رواية عيون الصقر الفصل الثاني 2 بقلم إسراء هاشم

أخر الاخبار

رواية عيون الصقر الفصل الثاني 2 بقلم إسراء هاشم

 رواية عيون الصقر الفصل 2

رواية عيون الصقر الفصل الثاني 2 بقلم إسراء هاشم

رواية عيون الصقر الفصل الثاني 2 

صقر بيحول نظرة لي عين بكل غضب وهو بيقول عين مهتتجوزش حد غيري وبيمسكها صقر من ايدها وهو بيخرج بيها بكل غض*ب وبيخرج بيها برا البيت وعين بتصر*خ وبيركبها العربيه بالعافيه وبيركب هو جمبها وبيسوق باقصي سرعه عنده والغضب ملئ قلبه 

عين كانت دموعها نازلة وهي بتقول بدموع انت عاوز اي مني انا مبقتش عارفه انت عاوز اي 

صقر بغضب اخرسي مش عاوز اسمع صوتك وبعد شوية بيوصل صقر قدام لوحه مكتوب عليها الماذؤن الشرعي بيوقف صقر عربيته وهو بيقول بحده انزلي 

عين بتبص للوحه بصدمه وهي بتقول مستحيل 

صقر بينزل من العربيه وبيروح باتجاها وهو بيفتح الباب وبينزلها وهو واقف قصادها وكان فرق الطول شاسع بينهم وبيقول صقر بقسوة هنطلع دلوقتي مش عاوز اسمع نفسك والا قسما بالله هتشوفي مني وش عمرك ما شوفتيه يا عين انتي فاهمه 

عين بترفع عيونها الزرقاء وكانت حمر*اء بشده من البكاء وبتقول بو"جع انا بكر"هك يا صقر 

صقر بيحس بو"جع فقلبه ولكن بيتجاهل احساسه وهو بيقول ببرود وانا مطلبتش انك تحبيني وبياخدها صقر وبيطلعو للماذؤن وعين كانت دمو"عها نازلة بصمت وحزن علي حياتها البائسه اللي كرهتها بسبب ذلك الصقر فهو يعاملها باسو"اء معامله وبقسو"ة ودايما بيجر"حها بتفوق عين علي جمله الماذؤن الشهيرة بارك الله لكما وبارك عليكم وجمعا بينكم في خير 

عين بتبص لي صقر بنظرة كلها وج"ع وحز"ن

صقر بيتهرب من نظراتها اللي دايما بتهز كيانه وبينزل صقر وهي بجانبه بيركب عربيته بصمت وهيا معاه وبيسوق بسرعه وبعد شوية بيوصل البيت بينزلو من العربيه وبتدخل عين البيت وهي بتجري وبتكون زهرة والده صقر وهارون في الصالون بتشوفها زهرة ولكن بتتفاجئي بعين اللي بتترمي في حضنها وهي بتب"كي بحر"قه 

صقر بيدخل وبيشوفها في حضن امه وهي بتطبطب عليها وبتبص ليه بلوم 

هارون بحده عملت اللي فدماغك يا صقر ومعملتش احترام ليا اوعي تكون فاكر عشان خليتك الكبير هتنسا اني انا ابوك وكلمتي هي اللي تمشي يا صقر 

صقر بجمود وهو بيقول العفو يا ابوي بس انا عملت اللي كان لازم يتعمل واظن انك كنت عاوزني اتحوزها وانا اهو نفذت رغبتكم كلكم 

هارون بحده بس مش بالطريقه دي يا صقر في اصول واظاهر انك نسيتها يا صقر ونسيت عوايدنا ولكنت اعرف ان قسو"تك هتعم'يك كده مكنتش وافقت نهائي انك تتجوزها 

زهرة بتدخل وهي تحاول تهدائه الامور بينهم وبتقول خلاص يا هارون اللي حصل حصل 

هارون بحده اللي حصل ده انا مش راضي عنه وبيسبهم وبيمشي غضب 

صقر هو عيونه علي عين اللي لسه في حضن امه ومكلبشه في حضنها زي الطفل وبيقول بحده اسبقيني علي اوضتي 

عين برفض لا يا ماما قوليلو يسبني في اوضتي 

الام بحزن علي حاله ابنها وعلي تلك الفتاه فهي تحبها مثل ابنتها وبتقول بهدؤء اطلعي يا عين اطلعي يا بتي واقصري الش"ر صقر بقا جوزك دلوقتي اسمعي الكلام يا حبيبتي واطلعي واستهدي بالله 

عين بدمو"ع عشان خاطري ونبي لو بتعتبريني بنتك صح متخلنيش معاه لوحدينا 

زهرة بحزن وهي بتبص لي صقر بنظرات ترجي انو يسبها ولكن صقر بيتهرب من نظرات والدته وبيقرب عليهم وهو بيمسك ايدها وبيشدها من حضن امه وبيقول بقسو"ة لما اقول الكلمه معدهاش تاني وبياخدها صقر وبيطلع بيها وهي بتطلع معاه وهيا لا حول ولا قوة لها هي تعرف انه اذا قال شى يجب تنفيذة ولا احدا يقدر علي الوقوف امامه فهي دائما تهابة 

زهرة بتبص لي اثر ابنها بحزن علي حالته التي وصل ليها بسبب تلك الا"فعي التي دخلت لتد"مر حياتهم وبالفعل نجحت من وقت هرو"بها بعد خيا" نتها ليه وصقر اصبح عبارة عن كتله من القسو"ة وبس وبتدعي زهرة لي صقر براحه البال وبتمشي تروح لي هارون هي عارفه انو زعلان ومضايق دلوقتي 

زهرة بتدخل الاوضه وبتشوف هارون اللي قاعد علي السرير وباين عليه الضيق بتقرب عليه زهرة وهي بتقعد بجانبه وبتحط ايدها فوق ايده وهي بتقول بحنيه انت عارف انو بيكابر وبيعاند روحه 

هارون بحزن عارف يا زهرة بس صقر هيند"م عين غير العقر"بة التانية اللي سمم"ت ابني وخلتو بالقسو"ة دي لحد ما القسو"ة عمت علي قلبه 

زهرة بحزن علي حاله ابنها وهي بتحاول تغير الجو وتهدايته وبتقول ادعيلة يا هارون ومتزعلش منه ادعيلة يمكن ربنا يصلح حاله 

هارون وهو بيبصلها وبيقول ربنا يهديه ويريح باله 

زهرة وهي بتفتكر ابنها والدموع بتلمع فعيونها 

هارون بيفهم هي بتفكر في اي وبيقول ادعيلة بالرحمه يا زهرتي 

زهرة بحزن وبكاء مش قادرة يا هارون رحيم وحشني اوووي مش قادره اصدق انو ما"ت رغم ان عدا سنتين علي مو"ته ولكن مبيخرجش من جلبي وعقلي 

هارون بيتنهد بحزن هو الاخر علي خسارة ابنه وبياخدها فحضنه ليهون عليها حزنها فرغم كبر سنهم ولكن هو يعش"قها بجنو"ن هي عشرة عمره وزوجته وام ولاده وحب حياته هي المراة الوحيده التي احبها 

صقر بيدخل الاوضه وهو بيز"ق عين لداخل وبيقفل الباب بالمفتاح وهو بيبصلها بغضب وبيقول بحد"ه بقا انا صقر الجبالي كبير الصعيد واحده زايك ترفع ايدها عليا وانا كل البلد هتتر"عب من سماعهم لي اسمي بس 

عين بتحس بخو"ف وقلق منه ولكن بتظهر العكس وبتقول ولو اقدر اعملها تاني هعملها يا صقر عارف ليه عشان انت تستاهل اكتر من كده انت فاكر نفسك مين عاوز كل حاجه ملكك وبس وفارد قو"تك وعمال تدوس وتجر"ح فيا كل شوية وتهني وكل ده ليه عملتلك اي من يوم مدخلت البيت ده وانا بقول حاضر ونعم وانت طول عمرك بتعاملني كاني خد"امه يمكن الخدم بتعاملهم احسن مني مبتسبش فرصه غير لما تجر"حني فيها بس تعرف انا مبكر"هش حد قدك يا صقر كل يوم بتثبتلي انك حجر معندكش قلب وحقيقي انا قرفا"نه من نفسي وكر"هاه نفسي اني بقيت مراتك او اتجوزتك كان عندي اهون اتجوز سيف ولا اتجوزك انت 

ولحد هنا وصقر لم يتحمل وكان الد"م بيغ"لي فعروقه ووشه كله اتحول لغضب واح"مر بشده فهي هانت رجو"لته وبيقرب منها صقر وهو بيقول انا هخليكي تكر"هي نفسك فعلا يا عين وكمان زادت الطينه بله عند نطقها باسم سيف وانها تكون مراته اهون من انها تكون معاه وهو لما يتحمل فكرة وجودها مع راجل اخر وهج"م عليها صقر وهو يق"بل شفا"يفها بعن*ف ليثبت ملكيته لها وبياخدها صقر غص"ب عنها بتقاومه عين بالاول ولكن بتستسلم بدمو"ع وهي تلعن حظها انو وقعها مع ذلك الصقر وكان صقر يعاملها بقسوة ويثبت ملك"يته عليها ولكن بيقوم بصدمه وهو بيقول انتي ازاي لسه عذ"راء وصدمته بتتحول لغ"ضب ووو

في مكان تاني كان قاعد يدخن بشراها وغض"ب وهو بيقول بقا انا مو"ت رحيم عشان هي تكون ملكي وصبرت كل ده وفالاخر صقر ياخدها مستحيل مش هسيبه لااااااااااااااا وبيفضل يصر"خ بجنون 
      شاهد 👈 الفصل الثالث 

نكمل البارت الجاي 🥹♥

تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -