روايه امتلكها الاسد الفصل الخامس 5 بقلم بثينه صلاح

أخر الاخبار

روايه امتلكها الاسد الفصل الخامس 5 بقلم بثينه صلاح

 

روايه امتلكها الاسد الفصل الخامس 5 بقلم بثينه صلاح

روايه امتلكها الاسد الفصل الخامس 5 

الفصل الخامس ♥
قربت ملاك منهم وعيونهم بطلع شراره من الغيره.... 

اسد حب يشوف رد فعل ملاك ايه لما سالي تحضنه 

سالي بدلال : أسد وحشتيني خالص.... 

بصت ملاك ليها بغضب وغيره وعلشان تبعدها عن اسد عملت نفسها هتقع... بس مش حست بنفسها الا وظهرها بيتكسر..... 

اسد فرح من جواه انها غارت عليه وساب ملاك تقع غيظ فيها.... وعلشان يغيظها اكتر حضن سالي : سوسو حبيبتي عامل اية..... 

ضغطت سالي علي اسنانها بغيظ وهي بتقول في سرها 
(دلوقتي بقيت سوسو "بصوت منه عرفه" يا بن الكل"ب عملني كوبري علشان توصل ليها ) 

سالي طلعت لسانها ل ملاك باستفزاز ثم التفت تتعلق بعنق اسد بتقول برقه : سوسو حبيبتك زهقانه وعايزه تخرج...... 

اسد : يا خبر ودي تيجي احلي خروجه ل سوسو حبيبه قلبي هو احنا عندنا كام سوسو..... 

سالي برقه: بجد يا سودي ..... 

امتعض وجه اسد من ذلك الدلع ولكن لم يظهر وهو ينظر بطرف عينه الي تلك التي اصتبغ وجهها بغضب شديد 

اسد : طبعا يا روح سودي..... 

سالي باستعجال : خمسه وهكون جهزت..... ثم فرت الي غرفتها 

كتم أسد ضحكته بصعوبه ثم ادعي الصدمه وهو ينظر الي ملاك ببراءة مزيفه : ملاك يا حبيبتي عيب انتي كبرت علي انك تقعدي علي الارض.... اقعدي علي الكرسي يا بابا....وسابها ومشي 

اقتربت سحر من ملاك ومدت ايدها ليها علشان تساعدها..... تجاهلت ملاك ايدها وقامت بعصبيه لدرجه انها كانت هتقع كذا مره 

سحر وهي بتابع ملاك بغضب شديد: انا لازم اتصرف بسرعه قبل م مشاعر ملاك تظهر اتجاه اسد... امجد لازم يرجع باسرع وقت ويخطب ملاك قبل ما تعرف انها بتحب اسد ويبدء تمردها....... 

شعرت به ملاك وهي يتقدم من السلالم لتسرع بالبكاء والصراخ من داخل الغرفه 

ملاك بتمثيل : اه يا رجلك يا ملاك اه جسمك اللي اتكسر واللي ملكيش حد بيحبك وبيخاف عليكي.....

توقفت قدم اسد بخوف من استمع الي حديثها.... لم يشعر بنفسه الي وهو يركض الي غرفتها 

اسد بخوف : ملاك يا حبيبتي انتي كويسه.... 

اومات براسها ثم ضغطت علي شفتيها بندم وهي تخفض راسها بخجل 

حملها اسد من علي الارض ثم وضعها علي الفراش برقه.... امسك قدمها يتفحصها بخوف : لسه بتوجعت.... 

تاهت ملاك في ملامحه الوسيمه لترفع يدها له : شويه صغنين.... 

ابتسم اسد علي ببراءتها... ولم تخيل عليه كذبته.... ملاك بالنسبة له كتاب مفتاح يعلم متي تكذب ومتي تصدق 

أسد بخبث : لا دي بسيطه خاالص هتحتاجي لحقنه وبعديها هتخفي علي طول....... 

نظرت له بذعر وهي تنكمش علي نفسها تنفي براسها برعب : ل.. اا.... آآ.. لا.. آآنا.... ب.. آا... ب.. بقيت.. ك.... آآ.. كويسه.. آآ.... 

اسد بإبتسامة : عيب يا ملوكه يا حبيبتي انتي كبرتي علي الكلام دا... 

ثم اكمل بخبث : يلا اديني دهرك علشان اعرف اديكي الحقنه.... 

ملاك بصت ليه بصدمه وفي اقل من ثانيه كانت فرت من علي السرير تبتسم ببلهاء : هااااا... لا بقيت كويسه.... حتي شوف بعرف امشي عليها حلوه.... ايديك بكره يا أبيه الوجع راح اول ما مسكتها...... 

كتم أسد ضحكته بصعوبه عليها ليرفع يديه امام صدره: لا والله.. 

ملاك ببراءة : اه والله.... 

اسد بمرح : خلاص مش تتعودي علي كده طول ما حاجه توجعك تيجي عندي وتجيبي صحابك .... انا وقت بكنوز والصحافه والاعلام هيموتوا وياخذوا معاد مني..... وانا سيبت الكل وجاتلك ازاي.... علشان تعرفي بس النعمه اللي في ايدك..... 

ملاك بغيظ : يلهوووووي علي التواضع يا ناااااس.... 

اسد بهدوء : دايما يا بنتي.... انا مشي بما انتي دلوقتي كويسه... 

ملاك بتسرع : رايح علي الشركه صح...... 

نظر لها بأستغراب ولكن نفي برأسه: لا طالع مع سالي نتعشي سوا .... انتي عارفه بقا البت داخله علي امتحانات ونفسيتها زفت.... وقولت يا واد يا أسد خرجها تفك عن نفسها... ثم خرج 

ملاك بغيظ : يعني هي بنت البطه البيضه وانا بنت البطه السوده يعني .... 

ابتسم اسد وهو يستمع لها ليقول في نفسه : لو بتغيري عليك فعلاا يا اسد مش هتسبيك تروح معاه...... 

سالي بضحك : انا جاهزه هتوديني فين.... 

امتعض وجه اسد وهو يرها ترتدي تلك الملابس الفاضحه التي لا تخفي شئ من جسدها... 

حاول اختراع كذبه للفرار منها ولكن تنصدم موضعه وهو ووووووووو

        شاهد 👈 الفصل السادس 6

#روايه #أمتلكها_الاسد 

#بقلمي #بثينه صلاح

تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -