده يلا ابعد من طريقنا 
اكانوا حيمسكوا ايد فرح بس بو'كس نزل على وشهم ويبص عليها رعد بغضب ويقولها بصوت عالي ..رعد : الطعي جوه عربيتي 
فرح هزت راسها وراحت بسرعة للعربية و فضلت مستنيا رعد يلي خل'ص على الرجالة ورجع عندها ولقاها في العريية و هي بتعيط 




رعد : انت مش أخت فهد 
فرح: أيوة انت مين 
رعد : انا رعد صاحب فهد 
عند نور دخل فهد البيت وهي نزلت عنده بسرعة ووقفت جنب الباب ..نور : اهلا 
فهد : نور ازيك دلوقتي 
نور : كويسة وانت تعال عشان نشوف العلبة فيها ايه 
فهد : بجد يا نور انا تعبان دلوقتي بكره إن شاء الله 
نور : طب انت عاوز تتعشى ايه 
فهد : زي ما عاوزة تطبخي 
نور : طيب ساعة و حيكون العشا جاهز بس فرح لحد دلوقتي مرجعتش 

تمتلك مدونه دار الروايه المصريه مجموعة 
من أكبر الروايات المتنوعة الحصرية والمميزة
اكتب ف بحث جوجل دار الروايه المصريه
 واستمتع بقراء جميع الروايات الحصرية والمميزة

تعليقات