القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية اوقعت في حب مجنونة الفصل الثامن 8 بقلم رنا سعيد

رواية اوقعت في حب مجنونة الفصل الثامن 8

 رواية اوقعت في حب مجنونة الفصل الثامن 8

جاسمين بعصبيه وبصوت عالي:انتي واحده قليله الادب وعايزه تتربي 
ولسه هتضربها بالقلم بس شخص جه ومسك ايدها 
: اخرسي انتي شكلك الا عايزه تتربي مش هيه
جاسمين وبصت خلفها 
جاسمين وبعدت ايدها عنه و بعصبيه:انت ازي تجراء وتمسك ايدي كده ياسيف وعشان مين دي 
سيف بنرفزه:احترم نفسك ياجاسمين انتي هنا في شركه محترمه وهي مغلطتش فيكي دي شغلها وبتنفذه 
فجاء مالك فتح الباب المكتب وخرج منه
مالك بهدوء:في اي صوتكم عالي ليه 




جاسمين وجريت عليه وحضنته وبدموع مزيفه:البنت دي مش كانت راضيه تتدخلني عندك يامالك وفضلت تزعق فيها وانا مش راضيه اعملها حاجه وبكلم معها باسلوب حلو وهي بكلمني باسلوب وحش خالص يامالك 
وكانت هتضربني بالقلم حتي اسال العمال يامالك هي غلطانها مش انا
مالك وبعده عن جاسمين وذهب واقف قصد جنا
مالك بعصبيه:انتي ازي تجريء وتعلي صوتك عليها وكمان مدخلهش مكتبي وكمان كنتي هتضربيها بالقلم انتي مرفوده فاهمه مرفوده 
جنا وبتحاول دموعها متنزلش:دها هي الاكانت هتضربني بالقلم وكمان انا مرضتش ادخلها غير لما اقولك الاول بس هي مش راضيت وكانت عايزه تتدخل بالعافيه وفضلت تهين فيها والله 
فجاء جاسمين ضربتها بالقلم باقص قوه:القلم دها عشان انتي واحده كدبه صدقني يامالك هي قليلة الادب انا ملقتش سكرتيره اعقدها وكنت هدخل لقتها جايه وبتقولي مش هتدخلي وقليلت ادب معايا تعرف لو قالتلي بااذوق ان مش هينفع ادخل غير لما اتقولك كنت وافقت بس هي مش فهمتني كده هي العيب عليها هي يامالك مش انا 
مالك بعصبيه اكتر:معلشي ياحبيبتي اظهر انا شغلت الناس غبيه معايا ومش بتفهم 
جنا بصت عليه بدموع:الله يسامحك بس انا قبل ماامشي من هنا هقولك كلمه واحده انا مش غلطانه ولا غبيه وانا بس كنت بعمل شغلي مش اكتر 
وذهبت ناحيت مكتبها واخدت شنطتها ومشيت ودموعها علي خدها 
سيف:جنا استني 
سيف بعصبيه:علي فكره يامالك انا جيت وشوفت جاسمين الاكانت عايزه تضربها بالقلم وانا مسكت ايدها عشان متضربهش وانا واثق ان جنا مش غلطانها عن اذنك 
وسيف مشي وداخل مكتبوا 
مالك وداخل مكتبوا ومع جاسمين 
مالك:قوليلي كنتي جايه ليه بقا 
جاسمين بدلع:واحشتني وجايه اطمن عليك 
مالك ببتسامه:وانتي اكتر تشربي حاجه 
جاسمين برقه:لا انا ماشيه بقا عشان خارجه مع صحابي 
مالك بستغرب:علي الصبح كده 
جاسمين:اها هنقضي اليومين انا وصحابي في الغردقه كده 
مالك ببتسامه:تمام خلي بالك من نفسك 
جاسمين وقامت وهو قام واقف وحضنته وباسته من خده
جاسمين:انا ماشيه بقا سلام هتوحشني 
مالك ببتسامه:وانتي اكتر 
جاسمين ومشيت من عنده وهو اعقد يفكر في جنا 
سيف فجاء داخل عليها 
سيف:تعال معايا عايزك 




مالك:عايز اي 
سيف:تعال معايا دقيقه 
مالك:امممم 
مالك ومشي مع سيف وذهبوا علي غرفته كاميرات المراقبه
مالك بستغرب:جايبني هنا ليه 
سيف:تعال شوف حبيبت قلبك الا مش غلطانه 
مالك واتفرج علي فيديو كاميرا المسجل بين جنا وجاسمبن 
سيف:شفت مين الاغلطان 
مالك بصدمه وندم:يعني جاسمين هي الا غلطانه مش جنا 
سيف:ايوه اديك انت شفت بعينك في كاميرات المراقبه اهيه مش معني انك بتحب واحده يبقا ديما هي الصح لازم تتاكد من حقيقه قبل ماتحكم علي الطرف تاني 
مالك وخرج وذهب الي مكتبوا 
مالك وشد في شعره:غبي يامالك غبي ليه عملت معها كده ليه وانت كنت متاكد من جواك الا هي مش غلطانه 




سيف وداخل المكتب 
سيف:هتعمل اي بعد مرفدها 
مالك:مش عارف ياسيف 
سيف:لازم ترجعها تاني وترجعلها كرامتها قدام العاملين الانت وجاسمين هانم مسحتوا بي كرامتها الارض 
مالك:سيف سيبني دلوقتي بعد اذنك 
سيف:ماشي ياصاحبي 
في مكان اخر جنا اعقدها علي كورنيش البحر 
جنا سرحانه ودموعها علي خدها 
:جنا 
جنا بصت خلفها وبصدمه:مالك

تمتلك مدونه دار الروايه المصريه مجموعة 
من أكبر الروايات المتنوعة الحصرية والمميزة
اكتب ف بحث جوجل دار الروايه المصريه
 واستمتع بقراء جميع الروايات الحصرية والمميزة

تعليقات